English

السوق مغلق

EGX 30 13,776.85 0.82%



كيما تستعين بخبرات محلية وعالمية لتسويق منتجات الأمونيا واليوريا

كيما تستعين بخبرات محلية وعالمية لتسويق منتجات الأمونيا واليوريا

القاهرة: كشف عيد الحوت، رئيس مجلس إدارة شركة الصناعات الكيماوية المصرية – كيما (EGCH)،، عن بدء الشركة تنفيذ خطة تسويقية شاملة لبيع منتجات مصنعها الجديد «كيما 2» المنتظر الإنتاج منه فعلياً نهاية يونيو المقبل.

جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العامة الاخيرة للشركة، التى انعقدت الخميس الماضى، بحضور عماد الدين مصطفى، رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، واعتمدت الموازنة التخطيطية لعام 2019-2020، علما أن نسبة حضور الجمعية بلغت %92.14 من إجمالى عدد الأسهم.

قال الحوت خلال كلمته بالجمعية، إن كيما شكلت جهازاً لتسويق الإنتاج من الأمونيا واليوريا، مع الاستعانة بالتجارب السابقة فى هذا الشأن للشركات المماثلة مثل أبو قير للأسمدة وموبكو، والتفاوض مع شركتين عالميتين لتولى عملية التسويق.

أوضح أن مصر تمتلك مميزات كبيرة تجعلها على رأس الدول المصدرة للأسمدة ومنها الموقع الجغرافى المميز، موضحاً أن شركته بدأت فى التواصل مع الأسواق المتاحة للتصدير، على رأسها الأفريقية والسودان، فضلا عن تلبية احتياجات السوق المحلية ووزارة الزارعة.

كشفت الموازنة التخطيطة لكيما عن تعاقدات لتصدير نترات الأمونيا، إلى الأردن، واليونان، والسوادن، وكينيا، وأوغندا، وتنزانيا، وعمان، بحجم تصدير بلغ 40 ألف طن نترات أمونيا، وتخصيص 30 ألف طن إلى السوق المحلية خلال العام المالى المقبل، كما تخطط لبيع سماد اليوريا بواقع 318 ألف طن محلى، و260 ألف طن لشركات فى السودان.

لفت إلى أن المصنع الجديد الذى تنفذه شركة تكنومنت الإيطالية، من المقرر أن يبدأ فى إنتاج الأمونيا خلال مايو المقبل، وإنتاج سماد اليوريا والتشغيل التجارى نهاية يونيو المقبل، موضحاً أن الطاقة الإنتاجية للمصنع تصل إلى 1200 طن أمونيا يوميا، و1575 ألف طن من سماد اليوريا.

تتولى تكنومنت مهام المقاول العام للمصنع الجديد «كيما 2»، الذى يجرى تنفيذه لإنتاج الأمونيا واليوريا بالغاز الطبيعى بأسوان، تصل تكلفته الاستثمارية إلى 15 مليار جنيه.

لفت إلى أن تكلفة المشروع تبلغ 11.6 مليار جنيه، ومن المقرر أن تصل إلى 15 مليار جنيه مع انتهاء الاستعدادات وعملية التشغيل، موضحا أن تستهدف مبيعات بقيمة 3.7 مليار جنيه، وإجمالى ربح قدره 1.1 مليار جنيه، فضلا عن تحقيق صافى ربح 296 مليون جنيه.

أوضح أنه تم التنسيق مع شركتى غاز مصر وإيجاس لتوريد الكميات المطلوبة للمصنع الجديد، لتوفير ما يقرب من 1.3 مليون متر مكعب من الغاز.

لفت إلى أن التكنولوجيا الحديثة المستخدمة لتشغيل المصنع الجديد تعتمد على إنتاج الأمونيا باستخدام الغاز الطبيعى كمادة خام، وتبلغ نسبة الغاز الطبيعى كماة خام 60 : %70 واستخدام جزء من الغاز كطاقة محركة «وقود» لتوليد الكهرباء وتشغيل الأقسام المختلفة بالمصنع الجديد.

لفت إلى أن المصنع المرتقب ينتج كمية كهرباء تغطى احتياجاته، والفائض يصدر للمصنع القائم، وباقى احتياجات المصنع القائم تغطيتها من شبكه الكهرباء.

أكد أن الشركة لديها 135 وحدة إسكان اجتماعى مملوكة لها، تعرض على أقرب جمعية عمومية لإمكانية بيعها فى مزاد محدود لموظفى الشركة أصحاب المعاشات نتيجة إخلاء السكن الإدارى التابع لهم، موضحا أن كيما تستهدف إيرادات بين 50 إلى 100 مليون جنيه من هذه العملية.

طالب رئيس الشركة القابضة، عماد الدين مصطفى من «كيما»، خلال الجمعية، بإعداد مذكرة تمهيدا لعرضها على الجهاز المركزى للمحاسبات، والتصويت عليها فى الجمعية المقبلة للشركة، مؤكدا أن البيع فى مزاد محدود، يحتاج إلى موافقة الجمعية العمومية للشركة بشكل حتمي.

قدم مسؤولو الجهاز بعض الملاحظات على الموازنة التقديرية، واعترض على كيفية تشغيل المصنع الجديد بطاقة %110 ما رد عليه رئيس الشركة أن فترة التشغيل فى العام الأول 365 يومًا، وبالتالى سهولة الحصول على كمية الإنتاج بالدراسة، والعمل بكامل الطاقة الإنتاجية فضلا عن توفير كميات من الغاز من المصنع القديم، يمكن إضافتها إلى العملية الإنتاجية فى المصنع الجديد.

أكد أن هناك شركات صينية مماثلة تعمل دون توقف لمدة 3 أعوام متواصلة دون توقف فى نفس التخصص، وندرس اقتباس تلك التجارب، والاستفادة منها.

اعترض الجهاز على ورود مبلغ 174 مليون جنيه تكلفة تسويقية بالموازنة بنسبة %4.7 من المبيعات، حين أن التكلفة التسويقية الواجب تقديرها 208 ملايين جنيه، ما رد عليه رئيس مجلس الإدارة أن التكلفة التسويقية احتسابها على كمية تقدر 40 ألف طن لتصدير نترات أمونيوم التى انخفضت عن المقدر بالموازنة السابقة بكمية 10 آلاف طن، والفورسيليكون انخفض بكمية تقدر 1250 طنا، وغبار السيليكا انخفض بكمية تقدر 500 طن.

قال المركزى للمحاسبات أن الموازنة لم تقدر الضريبة العقارية عن مبانى المصنع الجديد، ما رد مدير علاقات المستثمرين أنه جارى المتابعة مع مديرية الضرائب العقارية بأسوان لتقدير الضريبة العقارية المستحقة على مشروع الأمونيا – يوريا بعد المعاينة على الطبيعة واتخاذ الإجراءات اللازمة.

لفت الجهاز إلى أن الشركة افترضت بيع ما يتم إنتاجه كاملا خلال النصف الثانى من العام المالى 2018-2019، رغم أن الشركة حققت فى النصف الأول من العام نفسه %23 فقط من المبيعات المستهدفة، ما يصعب معه تحقيق ذلك الافتراض، وقال رئيس الشركة إن ذلك يعود إلى توقف التصدير لبعض الدول التى كانت تمثل %60 من المبيعات النترات، كما قامت إحدى الشركات المنافسة ببيع منتجاتها بسعر منخفض لغزو الأسواق، وترتب على ذلك انخفاض سعر التصدير.

أوضحت الخطة الاستثمارية للعام المقبل، أنه مستهدف ضخ 161.2 مليون جنيه لإحلال وتجديد المصنع القائم، للمحافظة على الطاقة الإنتاجية القائمة للمصنع، بعد تشغيل 59 عاما، والالتزام بالمعالجة البيئية، كما تستهدف رفع قيمة القروض إلى 6.98 مليار جنيه، مقابل 4.4 مليار جنيه نهاية يونيو 2018.

يبلغ رأسمال الشركة 4.4 مليار جنيه ، بإجمالى عدد أسهم 893 مليون سهم، بقيمة اسمية 5 جنيهات للسهم، وتكبدت «كيما» خسائر بقيمة 3.2 مليون جنيه فى النصف الأول من العام المالى الجاري.

المصدر: صحيفة البورصة

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي