English

EGX 30 13,358.47 -0.51%



راية تساهم فى تطوير قطاع التعليم في مصر

راية تساهم فى تطوير قطاع التعليم في مصر

أراب فاينانس- إيمانًا من شركة راية (RAYA) - العاملة في مختلف القطاعات - بدورها في خدمة المجتمع وما لأثر المجتمع المدني من أهمية في تحقيق التنمية المستدامة في مصر، وبالنظر إلى التعليم بوصفه دافعًا أساسيًّا في القضاء على الفقر وتحقيق التطورالمجتمعى المنشود ، ففي عام 2015، أسهمت شركة راية القابضة في اثنين من المشروعات التعليمية الكبرى.

فشاركت الشركة في الحملة القومية لدعم مشروع «نحو بيئة تعليمية آمنة في المدارس العامة»، وهي الحملة التي تتولى إدارتها مؤسسة «تروس مصر للتنمية (Terous). كذلك، دعمت الشركة إنشاء «فصول التعليم المجتمعي للتعليم القائم على المهارات التابعة لمؤسسة «علِّمني» “EducateMe”.

نحو بيئة تعليمية آمنة في المدارس العامة

يقول مدحت خليل رئيس مجلس إدارة شركة راية القابضة: "لبَّت شركة راية القابضة دعوة الحكومة المصرية لمنظمات المجتمع المدني وشركات الأعمال لدعم الحملة القومية للارتقاء بكفاءة المدارس العامة وأوضاعها"، فأسهمت الشركة في دعم مشروع «نحو بيئة تعليمية آمنة في المدارس العامة» التي ترعاها وزارة التربية والتعليم، وتتولى إدارتها مؤسسة «تروس مصر للتنمية».

وتهدف هذه المبادرة إلى إجراء أعمال الصيانة داخل المدارس وفى الطرق المحيطة بها لحماية حياة أبناءنا الطلبة من كافة المخاطر الناتجة عن تلفيات المرافق فى بعض المدارس الحكومية.

وعلى هذا النحو، وبالتعاون مع مؤسسة «تروس مصر للتنمية الأهلية»، قررت شركة راية أن تتولى برعايتها إجراء أعمال الصيانة في ثماني مدارس في منطقة «الجناين» في محافظة السويس. ووفق بروتوكولات وزارة التربية والتعليم، فقد أُجريت أعمال الإصلاح للنوافذ المحطمة وأعمال الإنارة والكهرباء وتجديد الفصول ودورات المياه بالكامل في هذه المدارس. وبذلك، أسهمت شركة راية في هذه المبادرة بتوفير بيئة تعليمية أكثر أمانًا وأعلى جودة لعدد 4200 طالبًا وطالبة. وهكذا، تتجسَّد مبادرة راية في تحمل مسؤوليتها الاجتماعية مثالاً حيًّا على عمل الشركة الدائم ورغبتها الشديدة في التغلب على الفوارق الاجتماعية، وذلك عن طريق استثمار الموارد اللازمة حيثما دعت الحاجة لذلك، وفق رؤية الشركة وتقييمها.

المدرسة المجتمعية للتعليم القائم على المهارات

تدعم شركة راية بقوةٍ ما تبذله مؤسسة «علِّمني» "EducateMe" من جهود مستمرة من أجل تقديم خدمة تعليمية فريدة من نوعها في منطقة «الطالبية»؛ وهي واحدة من المجتمعات الفقيرة خدميًّا في الجيزة. ولذلك، فإن شركة راية تدعم هذه المؤسسة في مهمتها التي انطلقت فيها لإنشاء نموذجها التعليمي الفريد الذي يقوم على تعليم المهارات، وينصب التركيز فيه على الطالب؛ وهو النموذج الذي يسعى إلى الارتقاء بالأطفال مِمَّن لهم القدرة على تحقيق أحلامهم، والوعي بقدراتهم، وتهيئتها من أجل تحقيق الاستفادة المثلى من طاقاتهم. وقد قدمت شركة راية دعمها أيضًا لتوسعة المرافق في مؤسسة «عَلِّمني» لِتَسَعَ هذه المؤسسة فصول التعليم المجتمعي، ولتستوعب عددًا أكبر من الأطفال؛ وذلك عن طريق بناء طابق إضافي وتأثيثه، فضلاً عن إمداده بأجهزة تكنولوجيا المعلومات اللازمة لتيسير العملية التعليمية. ولهذه المبادرة أثرها العظيم في حياة 320 طفلاً، وضمان حصولهم على تعليم فائق الجودة، وهو ما من شأنه أن يفتح أمامهم آفاقًا أكثر رحابةً نحو مستقبل أفضل.

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي