< اراب فاينانس - أخبار - القومية للأسمنت تترقب موافقة البترول على هيكلة ديون بـ1.8 مليار جنيه
العد التنازلي لإطلاق جديد



القومية للأسمنت تترقب موافقة البترول على هيكلة ديون بـ1.8 مليار جنيه

القومية للأسمنت تترقب موافقة البترول على هيكلة ديون بـ1.8 مليار جنيه

القاهرة: أكد سعيد عبد المعطى، رئيس مجلس إدارة شركة القومية للأسمنت (NCEM)، أن شركته تترقب موافقة وزارة البترول على جدولة الديون المستحَقّة عليها لصالح شركة «إيجاس»، والبالغة 1.8 مليار جنيه.

وأضاف، فى تصريحات خاصة لـ»المال»، أن شركته اختلفت مع الشركة القابضة للغاز «إيجاس» حول المدة الزمنية للجدولة، إذ ترغب «إيجاس» فى سداد المستحقات خلال 6 سنوات، فيما تريد «القومية للأسمنت» سدادها على مدار 10 سنوات.

وأوضح رئيس مجلس إدارة «القومية للأسمنت» أن شركته اتفقت مع «إيجاس» على توريد شكائر أسمنت لشركتها التابعة «بتروجيت»، مقابل خصم تكلفتها من المديونيات البالغة 1.8 مليار جنيه.

وتابع قائلًا: إن شركته ستورِّد لـ»بتروجيت» «أسمنت» فى حدود %10 من المديونية سالفة الذكر، موضحًا أن بتروجت ستحدد كمية الأسمنت التى سيتم توريدها.

وعلى صعيد التوسعات كشف عبد المعطى أن شركته طرحت مناقصة لإنشاء مصنع الألواح الجبسية، خلال الأيام الماضية، مشيرًا إلى انتظار شركته العروض الفنية والمالية؛ لاختيار أفضلها.

يُذكر أن «المال» كانت قد نشرت عن تلقى «القومية للأسمنت» عرضين، أحدهما من الهند، والآخر من الصين؛ لتنفيذ مصنع «الألواح الجبسية»، بتكلفة استثمارية تقترب من 10 ملايين جنيه.

وصرَّح عبد المعطى بأن شركته تبحث خلال الفترة الراهنة مع «القابضة» للصناعات الكيماوية «الشركة الأم»، سبل تمويل شراء طاحونة الفحم، مؤكدًا أن استغلال الفحم أمر شديد الأهمية، خاصة بعد ارتفاع سعر الغاز مؤخرًا.

وتابع قائلًا: إن إنتاج طن الكلينكر كان يكلف الشركة نحو 270 جنيهًا قبل الزيادة الأخيرة بسعر الغاز، والتى أدت لزيادة تكلفة الطن إلى 500 جنيه تقريبًا، مشيرًا إلى أن ارتفاع التكاليف بتلك النسب سيؤدى إلى تكبُّد «القومية للأسمنت» خسائر كبيرة.

وأشار إلى أن ارتفاع سعر الدولار سيؤدى إلى زيادة تكلفة شراء طاحونتى الفحم بنسبة تتراوح بين 40 و%50، لافتًا إلى استمرار التفاوض مع جهات تابعة للاتحاد الأوروبى بشأن تمويل شراء تلك الطواحين.

يُذكر أن التكاليف السابق تقديرها من قِبل «القومية للأسمنت» لشراء طاحونتى فحم تبلغ نحو 350 مليون جنيه، فيما ستؤدى زيادة أسعار الدولار إلى رفع تلك التكاليف لتتخطى حاجز الـ500 مليون جنيه.

وعلى صعيد مشروع مصنع الطوب الليكا، قال رئيس مجلس إدارة «القومية للأسمنت» إن شركته ستطرح مناقصة المشروع خلال الفترة المقبلة، بشرط استقرار أسعار الصرف والتحول للفحم.

كان عبد المعطى قد أكد لـ«المال» مسبقًا أن الشركة النمساوية المختصة بإعداد دراسة الجدوى لمشروع «الطوب الليكا» طلبت 20 ألف دولار تكلفة إعداد الدراسة، موضحًا أن نقص السيولة وراء تأخر الاتفاق مع الجانب النمساوى.

وذكر أن شركته ستسعى لتطوير مصنع الطوب الليكا خلال السنة المالية الحالية، عبر ضخ استثمارات تتراوح بين 30 و40 مليون جنيه، فيما ستحدِّد لاحقًا طريقة التمويل.

وشدّد على ضرورة موافقة وزارة البيئة على عمل «القومية للأسمنت» بالفحم فى أسرع وقت ممكن، مؤكدًا مخاطبة الشركة للوزارة؛ للحصول على موافقتها لبدء شراء الطواحين.

وتابع قائلًا: إن الشركة أرسلت دراسة إعادة تقييم التلوث البيئى إلى وزارة البيئة؛ لاعتمادها، مشيرًا إلى إرسال تعهُّد كتابى على شخصه بتحمُّله المسئولية، حال وجود أضرار من استخدام الفحم بمصانع الشركة.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

04 أكتوبر 2021
المتحدة للاسكان والتعمير UNIT
إغلاق
02.99
التغير
01.36
شراء

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2020

الي الاعلي