English

السوق مغلق

EGX 30 13,032.06 1.19%

الشركات الأجنبية تدفع مستحقات المقاولين بمتوسط سعر الدولار

القاهرة: أفادت مصادر، بأن آلية الحساب التى تعتمد عليها الشركات الأجنبية فى الوقت الحالى لتسديد مستحقات المقاولين، تتم بناء على متوسط سعر صرف ترسله الهيئة العامة لشركات البترول اسبوعياً.

كشفت مصادر مسؤولة بعدد من شركات البترول الأجنبية الصغرى، «التى لا يتجاوز حجم إنتاجها 5000 برميل خام يوميا»، عن أن متوسط الدولار الذى يرسل لهم يمثل القيمة المحددة من البنك المركزى فى التسهيلات الائتمانية الممنوحة لهيئة البترول.

وحال لم تحصل الهيئة على تسهيلات ائتمانية فى شهر ما، فتلجأ الشركات الأجنبية للعمل بآخر سعر أرسل فى تقرير «الهيئة».

وتورد شركات المقاولات الخدمات البترولية لمواقع الامتياز التى تعمل بها شركات البحث والتنقيب والإنتاج، فى مجالات الحفر والإنشاءات، وتحصل على %60 من مستحقاتها مقابل تلك الخدمات بالعملة الخضراء، والباقى يسعر بالدولار، وسداده بالجنيه.

ولفتت المصادر إلى أن هيئة البترول كانت ترسل تقارير شهرية بمتوسط سعر صرف الدولار قبل قرار «التعويم»، وكان السعر حينها 8.87 و8.88 جنيه، ومع تذبذب سعر الصرف بعد التعويم، بدأت فى إرساله أسبوعيا.

وتابع مسؤولو الشركات: «نعمل بآخر سعر مرسل إلينا من »البترول« لحين قدوم السعر الجديد، وأعلى متوسط للدولار أرسل لهم بلغت قيمته 18.6 جنيه خلال الشهر الماضى، وانخفضت تلك القيمة إلى مستوى 18 جنيهًا، فى آخر تقرير أرسل الأسبوع الماضى».

وأضحت المصادر أن الشركات الصغرى تحديدا هى التى تقبل تحصيل جانب كبير من مستحقاتها بالعملة المحلية، على عكس الشركات الكبرى، التى تسدد كامل مستحقاتها بالدولار.

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

الي الاعلي