English

السوق مغلق

EGX 30 10,621.14 1.89%



وليد حسونة: 50% متوسط نمو مستهدف بعد خفض الفائدة وفاليو في المقدمة

وليد حسونة: 50% متوسط نمو مستهدف بعد خفض الفائدة وفاليو في المقدمة

القاهرة: توقع وليد حسونة، الرئيس التنفيذي لشركة المجموعة المالية فاينانس -ذراع التمويل غير المصرفي بالمجموعة المالية هيرميس (HRHO) أن تحقق الأنشطة تحت مظلته متوسط نمو خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري يصل إلى 50%، بدعم من قرار خفض أسعار الفائدة وما يترتب عليه من تحفيز الطلب على منتجات التمويل المختلفة.

وأوضح حسونة أن هذا المتوسط سيعكس في مكوناته نموًّا كبيرًا لبعض الأنشطة التي تتسم بالنمو السريع وفي مقدمتها نشاط التمويل الاستهلاكي الممثل في شركة فاليو، وكذلك التمويل متناهي الصغر الذي تقدمه شركة تنمية.

فاليو مرشحة لتحقيق أكثر من 100% نمو.. وإطلاق خدماتها بالمنصورة وطنطا خلال النصف الأول

وتوقع حسونة أن تحقق شركة فاليو نموًّا يفوق 100%، بدعم من إضافة منتجات وخدمات جديدة، أهمها خدمات الأون لاين التي بدأت تحظى بإقبال كبير وكذلك تقسيط منتجات الأثاث، علاوة على السعي لإطلاق خدمات التقسيط بمحافظتي طنطا والمنصورة خلال النصف الأول من العام الجاري.

وأوضح حسونة أن تحركات أسعار الفائدة تؤثر بصورة مباشرة في أنشطة التمويل غير المصرفي، خاصة أن كل الشركات العاملة في هذه المجالات تعتمد بشكل أساسي على البنوك في التمويلات، مع وجود استثناءات محدودة في حال وجود تمويلات خارجية أو مدعومة.

وأوضح حسونة أن قرار خفض سعر الفائدة انعكس مباشرة بنفس النسبة على نشاط التأجير التمويلي، وذلك وفقًا لنص العقود المبرمة التي تربط سعر الفائدة بالكوريدور، ونفس الأمر بالنسبة لنشاط التخصيم، مؤكدًا أن أي تغير في سعر الفائدة بالخفض يساهم تلقائيًّا في زيادة الطلب على هذا النوع من التمويل، حتى وإن كانت المستويات العامة للفائدة ما زالت مرتفعة.

وقال حسونة: “بالتأكيد لم نصل للمستويات المرجوة لسعر الفائدة، فأسعار الفائدة ما زالت أعلى بنسبة 5 إلى 6% عن سعرها منذ عامين، ولكن أي تخفيض يؤثر في تنشيط الطلب”.

وأشار حسونة إلى أن شركة فاليو المتخصصة في تمويل التقسيط خفض بالفعل أسعار الفائدة على أغلب خدماتها، وذلك من قبل إقرار لجنة السياسات بالبنك المركزي الخفض الأخير والبالغ نقطة مئوية.

وأوضح أن شركته استهدفت من هذه الخطوة تحريك الطلب على تقسيط منتجات الأثاث التي أضيفت حديثًا لباقة خدمات “فاليو” وبالتالي شهدت معدل خفض أعلى من الذي أقره البنك المركزي، ونفس الأمر بالنسبة لتقسيط التشطيبات، كما تم إعادة إطلاق خدمة تقسيط الطاقة الشمسية عقب صدور قرار خفض الفائدة وبنسب خفض أعلى من درجة مئوية.

الإلكترونيات الأعلى فائدة بين منتجات فاليو.. والأثاث الثاني ثم الطاقة الشمسية

وأشار حسونة إلى أن المنتجات الإلكترونية تعتبر الأعلى فائدة بين قائمة المنتجات التي تمولها شركته، ويتم تعويض ذلك بتقديم عروض ترويجية بصورة دورية، فيما يأتي الأثاث في المرتبة الثانية من حيث سعر الفائدة، وأخيرًا الطاقة الشمسية والتي تعتبر أقل بصورة كبيرة.

استثمارات عربية تقترب من اختراق التمويل الاستهلاكي عقب صدور القانون

وتوقع حسونة أن تحظى خدمات التمويل الاستهلاكي باهتمام كبير من قبل شركات محلية وعربية بالتزامن مع انتهاء البرلمان من إصدار التشريع الجديد، مرجحًا أن تستقبل السوق المحلية 4 لاعبين جدد على الأقل نصفهم من الاستثمارات العربية المهتمة باختراق هذا القطاع الواعد.

وعلى صعيد باقي أنشطة التمويل غير المصرفي التي تستهدف شركته إطلاقها خلال العام الجاري، توقع حسونة الإعلان قريبًا على خطوات تنفيذية تجاه اختراق قطاعي التمويل العقاري والتأمين على التتابع.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي