English

EGX 30 9,912.98 0.48%



EFGEV FINTECH تستثمر 5 ملايين جنيه فى برنامجها الثالث لدعم الشركات

EFGEV FINTECH تستثمر 5 ملايين جنيه فى برنامجها الثالث لدعم الشركات

القاهرة: تقوم مسرعة أعمال “EFGEV FINTECH”، التابعة للمجموعة المالية هيرميس، ووزارة الاستثمار بالإعداد لإطلاق الدورة الثالثة لبرنامج تأهيل الشركات، والتى ستتم بداية الربع الثالث من العام الحالى، وستضم بين 3 إلى 5 شركات، مع مضاعفة الحد الأقصى للتمويلات الممنوحة لكل شركة لتصل إلى مليون جنيه.

كان ذلك نبذة عن أداء مسرعة الأعمال التى تعمل بالسوق المصرية منذ عامين، كشف عنها محمود الزهيرى الرئيس التنفيذى لـ “EFGEV FINTECH” فى حوار مع “المال”، تناول العديد من النقاط المرتبطة بالشركة، ومنها الفترات التى تستثمر بها مسرعة الأعمال بالشركات التى تدعمها وتمنحها التمويلات، والخطة المستقبلية فى مجال التكنولوجيا المالية.

بداية تطرق الزُهيرى إلى نشأة “EFGEV FINTECH” والتى بدأت نشاطها عام 2017، بشراكة بين وزارة الاستثمار والتعاون الدولى من خلال شركة مصر لريادة الأعمال، والمجموعة المالية فاينانس، ذراع الخدمات المالية غير المصرفية للمجموعة المالية هيرميس، بهدف الاستثمار فى الشركات الناشئة العاملة بالتكنولوجيا المالية عبر مُسرعات الأعمال.

وأشار الزهيرى إلى وجود فرصة مستقبلية لزيادة رأس مال EFGEVFINTECH””، موضحا أن دخول مستثمرين من القطاع الخاص فى هذه الخطوة فكرة مُرحب بها.

إطلاق المرحلة الثالثة للبرنامج

وقال الزهيرى إن “EFGEV FINTECH” حالياً فى المراحل الأولية للدورة الثالثة من برنامجها لتأهيل الشركات، المقرر إطلاقه بداية الربع الثالث من 2019، بتمويلات إجمالية قد تصل لنحو 5 ملايين جنيه.

وأضاف أن الدورة الثالثة سيتم خلالها زيادة التمويلات للشركات المشاركة إلى مليون جنيه كحد أقصى، مقابل حصة أقلية تقارب %10 بالشركات المراد الاستثمار بها.

وأوضح أن هناك حالات خاصة يمكن للصندوق فيها رفع التمويل لشركة داخل البرنامج، إلى مليونى جنيه، على أن يقوم مُمول آخر من القطاع الخاص بتوفير الـ%50 الإضافية من التمويل.

وأشار إلى أن مسرعة الأعمال تستهدف آجالا استثمارية بالشركات الحاصلة على التمويل قد تصل إلى 10 سنوات، مع عائد سنوى نسبته %30 على الاستثمار عند التخارج، إلا أنه أكد فى الوقت نفسه أنه فى حالة وجود فرصة جيدة للتخارج سيتم استغلالها.

وتمنح مسرعة الأعمال تمويلات للشركات العاملة فى مجال التكنولوجيا المالية بأنشطة المدفوعات، الادخار والاستثمار، والإقراض، وإدارة المخاطر المالية، ويبدأ دور”EFGEV FINTECH” فى مرحلتين إما منذ بداية نشأة الشركة، أو بعد التأسيس فى مرحلة تتوقف فيها استمرارية الشركة على الحصول على تمويلات، وفقا للزُهيرى.

وتابع: بجانب الشركات التى يضخ “EFGEV FINTECH” استثماراته بها داخل مُسرعة الأعمال، يتم أيضا منح تمويلات لشركات خارج البرنامج، بحد أقصى مليونى جنيه لكل شركة.

وأوضح أن هذه التمويلات يتم منحها وفقا لاشتراطات معينة تشمل أن تكون الشركة نشِطة بالسوق بالفعل، ولديها فرص استمرارية قوية، لكنها فى مرحلة حرجة تحتاج فيها لتمويلات تمكنها من الاستمرار فى النمو.

وكشف الزُهيرى عن قيام “EFGEV FINTECH” حاليا بدراسة شركتين بقطاع التكنولوجيا المالية، لدعمهما خارج نطاق مُسرعة الأعمال، الأولى محلية، والثانية مصرية تعمل بالخارج، تمهيدا لاتخاذ قرار بشأن منحهما تمويلات مالية بالربع الثالث.

شروط الشركات الحاصلة على التمويل

وأشار إلى أن الشركات التى يدخل فيها الصندوق، ينبغى أن يتوافر بها عدة اشتراطات أبرزها قابلية الفكرة للتنفيذ، ومدى إمكانية التوسع بها إلى أسواق أخرى، مع وجود فريق عمل مؤسس قوى يمتلك خلفيات مختلفة وقادر على قيادة وتنفيذ المشروع من خلال تكامل الخبرات والتخصصات.

و”تمر الشركات التى يتم اختيارها بعدة مراحل تبدأ بالتقديم على موقع مسرعة الأعمال www.efgev.com، تليها إجراء المقابلات لممثلى الشركات المختارة، وتتم دعوة الشركات المختارة إلى برنامج تدريبى مصغر ينتهى بتصفية واختيار الشركات المشاركة لفترة تمتد إلى 4 أشهر، يتم خلالها تقديم الدعم المادى والتجارى والتقنى والقانونى واللوجيستى للمشروعات الجديدة حتى تنمو”، وفقا للزُهيرى.

يتم منح التمويل للشركات على مرحلتين الأول عند الالتحاق بالبرنامج، والثانى بعد انفاق الشريحة الأولى للتمويل والعرض على لجنة الاستثمار لتقرر حصول الشركة على باقى التمويل من عدمه، بناء على التطورات التى شهدها المشروع.

المرحلتان الأولى والثانية

وقال الزهيرى إن الشركات التى توافقت مع شروط الصندوق بالمرحلتين الأولى والثانية كان عددها 5 وهى، “نقود” وهى عبارة عن تطبيق للشمول المالى يحوى منصة معلوماتية حول الثقافة المالية، ويقوم بالمقارنة بين المنتجات المالية المختلفة، سواء على مستوى التأمين، أو قطاع البنوك، أو حتى الالتحاق بالبورصة.

وأيضا شركات PayNas التى تقدم 3 خدمات مختلفة للشركات الصغيرة والمتوسطة تتنوع بين الرواتب، والتأمين الصحى، وبرنامج إلكترونى للموارد البشرية، وX Pay وهو تطبيق للدفع عبر الموبايل للمجتمعات المغلقة كالنوادى، وتطبيق Hood وهو متخصص بالتامين، وDigified للتحقق الرقمى من هويات مستخدمى الخدمات المختلفة عن بعد.

وأوضح الزُهيرى أن عمر المرحلة الأولى من برنامج مسرعة الأعمال يصل إلى 5 سنوات، وسوف يتم مدها لفترة مماثلة، وذلك بهدف دعم 30 شركة فى مجال التكنولوجيا المالية، ومنحها تمويلات.

وأكد الزهيرى أن الدعم الذى تحصل عليه مسرعة الأعمال من وزارة الاستثمار والتعاون الدولى عبر برنامج فكرتك شركتك، والتى تتيح حملات توعية تجوب المحافظات المختلفة، وهو ما حدث فى أول مرحلتين، وساهم بذلك فى انتشار ودعم التكنولوجيا المالية.

ونوه إلى أن عمل مسرعة الأعمال يتوافق مع اتجاه الدولة فى دعم الشمول المالى، والتحول الرقمى وفكرة تحويل مصر لمركز إقليمى للتكنولوجيا المالية، وذلك بناء على 3 عوامل أساسية، وهى التطور التكنولوجى الذى نشهده، والتغير فى عقلية واستيعاب الأشخاص لهذا القطاع عن طريق التعامل مع أموره المالية، والإطار التشريعى الداعم للابتكار فى مجال التكنولوجيا المالية.

ورأى الزهيرى أن مصر تسير فى اتجاه التكنولوجيا المالية بقوة مع دعم البنك المركزى، ووزارة الاستثمار والتعاون الدولى والمؤسسات التمويلية غير المصرفية، والتشريعات التى تم إصدارها مؤخراً لدعم هذا القطاع.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي