English

EGX 30 14,333.16 -0.17%



دومتى وعبور لاند تعتزمان رفع أسعار المنتجات 2-4%

دومتى وعبور لاند تعتزمان رفع أسعار المنتجات 2-4%

القاهرة: تخطط شركات غذائية عاملة فى السوق المحلية، زيادة أسعار مبيعاتها خلال النصف الثانى من العام الجارى، بنسب بين %2 إلى %4، تحسبًا لتراجع القوة الشرائية عقب استكمال منظومة ا?صلاح الاقتصادى، برفع الدعم عن الوقود، وزيادة أسعار الكهرباء، خلال يونيوالمقبل .

فى هذا ا?طار تواصلت أكد عدد من مسؤلى الشركات الغذائية المدرجة فى البورصة  المصرية، ومجموعة من المحللين الماليين ببعض بنوك الاستثمار، أن الشركات ستقدم على تلك الخطوة حفاظًا على هوامش ربحيتها من التراجع، نتيجة لرفع الدعم عن الوقود .

قالت منة الله شمس، مديرة علاقات المستثمرين بشركة «إيديتا» للصناعات الغذائية، إن شركتها تتبنى إستراتيجية تنتهج من خلالها الوصول بمنتجاتها لفئات سعرية مختلفة.

أوضحت أن الشركة تطرح منتجات جديدة بكميات أكثر نسًبيا وسعر أعلى، مشيرة إلى أن شركتها طرحت مؤخرًا منتجًا جديدًا من «المولتو« بعدد 5 قطع بدلاً من 4 سابقًا بزيادة سعرية %30 ليسجل السعر 3 جنيهات بدًلا من 2 جنيه .

أضافت أن الشركة تستهدف من وراء ذلك تنمية حجم المبيعات مع تعزيز الحصة السوقية، لتلبية احتياجات قاعدة أوسع من المستهلكين، عبر خلق منتجات جديدة ذات أسعار تنافسية، لتحقيق التكافؤ بين الشرائح السعرية المتنوعة .

كشف أشرف حامد، نائب رئيس مجلس ا?دارة بشركة «عبور لاند«، عن اعتزام شركته تطبيق زيادة فى أسعارها %2 خلال النصف الثانى من العام الجارى، لمواجهة زيادات التكاليف المحتملة والحفاظ على معدلات الربحية.

توقع أن ترتفع شركته بحجم مبيعاتها نهاية العام، إلى 2.5 مليار جنيه، ثم 3 مليارات جنيه خلال 2019، بدعم من المنتجات الجديدة التى طرحتها الشركة، مع التوقعات بارتفاع صافى الربح النهائى %11 نهاية العام.

كشف هادى مدحت، المحلل المالى بشركة «فاروس القابضة»، عن اعتزام شركة «الصناعات الغذائية العربية -دومتي»، زيادة أسعار مبيعاتها من الألبان والعصائر بنسبة %4 خلال الفترة المقبلة.

أوضح أن تخوف الشركات من الزيادة التضخمية نتيجة لاحتمال ارتفاع أسعار المواد الخام، وتراجع القوة الشرائية عقب إقرار رفع الدعم عن الوقود وزيادة أسعار الطاقة، دفعها لمحاولة رفع أسعار مبيعاتها مجددًا .

كشف عن اعتزام شركة «جهينة للصناعات الغذائية» زيادة أسعار منتجاتها من العصائر وا?لبان، مع مواصلة العمل على خطط تخفيف التكلفة بهدف تحسين هوامش الربحية .

توقع أن تستمر أرباح  الشركات الغذائية فى التحسن نهاية العام الجارى، مستبعدًا تراجع القوة الشرائية خلال الفترة المقبلة، وإن حدث وتأثرت نتيجة للزيادت التضخمية المتوقعة، تكون وقتية تستمر على ا?جل القصير ثم تواصل نشاطها .

كانت المال قد نشرت ا?حد المنقضى أن وزارة الكهرباء أنتهت تحديد زيادة ا?سعار المقررة خلال العام المالى 2018-2019، على أن تكون بنسب بين %35:55، كما تداول أخبار عن بدء تطبيق رفع أسعار الوقود .

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي