English

EGX 30 14,915.49 -0.37%



السياحة الإلكترونية تلجأ لشركات تأمين عالمية لتجنب الحظر

السياحة الإلكترونية تلجأ لشركات تأمين عالمية لتجنب الحظر

القاهرة: قال محمد فاروق، رئيس لجنة السياحة الإلكترونية بغرفة الشركات السياحية، إن اللجنة تعمل على إعداد قائمة بأسماء شركات تأمين عالمية تتعامل معها شركات السياحة فى الأسواق التى يوجد فيها حظر على السفر، مضيفا أن الهدف من ذلك تسهيل تعامل شركات السياحة مباشرة مع المواطنين دون الاعتماد على منظم الرحلات الذى لا يستطيع مخالفة قرارات بلاده فى حالة وجود حظر سفر على أى مكان فى مصر.

وأشار فاروق، فى تصريحات خاصة لـ«الشروق»، إلى أن هناك شركات فى مصر تتعامل إلكترونيا ومباشرة مع السائح، فيما تهدف اللجنة لزيادة عدد هذه الشركات والترهيب عليها فى اختراق الأسواق التى يوجد فيها حظر.

وأضاف رئيس لجنة السياحة الإلكترونية، أن مبلغ التأمين الذى ستحدده الشركة سيدفعه السائح ضمن إجراءات السفر على غرار ما يدفعه السائح المصرى قبل السفر إلى أى دولة أوروبية، مشيرا إلى أن شركات التأمين الدولية ستقوم بعمل بوليصة سفر للسائح فى الدول التى تفرض حظرا على المقصد المصرى، ويعتمد ذلك على التسويق الجيد والتأكيد على أمن واستقرار المقصد السياحى المصرى، وذلك نتاج التعامل المباشر بين الغرفة وشركات التأمين، حيث يتم دراسة وضع مصر على شبكة الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعى، حتى يمكن الوصول بسهولة وبشكل مباشر مع السائح وإقناعه بمزايا جديدة وعرض المنتجات، علاوة على تصحيح الصورة الذهنية.

وأضاف فاروق، أن مصر تتجه حاليا للعمل الإلكترونى والتحديث التكنولوجى للمؤسسات المختلفة، حيث تعمل غرفة الشركات حاليا على استخدام التكنولوجيا الحديثة فى جميع أعمال الشركات وأهمها التسويق، مشيرا إلى أن الغرفة تهدف إلى خلق قاعدة لصناعة تكنولوجية لتدريب 2600 شركة لاستخدام أحدث الأساليب التكنولوجية فى إدارة الأعمال والتسويق الالكترونى.

وأكد أهمية مجاراة العالم فى التسويق السياحى الإلكترونى «ديجيتال ماركتينج»، لتجنيب السائح للدائرة السياسية التى تتحكم فى اختياراته وقراراته للسفر، موضحا أن توقف الحركة السياحية خلال الاعوام الماضية لم يكن بسبب سوء المنتج المصرى ولكن بسبب الأمور السياسية، «التسويق الإلكترونى يحطم تلك القاعدة ويصل للسائح نفسه».

وتوقع فاروق أن تصل إيرادات السياحة الإلكترونية فى 2020 إلى 817 مليار دولار حول العالم، فى مقدمتها شمال أمريكا من حيث الإقبال على الحجز عبر الإنترنت، وبنسبة 48% يختار العملاء حجوزاتهم فى ليلة السفر.

ويعتمد ذلك على الثقة وسرعة تحقيق الحجز، حيث أوضح فاروق أن تحويل الحجز الالكترونى إلى حالة المؤكد فى مصر تستغرق حاليا 30 ثانية، ونسعى لأن تكون فقط 12 ثانية بحلول عام 2020.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي