English

EGX 30 9,760.18 -1.54%



هيرميس: تدفق الاستثمارات الخليجية لمصر لن يتأثر بانخفاض أسعار النفط

هيرميس: تدفق الاستثمارات الخليجية لمصر لن يتأثر بانخفاض أسعار النفط

القاهرة- توقع كريم عوض الرئيس التنفيذى لشركة المجموعة المالية هيرميس القابضة  (HRHO) عدم تأثر حركة تدفق الاستثمارات الخليجية إلى مصر خلال الفترة المقبلة بالأوضاع المضطربة التى تشهدها المنطقة أو بانخفاض أسعار النفط إلى أقل مستوياتها فى 5 سنوات، والتى أثرت بدورها على الموازنات العامة لدول الخليج.

وقال عوض- خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته المجموعة بدبى على هامش مؤتمر "الاستثمار فى مصر والشرق الأوسط- ون أون ون" الذى تنظمه بحضور 450 مستثمرا ومؤسسة مالية إقليمية وعالمية- إن التحديات الجيوسياسية من شأنها أن تؤثر على البنية الاستثمارية بالمنطقة، لكن يجب ألا نغفل أيضا أن الإضرابات السياسية والأمنية موجودة فى أغلب مناطق العالم، وتقاس الرغبة فى الاستثمار وفقا لقدر العائد المتوقع منه مقارنة إلى حجم المخاطر ورغم كل الأحداث التى تشهدها المنطقة حتى الآن فلا تزال فرص تحقيق معدلات عائد مرتفعة كبيرة مقارنة بحجم المخاطر.

وأضاف أن أسعار النفط حققت طفرات كبيرة فى الفترة بين عامى 2010 و2014، حيث ارتفعت أسعار النفط من 80 دولارا إلى قرابة 110 دولارات للبرميل، ما حقق فوائض مالية ضخمة لدول الخليج ساعدت فى نمو حجم احتياطاتها النقدية الأجنبية، ما يقلل المخاوف من تراجع رغبة هذه الدول فى اقتناص الفرص الاستثمارية الواعدة فى مصر.

 وأوضح أن الشركات الخليجية تملك فوائض وسيولة مالية مرتفعة، تجعلها تبحث عن استثمارات لهذه الفوائض خاصة فى ظل تراجع الفرص الاستثمارية القوية ذات العائد المالى المرتفع فى دولها، إذا ما قارناها بالعوائد المتوقعة من الاستثمار فى مصر، لافتا إلى إن معدلات النمو التى من المتوقع أن تسجلها الشركات فى المنطقة بشكل عام تفوق بكثير تلك التى تحققها الشركات حول العالم، وبالتالى المستثمر ينظر إلى أن العائد من الاستثمار فى المنطقة أكبر بكثير من المخاطر المتوقعة.

 وأضاف إن وضع مصر حاليا أفضل بكثير مقارنة بعامين أو ثلاثة أعوام سابقة، ما يجعلها أكثر جاذبية إمام المستثمرين وأكثر قدرة على تحقيق عوائد مرتفعة مقارنة بحجم المخاطر فيها، كما رأى أن انخفاض أسعار النفط لن يشكل عاملا مهما فى تبديل توجهات دول الخليج أو المستثمر الخليجى الذى يرغب فى الاستثمار فى مصر، نظرا لأن هذه الدول تملك فوائض عملاقة حققتها على مدار السنوات الماضية جراء ارتفاع أسعار النفط.

ورأى أن مصر سوق جاذب بطبيعته نظرا لأنه أكبر سوق استهلاكى فى المنطقة بسبب الكثافة السكانية والتعداد السكانى الضخم الذى يفوق 90 مليون نسمة ما يجعله سوقا جاذبا لأى استثمار خليجى أو أجنبى ويملك فرص نمو كبيرة مقارنة بمعدل المخاطر فيه.

 وتوقع الرئيس التنفيذى للمجموعة المالية هيرميس عدم بقاء النفط طويلا عند معدلات أسعار الحالية بين 45 و60 دولارا، حيث رأى أنها سرعان ما ستعاود الارتفاع إلى مستويات أعلى وهو ما سينعكس إيجابيا على مداخيل الموازنات الخليجية.

 وأكد أن شهية المستثمرين سواء العرب أو الأجانب مفتوحة للاستثمار فى مصر التى تملك سوقا كبيرا ومفتوحا فى قطاعات واعدة متنوعة مثل قطاعات العقارات والتجزئة والصناعة والبتروكيماويات والاستهلاك، معربا على تفاؤله الكبير بانعقاد مؤتمر القمة الاقتصادية بشرم الشيخ والإقبال الدولى على المشاركة فى هذا المؤتمر والذى يعطى أشارات نجاح له ليكون بداية الانطلاق للاقتصاد المصرى، لكن ذلك يتطلب متابعة فعالة وتواصل من الحكومة المصرية مع المستثمرين.

 واعتبر أن توجه دول الخليج للتركيز على ضخ استثمارات مباشرة فى مصر من خلال مشروعات ضخمة وعملاقة أفضل بكثير إذا ما قارنا ذلك بتقديم الدعم النقدى، حيث إن الاستثمار المباشر سيسهم فى خلق فرص عمل مستدامة لسنوات طويلة.

المصدر: صحيفة اليوم السابع

اقرا ايضا :

هيرميس تستثمر 100 مليون دولار فى مجال الطاقة المتجددة فى مصر

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي