English

EGX 30 14,060.82 -0.85%



صناديق الاستثمار تحقق ارتفاعاً جماعياً خلال النصف الأول 2018

صناديق الاستثمار تحقق ارتفاعاً جماعياً خلال النصف الأول 2018

القاهرة: حملت أسعار وثاثق صناديق الاستثمار بنهاية يونيو الماضى، مؤشرات إيجابية لأداء جميع فئات الصناديق خلال النصف الأول من العام الجارى، كاشفة عن تحقيق عوائد مرتفعة بلغ حدها الأقصى نحو %22، كانت من نصيب فئة «الأسهم».

وكانت مؤشرات البورصة المصرية قد أنهت تعاملاتها خلال النصف الأول من 2018 على ارتفاع، وصعد الرئيسي EGX30 بنسبة %8 مغلقًا عند مستوى 16348.55 نقطة، فيما سجل مؤشر الأسهم  الصغيرة والمتوسطة EGX70 ارتفاعًا بنسبة %2، ليصل لمستوى 827.66 نقطة.

وسجلت قيم التداولات خلال أول 6 أشهر من العام الجارى، نحو 204 مليار جنيه، فيما ربح رأسمال السوقى نحو 85.9 مليار جنيه، بنسبة ارتفاع %10 ليسجل مستوى 910.827 مليار جنيه، مقارنة مع 824.9 مليار جنيه فى بداية العام الحالى.

وسجل المستثمرون الأجانب صافى شراء بقيمة 11.753 مليار جنيه خلال النصف الأول من 2018، فيما سجل المتعاملون العرب صافى بيع بقيمة 350.21 مليون جنيه خلال تلك الفترة.

ومن حيث المقارنة بين الأوعية الاستثمارية، نجد أن «صناديق الاستثمار» حققت أعلى العوائد مقارنة بشهادات الإدخار البنكية التى كانت وصل عائدها لنحو %20، قبل أن يتم إلغاؤها وتبقى شهادات ذات العائد %17.

وشهدت تعاملات صناديق الاستثمار، تحقيق صندوق البنك التجارى الدولى «استثمار»، المسجل بفئة «الأسهم»، المركز الأول من حيث أعلى العوائد الاستثمارية بنسبة %22.05، تلاه صندوق بنك فيصل الإسلامى – التجارى الدولى «أمان» فى المركز الثانى، محققًا عائداً استثمارياً قدر بنحو %17.48.

 وحل ثالثًا فى قائمة الأكثر صعودًا صندوق بنك قناة السويس «الأجيال»، بفئة الأسهم، مسجلًا عائداً استثمارياً بلغ %16.59، ورابعًا حل صندوق مصر الخير المتوازن بنسبة %16.38، وجاء خامسًا صندوق بنك تنمية الصادرات «كنوز» بفئة تحديد الأصول، محققًا عائداً قدره %16.32.

ولم تتخل فئة صناديق العملات الأجنبية عن ثباتها النسبى منذ شهور تكاد تصل لعام كامل، محققة عوائد ضعيفة مقارنة بباقى الفئات، ليتراوح عائد تلك الفئة بين %0.05 و %0.8.

عاشت صناعة صناديق الاستثمار وما زالت ظروفاً غير مبشرة بمستقبل أفضل، ورغم ذلك إلا أن التنافس بين شركات إدارة الأصول حول تحقيق أكبر العوائد لا يزال مستمرًا، من أجل المحافظة على الحصة السوقية فى سوق استثمارى وُصف بأنه يواجه خطر الاندثار.

وأظهرت أسعار وثائق صناديق الاستثمار بمختلف فئاتها خلال النصف الأول من العام الجارى، نجاح شركات فى تحقيق عوائد استثمارية ايجابية، واحتلت صناديقها المدارة المراكز الأولى فى فئتها، ومن أبرزها شركة «سى أى كابيتال»، و«أكيومن لإدارة الأصول»، و«بلتون المالية»، و«إتش سي»، و«الأهلى لإدارة الأصول».

وشهدت التعاملات تحقيق عوائد استثمارية تخطت نسبتها جميع العوائد المتاحة من الأوعية الإدخارية الموجود بالقطاع المصرفى، لتؤكد «صناعة صناديق الاستثمار» أنها قادرة على تحقيق أرباح  أكثر، لكنها فى حاجة إلى اهتمام من قبل مالكيها وعلى رأسهم البنوك، خاصة فيما يتعلق بالسعى نحو تعظيم أحجامها، ونشر ثقافتها بكثافة بين المستثمرين الأفراد، والمجتمع بشكل عام.

وأكد مسئولى شركات إدارة الأصول، أن قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بالسماح لشركات السمسرة بالمشاركة فى تسويق عملية الاكتتاب فى وثائق صناديق الاستثمار كان جيدًا، لكنه يحتاج إلى رغبة حقيقية من البنوك التى تمتلك صناديق، فى تعزيز تلك الصناعة وتنميتها.

وأضافوا أن العوائد الاستثمارية المحققة فى النصف الأول من 2018 الجارى، تؤكد أحقية صناعة صناديق الاستثمار فى التواجد على رأس أولويات المسئولين عن القرارات، سواء الجهات الرقابية، أو المالكين، مشيرين إلى أن بعض الصناديق حققت عوائداً فى 6 أشهر، تعادل ما يمنحه القطاع المصرفى فى عام كامل.

وتواجدت شركة «أكيومن» فى صدارة فئة «المتوازنة»، وفئة «الإسلامية المتوازنة»، فيما تواجدت شركة «سى آى كابيتال» فى صدارة فئات «الأسهم» و«النقدية» و«الإسلامية» و«الدخل الثابت»، مع وصافة فئة «المتوازنة»، فيما تواجد شركة «الأهلي» فى صدارة «النقدية»، بالشراكة مع «سى آى كابيتال».

كشف عمرو أبوالعينين، العضو المنتدب بشركة سى أى كابيتال لادارة الأصول «سى آى إست مانجمنت»، استهداف شركته زيادة حجم محفظة الأصول المدارة إلى 10 مليارات جنيه خلال عام، مقارنة مع 8.3 مليار جنيه بنهاية الربع الأول من 2018 الجارى.

وأضاف أن الزيادة المستهدفة فى حجم الأصول المدارة ستضم إدارة محافظ مالية، بالإضافة إلى عدد من صناديق الاستثمار، رافضًا الكشف عن حجمها ونوعها حتى الانتهاء من الإجراءات القانونية.

وعن أداء الصناديق المدارة بواسطة «سى آى كابيتال»، أوضح أبوالعينين أن شركته نجحت فى تأكيد تفوقها واستمراريته خلال النصف الأول من العام الجارى، مشيرًا إلى تصدرها فئة الأسهم عبر صندوق «استثمار»، وتقاسم صدارة النقدية عبر صندوق «أصول»، والسيطرة على المركز الأول والثانى بفئة «الدخل الثابت»، عبر صندوقى «الثابت» و«ثبات»، وصدارة ووصافة الصناديق «الإسلامية»، من خلال صندوق «أمان» و«هلال».

يُذكر أن صندوق «استثمار» الذى تديره «سى آى كابيتال» تصدر فئة «الأسهم»، فيما تقاسم صندوق «أصول» صدارة فئة «النقدية» بالشراكة مع «الأهلى الرابع»، كما تصدر صندوق «الثابت» فئة صناديق «الدخل الثابت»، و كذلك جاء صندوق «أمان» على قمة فئة الصناديق الإسلامية.

وتابع قائلًا: الشركة تسعى لتقديم قيمة مضافة للعملاء والمستثمرين، من خلال تحقيق أكبر العوائد الاستثمارية الممكنة، وذلك عبر آلية العمل المؤسسى الذى تتمتع به، واعتمادها على الاستثمار فى العنصر البشرى، وأنظمة التعاملات، بالإضافة إلى الدراسات المكثفة حول العائد والمخاطر قبل اتخاذ القرار الاستثمارى.

وأشار إلى أن شركته حصلت على جائزة أفضل مدير استثمار فى مصر من مؤسسة ACQ5، لافتًا إلى أن أدائها خلال النصف الأول من 2018 يؤكد جدارتها بتلك الجائزة.

وعن وضع الصناعة أكد «أبوالعينين» أن هناك حاجة إلى زيادة درجات الوعى لعدد من الإدارات الحالية للبنوك، فيما يتعلق بأهمية الصناديق فى تطوير إدارة ثروات البنوك، موضحًا أن الجيل السابق بالقطاع المصرفى كان يهتم أكثر بالصناديق من نظيره الحالى.

وأشاد بقرار الهيئة العامة للرقابة المالية، بشأن السماح لشركات السمسرة بالمشاركة فى تسويق عملية الاكتتاب فى وثائق صناديق الاستثمار، لكنه أكد أن مالك الصندوق هو المتحكم فى كيفية إدارة العملية التسويقية، واللجوء لشركات السمسرة من عدمه.

وقالت مى الحجار، مدير إدارة الاستراتيجية والتطوير بشركة أكيومن لإدارة الأصول، إن تصدر الصناديق المدارة بواسطة شركتها فى فئة «المتوازنة» و«الإسلامية المتوازنة»، يعود إلى اعتمادها على الأسلوب العلمى فى اتخاذ القرار الاستثمارى من خلال تحليلات مالية وفنية، ودراسة متأنية من قبل لجنة متخصصة للاستثمار بالشركة.

وأضافت أن شركتها تقدمت بطلب للجمعية المصرية لصناديق الاستثمار «EIMA»، لتحويل صندوق «مصر الخير» المتوازن إلى فئة الأسهم، فى ظل سماح نشرة اكتتاب الصندوق بالاستثمار فى الأسهم بنسبة تصل إلى %90 من أمواله.

وأوضحت مدير إدارة الاستراتيجية والتطوير بشركة أكيومن لإدارة الأصول، أن شركتها تسعى إلى زيادة أصولها المدارة خلال الفترة المقبلة، وذلك عبر إضافة عدد من المحافظ المالية لإدارتها، وتأسيس صناديق استثمارية جديدة.

يُذكر أن رنا العدوى، العضو المنتدب لشرك أكيومن لادارة الأصول، كشفت لـ «المال»، فى وقت سابق، عن استهداف شركتها زيادة أصولها المدارة بقيمة تصل إلى مليار جنيه خلال عام 2018، لتسجل قيمة إجمالية تقدر بنحو 2.6 مليار جنيه، مقارنة مع 1.6 مليار جنيه فى الوقت الراهن.

وأكد عادل كامل العضو المنتدب شركة الأهلى لإدارة الأصول، أن تصدر صندوق «الأهلى الرابع» لفئة النقدية، يعود إلى السياسة الاستثمارية الجيدة للصندوق، وطريقة إداراته وفقًا لأسس علمية واضحة الأهداف.

وأضاف أن عدم تواجد باقى صناديق الشركة المدارة فى صدارة باقى الفئات، قد يكون أحد الملفات التى ستسعى الإدارة الجديدة على حلها، من خلال وضع أليات لتعظيم العائد الاستثمارى للصناديق المدارة، وزيادة حجم المحفظة.

وأوضج أن شركته ستقوم بعملية إعادة هيكلة للأصول المدارة وفريق العمل بها من أجل اصلاح الوضح الحالى لصنلديق الاستثمار التى حققت عوائد أقل من معدلاتها الطبيعية.

يُذكر أن عادل كامل، العضو المنتدب السابق لقطاع إدارة الأصول بشركة إتش سى، تولى منصب العضو المنتدب بشركة الأهلى لإدارة الأصول منذ فترة قصيرة.

وتدير شركة «الأهلى لإدارة الاستثمار» نحو 6 صناديق استثمارية، بحجم إجمالى قدر بـنحو 7.9 مليار جنيه، بنهاية الربع الأول من العام الجارى.

ارتفعت أسعار وثائق الصناديق المتوازنة بشكل جماعى، خلال النصف الأول، مسجلة عوائد تراوحت بين %16.38 كحد أقصى، وأدنى %3.54.

وتصدر قائمة الارتفاعات صندوق مصر الخير المتوازن، الذى تديره شركة «أكيومن» لإدارة الأصول، محققًا ارتفاعًا فى قيمة وثيقته بنسبة %16.38 لتسجل 24.96 جنيه، تلاه المنافس صندوق البنك التجارى الدوى «تكامل»، الذى تديره شركة سى آى كابيتال، بنسبة ارتفاع %15.97، وبقيمة 194.64 جنيه للوثيقة.

فى المركز الثالث، جاء صندوق بنك مصر الأول، المدار بواسطة شركة مصر المالية للاستثمارات، بعائد استثمارى %10، لتصل قيمة وثيقته إلى 225.09 جنيه، ورابعًا حل صندوق بنك الاستثمار العربى «سندى»، الذى تديره شركة إتش سى، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته قدرها %9.91 لتبلغ %13.82.

وفى المركز الخامس، سجل صندوق بنك التنمية والائتمان الزراعى «الماسى»، الذى تديره شركة هيرمس، بنسبة %8.61 بقيمة 262.55 جنيه، وسادسًا جاء صندوق بنك الكويت الوطنى «الميزان»، المدار بواسطة شركة NBK كابيتال، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته قدرها %6.68، لتصل إلى 338.35 جنيه.

فى المركز السابع، حل صندوق بنك كريدى أجريكول الرابع «الثقة»، الذى تديره شركة إتش سى، بعائد استثمارى قدره %5.39 بقيمة 250.93 جنيه للوثيقة، وثامنًا حل صندوق البنك الأهلى الأول المدار عبر شركة الأهلى لإدارة الأصول، بنسبة ارتفاع قدره %3.54 بقيمة 44.15 جنيه للوثيقة.

حققت فئة صناديق الأسهم ارتفاعاً جماعياً خلال أول 6 أشهر من العام الجارى، مستفيدة من الأداء الجيد لمؤشر البورصة الرئيسي EGX30، الذى يضم الأسهم القيادية.

وتصدر قائمة الارتفاعات صندوق البنك التجارى الدولى الثانى «استثمار»، الذى تديره سى آى كابيتال، محققًا عائداً استثمارياً قدره %22.05 لتصل قيمة الوثيقة إلى 228.34 جنيه.

وفى مركز الوصافة حل صندوق قناة السويس «الأجيال»، المدار بواسطة شركة «بلتون»، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته قدرها %16.59، مسجلة 17.71 جنيه، وثالثًا جاء صندوق الشركة المصرفية SAIB بنسبة ارتفاع %15.14، مسجلاً 237.79 جنيه للوثيقة.

فى المركز الرابع سجل صندوق البنك المصرى لتنمية الصادرات «الخبير»، المدار بواسطة شركة إتش سى، الذى حقق عائداً استثمارياً قدره %15.12 بقيمة 152.01 جنيه للوثيقة، وخامسًا جاء صندوق البنك الأهلى الثالث، الذى تديره شركة الأهلى لإدارة الأصول، بنسبة ارتفاع %14.97 بقيمة 161.31 جنيه.

وضمت قائمة العشرة الكبار، صندوق بنك التعمير والإسكان «تعمير»، بنسبة ارتفاع %14.22 فى المركز السادس، وصندوق بنك قناة السويس بعائد قدره %14.1 فى المركز السابع، وثامنًا حل صندوق المجموعة العربية المصرية للتأمين، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته قدرها %13.81، وجاء تاسعًا صندوق البنك العربى الأفريقى الدولى «شيلد»، بنسبة ارتفاع %13.1، خلفه بنسبة ارتفاع %12.23 صندوق مصر المستقبل.

كعادتها نجحت فئة الصناديق النقدية فى الحفاظ على  الصعود الجماعى، الذى يُعد أحد أهم مميزات تلك الفئة التى لا تتأثر بهبوط مؤشرات البورصة بشكل كبير، نظرًا لاعتمادها على الاستثمار فى أدوات الدين «سندات أو أذون خزانة».

وتصدر ارتفاعات فئة «النقدية» بنسبة صعود %7.55 خلال 6 أشهر، كل من صندوق البنك التجارى الدولى «أصول»، الذى تديره شركة «سى آى كابيتال» بقيمة 336.78 جنيه للوثيقة، وصندوق البنك الأهلى الرابع بقيمة 259.81 جنيه، المدار بواسطة شركة الأهلى لإدارة الأصول.

وجاء فى المركز الثانى، صندوق بنك بلوم مصر النقدى، المدار بواسطة شركة بلوم مصر لإدارة الأصول، بنسبة %7.48 بقيمة 239.97 جنيه للوثيقة، وثالثًا حل صندوق بنك القاهرة النقدى الثانى، الذى تديره شركة بلتون، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته %7.39، مسجلة 23.55 جنيه.

وفى المركز الرابع حل صندوق بنك مصر النقدى، الذى تديره شركة بلتون لإدارة الأصول، بنسبة %7.37 لتسجل وثيقته نحو 35.98 جنيه، وخامسًا جاء صندوق بنك SAIB النقدى، الذى تديره شركة بلتون، بعائد قدره %7.36 بقيمة 15.03 جنيه للوثيقة.

وضمت قائمة العشرة الكبار فى المركز السادس، صندوق البنك العربى النقدى «يوماتى»، بنسبة ارتفاع فى قيم الوثيقة قدرها %7.30، وسابعًا صندوق بنك المؤسسة المصرفية «مزايا» بنسبة عائد %7.29، وثامنًا صندوق التجارى وفا بنك، بنسبة %7.27، وتاسعًا صندوق بنك تنمية الصادرات «يومى»، بنسبة %7.26، وعاشرًا صندوق مصر للتأمين بنسبة %7.25.

وعلى مستوى الدخل الثابت، تصدر صندوق البنك التجارى الدولى «ثبات»، بنسبة %11.62 بقيمة 215.42 جنيه، وصندوق بنك القاهرة «الثابت» بنسبة %10.38 بقيمة 175.10 جنيه، وثالثًا جاء صندوق البنك العقارى العربى «المصرى»، بنسبة %7.59 بقيمة 171.51 جنيه.

وفى المركز الرابع حل صندوق البنك العربى الأفريقى الدولى «جذور»، بنسبة %6.80 بقيمة 18.89 جنيه، وأخيرًا صندوق البنك الأهلى الثامن بنسبة %6.21 بقيمة 1507.66 جنيه.

بعوائد إيجابية حققت صناديق فئة «الاسلامية» ارتفاعاً جماعياً خلال أول 6 أشهر من العام الجارى، فيما جاء صندوق فيصل الإسلامى- التجارى الدولى «أمان» فى المركز الأول بنسبة ارتفاع قدرها %17.48 بقيمة 119.24 جنيه.

وفى المركز الثانى حل صندوق بنك الاستثمار العربى «هلال»، بنسبة ارتفاع قدرها %15.99 فى قيمة وثيقته التى سجلت 225.01 جنيه، وثالثًا حل صندوق سنابل، بعائد قدره %15.03 بقيمة 176.82 جنيه.

وفى المركز الرابع جاء صندوق بنك مصر الرابع، بنسبة صعود فى قيمة وثيقته بلغت %11.79 لتسجل 136.86 جنيه، وخامسًا حل صندوق بنك الكويت الوطنى «الحياة»، بنسبة %9.72 بقيمة 23.99 جنيه.

وحل سادسًا صندوق بنك التنمية والائتمان الزراعى «الوفاق»، بنسبة %9.23 بقيمة 19.623 جنيه، وسابعًا جاء صندوق فيصل الإسلامى بنسبة ارتفاع %8.36 بقيمة 147.27 جنيه، وثامنًا صندوق نعيم مصر بنسبة %6.89، بقيمة 226.86 جنيه للوثيقة.

وفى المركز التاسع جاء صندوق بنك البركة مصر، بنسبة ارتفاع فى قيمة وثيقته بلغت %6.82 والتى سجلت 133.61 جنيه، وعاشرًا حل صندوق البنك الأهلى المصرى، وبنك البركة «بشائر» بارتفاع قدره %4.55 فى قيمة وثيقته التى بلغت 88.05 جنيه.

وعلى صعيد الصناديق الإسلامية المتوازنة، صعد صندوق بنك عودة المتوازن «ازدهار» بنسبة %8.41 بقيمة 198.73 جنيه، كما ارتفعت قيمة وثيقة صندوق بنك البركة مصر المتوازن، بنسبة %0.02 بقيمة 104.85 جنيه للوثيقة.

حققت صناديق   «تحديد الأصول»  خلال أول 6 أشهر، عائداً مميزاً بلغ حده الأقصى %16.32 فى قيمة وثيقة صندوق بنك تنمية الصادرات «كنوز» التى سجلت 212.43 جنيه، فيما بلغ حده الأدنى نحو %14.87 بقيمة 807.92 جنيه لوثيقة صندوق بنك الشركة المصرفية العربية 2.

وشهدت وثائق صناديق العملة الأجنبية ثباتًا نسبيا، وحققت وثيقة صندوق مصر النقدى اليورو ارتفاعًا قدره %0.02 بقيمة 10.962 جنيه، فيما سجلت وثيقة صندوق مصر النقدى الدولارى ارتفاعًا بنسبة %0.84 بقيمة 11.529 دولار.

المصدر: صحيفة المال

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي