English

EGX 30 13,776.99 1.01%



إيه إيه دبليو: مصر ستكون على قائمة الدول المصدرة للتكنولوجيا في الشرق الأوسط

إيه إيه دبليو: مصر ستكون على قائمة الدول المصدرة للتكنولوجيا في الشرق الأوسط

أراب فاينانس: برعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وزارة الكهرباء والطاقة، ووزارة البيئة، قامت شركة "المهندسون الاستشاريون - إيه إيه دبليو" برعاية مؤتمر ومعرض المدن الذكية والصناعية للسنة الثالثة على التوالي والمقام يومي 23 و24 أكتوبر 2018، بفندق هيلتون هيليوبوليس بالقاهرة.

وفي هذا السياق، أكد حسن المرعشلي الرئيس التنفيذي لشركة "المهندسون الاستشاريون -  إيه إيه دبليو" على أن المدن الصناعية والذكية تمثل الآن إحدى أهم القطاعات التي تعمل عليها الدولة، والتي ستسهم بشكل كبير في جذب الاسثمارات، حيث أنه من المتوقع أن تضع مصر على قائمة الدول الداعمة والمصدرة للتكنولوجيا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتتمثل فكرة المدن الذكية في استخدام تكنولجيا الاتصال والمعلومات لرفع كفاءة التشغيل بتلك المدن وكذلك تحسين جودة الخدمات والمرافق وتحسين فعاليتها وتحقيق الاستفادة القصوى من الموارد وتعظيم فكرة الاستدامة للحفاظ على الطاقة والبيئة.

ومن المنتظر أن تسهم المدن الصناعية الجديدة - والتوسعات العملاقة التي تشهدها مصر في مجالات البنية التحتية والطاقة - في تعافي الاقتصاد المصري، والمضي قدماً نحو مزيد من الاستثمارات على الأمد المتوسط والبعيد، وتعززها شبكة طرق عملاقة لم تشهدها البلاد من قبل والتي بدورها تربط جميع أنحاء الجمهورية ببعضها البعض وبالمناطق الصناعية والموانئ. هذه المشروعات العملاقة تسهم في تحقيق اقتصاد سوق مستقر يتميّز بالتنافسية والتنوّع ويعتمد بقدر كبير على التكنولوجيا ، ليكون لاعباً فاعلاً في الاقتصاد العالمي، وقادرا على التكيّف مع المتغيّرات العالمية.

وأضاف المرعشلي أن على شركات القطاع الخاص - وبصفة خاصة بيوت الخبرة الهندسية - أن تساهم بشكل فعال في تلبية الطلب على تقديم حلول ذكية خاصةً المرتبطة بدعم البنية التحتية لاستيعاب احتياجات المدن والمجتمعات العمرانية السكنية والصناعية لاحتواء السوق وتشجيع الخبرة الوطنية والمحلية للمشاركة بشكل أكبر في السوق المصري. وأضاف المرعشلي أننا قادرون على تعظيم الاستفادة من الخبرات المحلية لتحل تدريجيًا محل الخبرات الأجنبية التي تغزو السوق المصرية ، ولدينا الإمكانات التكنولوجية والبشرية القادرة على دعم التطورات التكنولوجية محليا وعالميا.

إن المدن الذكية هي نقطة قوة ستؤدي إلى إحداث طفرة كبيرة في قطاع الاتصالات والعقارات في مصر، كنتيجة لزيادة الطلب على الحلول الذكية والخدمات المتطورة، والتي بدورها ستحتاج حتماً إلى تطوير البنية بهدف استيعاب احتياجات تلك المدن ومن ثم النهوض بالاستثمار وتحسين جودة حياة المواطن بشكل ملموس خلال الفترة المقبلة. 

جدير بالذكر، أن شركة روت تكنولوجيز قد قامت بتنظيم مؤتمر ICEC للعام الرابع وذلك على مدار اليومين، والذي يضم أكثر من 3000 صانع قرار في شتى المجالات الاقتصادية المختلفة وأكثر من 5000 مشارك لعرض أحدث التقنيات الخاصة ببناء المدن الذكية ومناقشة أفضل المشروعات والممارسات. فهو يُعد من أهم وأضخم المؤتمرات والمعارض المؤثرة على سوق التكنولوجيا والعقارات والمدن الصناعية بشمال إفريقيا.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي