< اراب فاينانس - أخبار - فورى تبحث شحن أرصدة شرائح محمول المصرية
العد التنازلي لإطلاق جديد



فورى تبحث شحن أرصدة شرائح محمول المصرية

فورى تبحث شحن أرصدة شرائح محمول المصرية

القاهرة: تبحث شركة «فورى» لحلول المدفوعات الإلكترونية، مع ممثلى » المصرية للاتصالات « إتاحة خدمة شحن شرائح خطوط عملائها «SIM CARD » بأرصدة نقدية بعد تحولها إلى مشغل اتصالات متكامل بالسوق المحلية.

وقال محمد عكاشة، العضو المنتدب للشركة، إن الفترة الماضية شهدت عقد اجتماعات بين مسئولى الشركتين، لمناقشة تفاصيل المقترح وآليات تنفيذه بالتزامن مع تأكيد قيادات المصرية على تقديم خدمات المحمول خلال 3شهور، مشيرا إلى أن «فورى» تقوم حاليا بتحصيل فواتير عملاء الهاتف الأرضى، ومشتركى خدمات الإنترنت فائق السرعة «ADSL».

وبحسب تصريحات صحفية للرئيس التنفيذى والعضو المنتدب للمصرية للاتصالات، أحمد البحيرى، فإن الشركة تنتوى تقديم خدمات المحمول فى مصر خلال فصل الصيف، بنظام التجوال المحلى، اعتمادا على شبكات المحمول الثلاث، لحين بناء شبكاتها التى ستعمل بتكنولوجيا الجيل الرابع للاتصالات «4G» وذلك من خلال شريحة تحمل رقم 015.

وأوضح «عكاشة» لـ «المال» أن «فورى» تخطط أيضا لتحصيل مصروفات طلاب الجامعات الحكومية بالكامل، خلال العام الدراسى المقبل (2017/ 2018) إذ تفاوض مسئولى 4 جامعات بعد نجاحها فى تقديم الخدمة فى 4 أخرى، هى القاهرة وعين شمس وبنى سويف والإسكندرية، مضيفا أن عملاء الجامعات الخاصة يقومون بإيداع مبالغ مالية كبيرة لدى البنوك ويفضلون سداد المستحقات، عبر التحويلات المصرفية.

وأكد أن الشركة بصدد تفعيل خدمة شحن العدادات الذكية، مع شركة كهرباء جديدة بعد نجاحها فى التعاقد مع شركات شمال وجنوب القاهرة، وشمال الدلتا والقناة، مضيفا أن عدد العملاء الذين يقومون بسداد فواتير الكهرباء من خلال «فورى» بـ 100 ألف مواطن، مقابل 500 ألف للعدادات الذكية، وتخطط الشركة للوصول إلى مليون عميل قبل نهاية العام الحالى.

كما انتهت أيضا من أعمال الربط الإلكترونى مع معظم شركات المياه الرئيسية، لتحصيل فواتيرعملائها، ومنها القاهرة والجيزة والإسكندرية، وجار دخول الـ 23 شركة تباعا على شبكاتها خلال المرحلة المقبلة، ووقعت اتفاقية مع شركة «بترويد» لتحصيل فواتير الغاز الطبيعى وجار تفعيلها، وأطلقت خدمة جديدة تعرف باسم شهادة المخالفات المرورية، أو براءة الذمة بخلاف تجديد التراخيص.

وألمح إلى أن «فورى» تقوم بتحصيل 1.1 مليار جنيه كل 3 شهور من حائزى وحدات الإسكان الاجتماعى، لصالح بنك التعمير والإسكان، مقابل رسوم خدمة 20 جنيها عن كل عملية، مضيفا أن قيمة القسط المحصل يصل إلى 4 آلاف جنيه ويسدده نحو 270 ألف مواطن.

وتعاقدت «فورى» أيضا مع «شرق وغرب الدلتا» للنقل السياحى، وجار تفعيل الاتفاقية معهما، ولاتزال تفاوض مصلحة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية، على تحصيل رسوم الشهادات الرسمية، مثل شهادات الميلاد والوفاة وغيرها من المواطنين عبر شبكتها.

وأشار إلى أن الشركة تنوى افتتاح مقرها الجديد الذى يقع فى الحى المالى بالقرية الذكية، وتبلغ تكلفته الاستثمارية 80 مليون جنيه بعد شهر رمضان، مبينا أن «فورى» قامت بتدبير جزء من هذا المبلغ، والجزء الأكبر تحملته إحدى شركات التأجير التمويلى دون تحديد نسبة كل واحدة.

وأوضح أن «فورى» قررت التوسع فى القرية بعد وصول عدد موظفيها إلى 800 موظف بين مندوبى مبيعات و«كول سنتر»، إذ تقدر مساحة المبنى الجديد بـ 4 آلاف متر مربع، ويتكون من أرضى وثلاث طوابق رئيسية، وسيضم 300 موظف تقريبا بعكس مكتب المعادى، والذى يشتمل على طابق واحد فقط.

على صعيد آخر، رأى أن إجمالى قيمة العمليات المنفذة على «فورى» لا تزيد خلال شهر رمضان، بل تختلف توقيتات نشاطها، إذ تقل نسبيا فى أوقات الصباح، وقبل الإفطار وترتفع تدريجيا بعد الإفطار مباشرة حتى الثالثة فجرًا، ونعمل على جمع تبرعات المؤسسات والجمعيات الخيرية، مشيرا إلى أن الشركة تنفذ حاليا نحو مليونى عملية يوميا.

وعن نتائج أعمال الشركة، لفت إلى زيادة حجم المتحصلات إلى الضعف خلال الربع الأول من 2017 مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، لتصل إلى 2.5 مليار جنيه شهريا، معتبرا أن خطوة طرح جزء من أسهم «فورى» بالبورصة المصرية هو أمر وارد فى المستقبل، إذ يحتاج إلى عدة إجراءات، لاسيما مع انضمام مساهمين جدد إليها منذ عامين.

وأضاف أن الشركة تتيح بالتعاون مع 10 بنوك حكومية، خاصة خدمة محفظة المحمول «MOBILE WALLET»، وهى عبارة عن حساب بنكى مرتبط بالموبايل، يمكن العميل من سداد قيمة الفواتير من خلال مصرفه، لعل أبرزها الأهلى ومصر والتجارى الدولى، والإسكندرية وبلوم وقطر الوطنى QNB وكريدى أجريكول، وأبو ظبى الإسلامي «ADIB».

ورأى أن سوق المدفوعات الإلكترونية محليا لاتزال فى مرحلة نمو وقادر على استيعاب لاعبين آخرين، وتسعى الشركة لتقديم محفظة متكاملة من الخدمات للعميل، منوها بأنه وفقا لإحصائيات البنك المركزى المصرى، فإن عدد مستخدمى محفظة المحمول بمصر يقدر بـ 6.5 ملايين مستخدم، إلا أن عدد المفعلين للخدمة لا يتعدى 500 ألف شخص، ويستخدمها أكثر من 90 % فى دفع فواتير «فورى».

وتوقع أن تلعب أجهزة الهواتف المحمول دورا كبيرا فى سداد قيمة البضائع والمنتجات المشتراة من المحال الصغيرة، إذ تتعاون «فورى» حاليا مع بنكى « الأهلى » و«مصر» من خلال،إما تسجيل رقم التاجر على منظومتها الإلكترونية، أو باستخدام تكنولوجيا الـ «QR CODE»، مما يمكن المستخدم من سداد قيمته مشترياته.

يذكر أن« فورى» تمتلك 60 ألف منفذ على مستوى الجمهورية، وتسعى إلى زيادتها إلى 70 ألف منفذ، كما رصدت استثمارات بقيمة 45 مليون جنيه، لتطوير بنيتها التحتية، ومراكز «الداتا سنتر» التابعة لها، وأطلقت مؤخرا منصة «my fawry»، التى تيتح إمكانية سداد أكثر من 200 خدمة «أون لاين» منها رسوم العضوية بالنوادى، والنقابات، وتجديد الاشتراكات باستخدام البطاقات البنكية لشركتى «فيزا»، و«ماستر كارد»، إذ تمكن العميل من إعداد «بروفايل» لكل خدمة على حدة، كما تخاطب حاملى بطاقات الائتمان «ATM» فقط.

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

13 يونيو 2022
الدلتا للسكر SUGR
إغلاق
25.18
التغير
03.2
إحتفاظ

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2020

الي الاعلي