English

EGX 30 13,688.05 -0.24%



مارس العالمية تضيف خطي انتاج بتكلفة استثمارية تتخطى الـ750 مليون جنيه

مارس العالمية تضيف خطي انتاج بتكلفة استثمارية تتخطى الـ750 مليون جنيه

أراب فاينانس: احتفلت شركة "مارس العالمية" اليوم بافتتاح المرحلة الأولى من التوسعات الاستثمارية بمصانعها في مدينة السادس من أكتوبر، وذلك ضمن خطط الشركة لتحويل مصر لقطب صناعي وتصديري لمنتجات الشركة في منطقة آسيا والشرق الأوسط وافريقيا، من خلال إضافة خطي إنتاج جديدين بتكلفة استثمارية تتخطى الـ 750 مليون جنيه مصري.

وشارك في حفل الافتتاح كل من المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة، والسيد توماس جولدبرجر القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة، ومارتن رادفان الرئيس التنفيذي لـ"مارس ريجلي" العالمية، وإيهاب أبوعوف الرئيس الإقليمي لمنطقة آسيا وأستراليا والشرق الأوسط وأفريقيا بشركة مارس العالمية، فضلاً عن مجموعة من قيادات الشركة على مستوى العالم.

وتعد "مارس ريجلي" هي أكبر منتج للحلويات على مستوى العالم، من خلال عمليات في 80 بلداً حول العالم يعمل بها ما يزيد عن 80,000 موظف. وتنتج الشركة وتسوق 9 علامات تجارية تتخطى مبيعاتها حاجز المليار دولار سنوياً، منها منتجات جالكسي، وتويكس، وسنيكرز، وإم آند إمز، ومارس، وباونتي.

وتأتي هذه التوسعات بالتزامن مع احتفالات الشركة بمرور 17 عاماً على تواجدها في السوق المصرية، والتي نجحت خلالها في مضاعفة حجم استثماراتها قرابة الـ20 مثلاً، من 50 مليون جنيه مصري في عام 2001 إلى ما يزيد عن مليار جنيه مصري اليوم، إضافة إلى تصدير منتجاتها إلى ما يزيد عن 20 سوقاً في كل من آسيا، وإفريقيا، والشرق الأوسط، وغيرها.

وأوضح المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن افتتاح هذه التوسعات لشركة مارس العالمية تعد رسالة لكافة الشركات العالمية للاستثمار في السوق المصري والذي استعاد مكانته كأحد أهم مقاصد الاستثمار اقليمياً ودولياً، مشيراً إلى أن النتائج الإيجابية لبرنامج الإصلاح الإقتصادى الذي تتبناه الحكومة قد ساهم في إتخاذ شركة مارس قرارها بالتوسع وضخ استثمارات جديدة، وهو الأمر الذي يؤكد نجاح جهود الحكومة في خلق المناخ الجاذب للشركات العالمية للاستثمار في السوق المصري.

ولفت إلى أن إرتباط مصر بالعديد من الإتفاقات التجارية مع مختلف الدول والتكتلات الإقتصادية الدولية مثل الدول العربية، والكوميسا، والإتحاد الاوروبي، وتركيا، والميركسور، وأغادير قد أتاح سوق بحجم يصل إلى 1.8 مليار مستهلك، سيرتفع إلى 2.2 مليار مستهلك مع إنهاء إتفاقية الإتحاد الأوراسي ثم إلى 2.6 مليار مستهلك مع إنهاء إتفاقية التكامل بين أكبر 3 تكتلات افريقية، وهو ما يمثل فرصة كبيرة للشركات المستثمرة في السوق المصري للنفاذ إلى هذه الأسواق الواعدة.

وقال مارتن رادفان، الرئيس التنفيذي لـ"مارس ريجلى" العالمية: "تمثل مصر قصة نجاح رائعة لشركة مارس منذ بداية الأعمال في 1995 وحتى الآن. فقد كانت مصر على مدار االسنوات الماضية ولازالت سوقاً مثالية، مما عزز اختيارنا لمصر كمركز لعمليات التصنيع في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ومضاعفة استثماراتنا لتصل إلى ما يقارب 2 مليار جنيه بنهاية 2018". وأضاف رادفان: "إن هذه التوسعات تعكس مدى ثقة شركة مارس العالمية في الاقتصاد المصري. فنحن حين نقرر الاستثمار في مكان ما، فإننا نستثمر على المدى الطويل. لقد جئنا إلى مصر لنبقى، والتزامنا تجاه الاقتصاد المصري راسخ".

ومن جانبه أكد إيهاب أبو عوف، الرئيس التنفيذى لمنطقة آسيا، والشرق الأوسط وأفريقيا: "أن ما نشهده اليوم من توسعات استثمارية داخل المصنع لا يعكس مجرد زيادة في القدرة الإنتاجية لمصنعنا وحسب، وإنما تمثل نقطة تحول حقيقية تجعل من مصر قلب عمليات التصنيع والتصدير لمنطقة الشرق الأوسط وافريقيا. وهو ما يعكس بالتأكيد تفاؤلنا بمستقبل الاقتصاد المصري، خاصةً بعد برنامج الاصلاح المالي والاقتصادي الذي أطلقته الحكومة المصرية فى الفترة الماضية." وأضاف: "إن احتفال اليوم هو بداية فصل جديد لقصة نجاحنا فى السوق المصرية."

وأوضح أبو عوف أن التوسعات الأخيرة ستؤدي إلى مضاعفة صادرات مارس من مصر بنهاية عام 2018 لتتخطى حاجز الـ100 مليون دولار، حيث سيتم تصدير ما يتراوح بين 80 و90% من مجمل إنتاج مصانع الشركة. وستؤدي الاستثمارات الجديدة إلى خلق مائة فرصة عمل مباشرة، بالإضافة إلى المئات من فرص العمل غير المباشرة في قطاعات التوزيع، والإعلان، والتجزئة، والخدمات اللوجيستية.

وتضمنت الإحتفالية عرض فيلم تسجيلي لتاريخ الشركة بمصر منذ عام 1995، وإنشاء الشركة لأول مكتب لها بالقاهرة في 2001 بعد رواج منتجاتها في السوق المصرية، ثم بدء عمليات التصنيع بعد إنشاء مصنعها بمدينة السادس من أكتوبر في 2005، وتوسعاته المستمرة في السنوات التالية. وقام مدير مصنع السادس من أكتوبر، المهندس أحمد الحراكي، بتقديم عرض تفصيلي عن تاريخ المصنع، بالإضافة لجولة تعريفية للحضور لتفقد خطوط الإنتاج الجديدة.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي