English

EGX 30 13,800.25 0.46%



السويدي والمقاولون العرب تنفذان مشروع سد تنزانيا بـ3 مليارات دولار

السويدي والمقاولون العرب تنفذان مشروع سد تنزانيا بـ3 مليارات دولار

القاهرة: قام المهندس حسن عبدالعزيز، رئيس الاتحاد المصرى لمقاولي التشييد والبناء، بزيارة لدولة تنزانيا، يرافقه عدد من شركات المقاولات من القطاعين العام والخاص، مستهدفًا دراسة احتياجات السوق التنزانية، خاصة بعد توقيع التعاقد المبدئى بين شركتى المقاولون العرب والسويدى اليكتريك (SWDY) لتنفيذ سد ستجلر جورج.

قال طارق وهبة المدير التنفيذى لشركة السويدى إلكتريك: إن الشركة تتعاون حاليًا مع المقاولون العرب فى مشروع سد تنزانيا الجديد، والذى تبلغ تكلفته 3 مليارات دولار، لافتًا إلى أنه سيتم الانتهاء من المشروع خلال 3 سنوات .

وأضاف، أن الشركة بدأت نشاط عملها ووجودها بأفريقيا منذ عام 2000، مشيرًا إلى أن الشركة تمكنت من تنفيذ مشروعات بقدرات تصل إلى 20 جيجا وات فى العديد من الدول الأفريقية.

فيما أفاد المهندس أحمد العبد، رئيس مجلس إدارة شركة كونكورد للهندسة والمقاولات، بأن مصر بدأت تتحرك نحو القارة الأفريقية والعمل على تصدير قطاع المقاولات بالقارة، خاصة أن تركيا استحوذت على حجم أعمال كبير فيها، وبالتالى قام وفد من اتحاد المقاولين برئاسة المهندس حسن عبد العزيز بالتوجه إلى تنزانيا لبحث سبل التعاون مع الشركات هناك، وتمكين الشركات المصرية لإيجاد فرص استثمارية.

وأعرب «العبد»، عن أمله فى دخول «كونكورد» بحجم أعمال كبير فى تنزانيا، وفى دول أخرى بأفريقيا، لافتًا إلى أن دعم البنوك لشركات المقاولات وإعطاءها خطابات الضمان سيكون بمثابة صمام أمان لهم، وسيعطى دفعة كبيرة لتتغول بالدول الأفريقية التى تحتاج إلى التنمية من حيث البنية التحتية وغيرها.

وأشار إلى أن البروتوكول الذى تم توقيعه مع التجارى وفا بنك واتحاد المقاولين يعزز من التواجد الفعال داخل القارة الأفريقية؛ عبر الدعم الذى يقدمه البنك للشركات لتعضيد التواجد داخل أفريقيا.

بينما وصف المهندس حسن أمين المدير الإقليمى لشركة أكوا باور القارة الأفريقية بالقارة البكر، مؤكدًا أن هناك العديد من الدول لاتزال لديها احتياج للكهرباء، وبالتالى يتم الربط مع هذه الدول على أساس سد العجز لديهم فى إنتاج الطاقة.

وأشار، إلى أهمية الشراكة مع القطاع الخاص بدلًا من انتظار تمويل الدولة للشركات أو المستثمرين الراغبين فى ضخ استثماراتهم نحو الدول الأفريقية.

وأفاد أن حجم استثمارت الشركة من خلال تواجدها بمختلف دول العالم يبلغ أكثر من 35 مليار دولار، منها استثمارات بدول المغرب وجنوب أفريقيا ومصر، وأضاف أن حجم الكهرباء التى يتم إنتاجها حاليًا حوالى 28 ألف ميجا وات فى كل المحطات لديهم، إلى جانب محطات تحلية المياه.

ولفت إلى أنه تتم دراسة فتح أسواق جديدة فى دول أخرى، ولكنها لاتزال تحت الدراسة في الوقت الحالي.

المصدر: صحيفة المال

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي