English

EGX 30 14,200.68 -0.42%

الحكومة تحسم مصير الحديد والصلب، ووزير قطاع الأعمال: كيان خاسر

الحكومة تحسم مصير الحديد والصلب، ووزير قطاع الأعمال: كيان خاسر

القاهرة: تنتظر الحكومة، نتائج تقارير ودراسات جدوي فنية ومالية لاختبار القدرات الفنية لأفران ومناجم شركة الحديد والصلب (IRON) ، التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، إحدي شركات قطاع الأعمال قبل اتخاذ قرار مصيري لأعرق شركات الحديد والصلب في الشرق الأوسط.

وكشف هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، لـ"الوطن"، أن الشركة القابضة للصناعات المعدنية، أنهت الدراسة التي بدأها الوزير السابق خالد بدوي منذ 3 أسابيع، موضحا أن الدراسة خلُصت إلى ضرورة وحتمية تشغيل أفران "الحديد والصلب" بكامل طاقتها للتوصل إلى حجم الأضرار التي لحقت بالأفران نتيجة التشغيل الخاطئ خلال الأعوام الماضية.

وأَكد توفيق أن طريقة إدارة أفران الحديد والصلب على مدار السنوات الـ6 الماضية، والتي نفذتها الإدارات السابقة بإيقاف عمل الأفران وتشغيلها ثم إيقافها لأكثر من مرة لإجراء "عمرات" متتالية، تسببت في أضرار جسيمة على رأسها التسبب في حدوث شروخ في الأفران داخلية، موضحا أن طريقة وآلية عمل أفران الحديد والصلب يجب أن تعمل باستمرار دون توقف في أثناء إجراء العمرة.

وقال إن الدراسة تقتضي تشغيل الأفران بكامل الطاقة لفترة زمنية محددة لن تقل عن 3 أشهر لاكتشاف الآثار السلبية التي تعرضت لها الأفران، مشيرا إلى أنه بالتوزاي مع اختبار القدرات الفنية للأفران، ينفذ مكتب استشاري دراسة جدوى فنية ومالية واقتصادية بالتوازي لتقييم مناجم الحديد والصلب التي ترفع منها المادة الخام، مؤكدا أنه بدارسة نتائج التقريرين جنبا إلى جنب سنتخذ قرارا بتحديد مصير شركة "الحديد والصلب".

وعن إمكانية اتخاذ قرار بتصفية "الحديد والصلب" على غرار "القومية للأسمنت"، قال الوزير، إننا نبذل قصاري جهدنا لتطوير الشركة ولكننا في نفس الوقت لن نهدر أموال طائلة في كيان خاسر، ولن نسبق الأحداث فلننتظر نتائج الدراسات والتقرير.

وسجلت "الحديد والصلب" صافي خسارة بلغ 726.3 مليون جنيه منذ بداية يوليو 2017 حتى نهاية يونيو 2018، مقابل 750.26 مليون جنيه خسائر خلال العام المالي السابق له 2016 - 2017.

المصدر: جريدة الوطن

اقرأ أيضًا:

إدارة الحديد والصلب تعتمد إيرادات 190.8 مليون جنيه بنهاية أغسطس 2018

 

 

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي