English

EGX 30 14,607.69 -0.42%



المصرية للاتصالات تدرس تقسيط الراوتر للاستفادة بالسرعات الجديدة

المصرية للاتصالات تدرس تقسيط الراوتر للاستفادة بالسرعات الجديدة

القاهرة: قال عادل حامد الرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات (ETEL)، إن الشركة تدرس تقيم خدمة تقسيط الراوتر للعملاء الراغبين في راوتر ADSL براوتر VDSL، من أجل الاستفادة من السرعات العالية الجديدة التي توفرها الشركة، وفقا لـ مصراوى.

ولا يدعم راوتر ADSL سرعات أكثر من 16 ميجابت، فيما تبدأ السرعات الجديدة ب 30 ميجابت والتي تحتاج إلى راوتر VDSL.

وأعلنت المصرية لاتصالات أمس عن باقات جديدة للإنترنت فائق السرعة. وقال حامد، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، إن الأسعار في الباقات الجديدة انخفضت ولم تزد مقارنة بالسرعات القديمة وسعات التحميل.

وأضاف حامد أن تحقيق التحول الرقمي يعتمد بشكل أساسي على تجهيز المواطن المصري بالتكنولوجيا الحديثة وخدمات الإنترنت فائقة السرعة، "ولذلك طرحنا أولى مراحل مشروعنا في هذا الشق بطرح باقات الإنترنت الجديدة بالسرعات العالية".

وقال إن هناك خطة بدأت الشركة تنفيذها منذ فترة لتجهيز شبكة البنية التحتية وسرعات إنترنت تساعد على تحقيق مجتمع رقمي لتنفيذ رؤية مصر 2030.

وتابع: "وجدنا العميل يحتاج سرعات إنترنت عالية، ما جعلنا نطلق باقات سوبر وميجا والترا، بسرعات تبدأ من 30 ميجابت وحتى 100 ميجابت ما يساهم في تحسين الخدمة المقدمة للمستهلك النهائي".

وقال حامد إن كل المستخدمين الجدد يمكنهم الاشتراك في الباقات الجديدة طالما كان الخط المشترك عليه يتحمل أي باقة من الثلاث.

وأضاف أن هذه الخطوة سبقها تجهيز الشبكة لاستيعاب السرعات الجديدة، حيث تم زيادة سعة الإنترنت الدولية بنسبة 60?، كذلك تم رفع كفاءة الشبكة الرئيسية للإنترنت بنسبة 40?، كما تمت إضافة خمسة ألاف كابينة جديدة من كبائن MASAN وذلك مقارنة بـ 17 ألف كابينة تم إنشائها خلال ثلاث سنوات من 2016 وحتى نهاية 2018.

وقال إن الشركة رصدت استثمارات بقيمة 17 مليار جنيه في عامي 2019 و2020 لتحسين جودة الخدمة.

وأوضح أن الشركة مستمرة في خططها لتحديث وتطوير البنية التحتية وأنه جاري مد كابلات الفايبر لمختلف المناطق في الجمهورية.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي إن الشركة ستطلق منتج جديد خلال أيام وهو IPTV.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي