English

EGX 30 15,023.23 -0.58%



أبل تفتح السوق المصري أمام جميع الموزعين بعد تدخل جهاز المنافسة

أبل تفتح السوق المصري أمام جميع الموزعين بعد تدخل جهاز المنافسة

القاهرة: قال الدكتور أمير نبيل، رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، لمصراوي، إن شركة "أبل" الأمريكية التزمت بتعديل بنود العقود الخاصة بالموزعين والوكلاء في المنطقة العربية ومصر، لإلغاء القيود والاتفاقيات الحصرية، التي كانت تعوق المنافسة في السوق المحلية.

وأضاف أنه "يتبقى بعض الإجراءات النهائية لتنفيذ هذه التعديلات سيعلن عنها الجهاز قريبا"، وفقا لـ مصراوي.

وكان جهاز حماية المنافسة أعلن في ديسمبر الماضي عن بطلان بعض البنود في العقود التي وقعتها شركة "أبل" الأمريكية مع الموزعين في مصر، وألزمها بتعديل هذه العقود.

وقال نبيل إن "هذا الالتزام الذي قدمته أبل يسمح بما يعرف بالاستيراد الموازي، بحيث يتاح أمام جميع الوكلاء والموزعين التصدير للسوق المصري، وبالتالي نجح الجهاز في فتح الباب أمام عدد كبير من المصدرين المحتملين للسوق المصري".

وأشار إلى أنه أصبح من حق 80 موزعًا معتمدًا تصدير منتجات أبل وبيعها في السوق المصري، بعد أن كان هذا الحق مقتصرًا على حوالي 3 شركات فقط.

وأشار نبيل إلى أن "هذا يعني أن المنافسة ستزيد وبالتالي يحصل المستهلك المصري على أسعار جيدة، بدلا من سيطرة شركات قليلة على السوق تفرض أسعارها على المستهلك دون وجود بديل".

وقال إنه "حتى لو لم يدخل منافسين جدد للموزعين الحاليين، فإن فتح السوق أمام أي منافس محتمل، سيضعهم أمام ضغوط تنافسية للحفاظ على تواجدهم وحصتهم من السوق".

وكان الجهاز قال في بيانه، في ديسمبر الماضي، أن مخالفات شركة أبل وموزعيها للقانون، تتمثل في اتفاقهم على عزل السوق المصري جغرافيا عن عوامل المنافسة البينية وحظر الاستيراد الموازي وعقد اتفاقات توزيع حصرية بالمخالفة للمادة (7) من قانون حماية المنافسة.

وذكر البيان أن هذه المخالفات أدت إلى ارتفاع أسعار منتجات شركة أبل في مصر بصورة غير مبررة تفوق أسعار ذات المنتجات في دول الشرق الأوسط كالمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت وكذا الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال نبيل إن "المستهلك المصري من حقه الحصول على منتجات أبل بأسعار تنافسية خاصة أنه لا يوجد جمارك على استيراد الهواتف المحمولة في مصر".

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي