English

EGX 30 13,800.25 0.46%



إقرار الضوابط النهائية لإطلاق الشورت سيلينج بنهاية الربع الثالث

إقرار الضوابط النهائية لإطلاق الشورت سيلينج بنهاية الربع الثالث

القاهرة: انتهت اللجنة الاستشارية لسوق المال، من إعداد الضوابط النهائية، لإطلاق آلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع «الشورت سيلينج»، تمهيداً لإرسالها للهيئة العامة للرقابة المالية، لبدء العمل بها بنهاية الربع الثالث من العام الحالى.

وقالت مصادر مقربة من الملف للمال إن اللجنة الاستشارية، عقدت مساء الثلاثاء الماضى اجتماعاً موسعاً حضره هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، باعتباره كان ضمن الأعضاء السابقين بها قبل توليه الوزارة، وعكف خلال الشهور الماضية على وضع التصور النهائى للآلية، كما حضر الاجتماع المستشار خالد النشار نائب رئيس هيئة الرقابة المالية.

ووفقاً لموقع هيئة الرقابة المالية، فإن نظام الشورت سيلينج، هو اتفاق بين شركة السمسرة وأحد عملائها بأن تقوم الأولى نيابة عن العميل باقتراض أوراق مالية مملوكة لطرف آخر (مقرض)، وذلك بغرض بيع هذه الأوراق المالية، على أن تعاد فى وقت لاحق للطرف المقرض، بالشروط التى يتم الاتفاق عليها.

وكشفت مصادر – فضلت عدم الافصاح عن هويتها – عن الاتفاق على كامل بنود العمل بآلية الشورت سيلينج، والتى تتيح لشركات السمسرة التى تملك رخصة الشراء الهامشى، بالتقدم للحصول على رخصة الآلية الجديدة، مع السماح بتطبيقها على أسهم الفئة الأولى المسموح بالشراء الهامشى عليها، والتى تتسم بارتفاع معدلات السيولة والتداول اليومى.

وأوضحت أنه سيتم إلزام العملاء بإيداع سيولة نقدية تعادل %50 من قيمة الأسهم المقترضة كتأمين لتعاملات الشورت سيلينج.

وكشفت عن الاتفاق على تدخل شركة السمسرة لإغلاق العملية وإعادة شراء الأسهم التى تم اقتراضها فى حال صعودها بنسبة %15، أما فى حال تراجع السعر بنفس النسبة، فيتم مخاطبة العميل لإيداع مبالغ مالية جديدة، إذ يراهن المتعامل بالشورت سيلينح فى الأساس على هبوط السهم لتحقيق الربحية.

وأكدت المصادر أن توفيق شدد خلال الاجتماع على ضرورة فصل التسوية الورقية عن المالية، فى إجراء عمليةالشورت سيلينج، بما يعنى انتقال ملكية الأسهم سواء بالبيع أو الشراء للعميل الجديد فور تأكيد الطلب لدى شركة السمسرة، مع تفعيل دور صندوق ضمان التسويات، لتأكيد الحصول على المبالغ النقدية المقابلة لعملية البيع أو الشراء فى مرحلة تالية.

وأوضحت المصادر أن وعاء الأسهم المقترضة، سيتم إيداعه لدى أمناء الحفظ فقط، مع السماح لأمين الحفظ أو شركة السمسرة، باستثمار مبلغ الغطاء النقدى فى أى أوعية استثمارية مضمونة وذات عائد دورى، ليحصل المقترض على العائد مخصوماً منه عمولة السمسرة.

وتضم اللجنة الاستشارية لسوق المال عدداً من العاملين بالسوق، ومنهم سليمان نظمى، وأمانى حامد، وعلاء سبع، ورانيا يعقوب، وحسين عبد الحليم، وياسر المصرى، ومحمود جبريل، ومحمد ماهر، وعصام خليفة، وهانزادا نسيم.

 
 

 

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي