English

EGX 30 14,915.40 -0.37%



هيرميس تطلق مؤتمرها السنوى في دبى بحضور مديرى أصول بقيمة 11 تريليون دولار

هيرميس تطلق مؤتمرها السنوى في دبى بحضور مديرى أصول بقيمة 11 تريليون دولار

القاهرة: انطلقت أمس أعمال الدورة السنوية الـ 15 من المؤتمر الاستثماري ‹‹EFG Hermes One-on-One›› بمشاركة واسعة من جانب ممثلي الإدارة التنفيذية لـ186 شركة مدرجة ببورصات 26 دولة، بالإضافة إلى أكثر من 520 مستثمرا دوليا من 260 مؤسسة مالية وشركة عائلية بقاعدة أصول تتجاوز 11 ترليون دولار.

قال كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس (HRHO)، إن المشاركة الواسعة من جانب الشركات ومديري الأصول تأتي كإنعكاس للتوسعات التي قامت بها المجموعة المالية هيرميس في الأسواق الناشئة والمبتدئة على امتداد 4 قارات، ولاسيما التزايد الملحوظ بمشاركة الشركات السعودية والنيجيرية في المؤتمر تزامنًا مع التحولات التي تشهدها تلك الأسواق والتي من المتوقع أن تطرح مزيدًا من الفرص الاستثمارية.

وأوضح عوض أن المجموعة المالية هيرميس تحرص على توفير المناخ الملائم لأبرز المستثمرين الدوليين ومسئولي الشركات المدرجة من خلال المؤتمر، مضيفًا أن الأسواق الناشئة والمبتدئة مازالت تذخر بالعديد من فرص النمو والاستثمار الجذابة وقدرتها على تحقيق عائدات قوية رغم التحديات الاقتصادية والتخارج الملحوظ لرؤوس الأموال من الأسواق الناشئة ورفع معدلات الفائدة الأميركية.

واستطلعت هيرميس آراء الحضور، حيث يرى 45% من المستثمرين إرتفاع جديد في أسعار الفائدة الأمريكية خلال 2019 بنحو 25 نقطة، بينما يرى 32% من المستثمرين عدم حدوث تغيير في أسعار الفائدة الأمريكية خلال العام الجاري.

وعلى جانب أسعار الفائدة في السوق المصري، فيرى 37% من المستثمرين احتمال بخفض البنك المركزي لأسعار الفائدة بأقل من 2% خلال العام الجاري.

وتوقع 29% من المستثمرين خفضها بنحو 3%، و 21% يرون احتمال اتساع خفض الفائدة إلى 4%، إلا أن نحو 42% من المستثمرين، يرون أن سعر الجنيه قد يتراجع أمام الدولار بنهاية 2018 إلى مستوى 18 جنيها/دولارا مقابل 17.5 جنيه/ دولار حالياً.

كما توقع 46% من مديري أصول صناديق استثمار ومكاتب استثمار عائلية تتجاوز أصولها 11 ترليون دولار، أن تواصل الأسواق الناشئة نموها خلال عام 2019 بعدما حققت إرتفاعاً بنحو 10% على أساس دولاري منذ بداية العام لتصل الإرتفاعات إلى نحو 15%، فيما توقع 22% أن تسجل الارتفاعات أكثر من 15%.

وينوي 25% من المستثمرين استثمار أرباح التداولات المترتبة على ترقية السوق السعودي إلى سوق ناشئ ضمن مؤشري MSCI و FTSE بداية العام 2020 في السوق المصري كأفضل وجهة استثمارية، فيما توزعت النسبة الباقية بين 22% للسوق السعودي و21% لأسواق ناشئة أخرى و20% للإمارات، حيث أكد 34% من المستثمرين على أن السوق المصري سيقدم أقوى آداء في أسواق الشرق الأوسط خلال 2019، فيما حصل السوق السعودي على 31% من الأصوات.

وتوقع 49% من الحضور أن تستحوذ صناديق المؤشرات التي تتبع مؤشر MSCI على أكثر من 50% من حجم صناديق الاستثمار عالمياً بحلول عام 2024، بعد نموها بنحو 75% خلال آخر 5 سنوات لتمثل 30% من حجم أصول صناديق الاستثمار عالمياً.

ويرى 41% أن المخاطر السياسية ستكون مصدر القلق الرئيسي بالنسبة للأعمال خلال 2019، فيما استحوذ خطر نقص ثقة المستهلكين والتغيرات التشريعية على 24% من الأصوات لكل منهما.

وتصدر سهم “البنك التجاري الدولي” أفضل خيار للاحتفاظ بالنسبة للمستثمرين للسنوات الخمس المقبلة على مستوى الأسواق الناشئة وبنحو 27% من الأصوات وضمت القائمة شركات من بنجلاديش والسعودية والإمارات و فيتنام وكينيا والكويت وباكستان.

من جانبه أشار محمد عبيد، الرئيس التنفيذي المشارك لبنك الاستثمار بالمجموعة المالية هيرميس، إلى تباين وجهات النظر حول النظرة المستقبلية للأسواق المبتدئة خلال عام 2019، وذلك في ظل عدد من العوامل الاقتصادية مثل تراجع الطلب على السلع الصينية وهبوط سعر اليوان، إضافة إلى توتر العلاقات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، والسياسة النقدية الصارمة التي ينتهجها الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي