English

السوق مغلق

EGX 30 14,742.07 -0.02%



13 مليون جنيه أرباح العربية للأدوية بنهاية اغسطس 2019

13 مليون جنيه أرباح العربية للأدوية بنهاية اغسطس 2019

آراب فاينانس: أعلنت شركة العربية للأدوية والصناعات الكيماوية (ADCI) عن اجتماع مجلس الإدارة يوم الإثنين الموافق 10/09/2019.

وأضافت الشركة في بيان للبورصة المصرية، أن المجلس اعتمد المؤشرات المالية الخاصة بنشاط الشركة خلال الفترة من 1/07/2019 حتى 31/08/2019، والتي أظهرت تحقيق صافي ربح قبل الضرائب بلغ 12.915 مليون جنيه، مقابل 8.468 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من العام المالي السابق للفترة المذكورة.

جدير بالذكر أن بحوث شركة فاورس المالية القابضة قد أبقت على القيمة العادلة المستندة على منهج التدفقات النقدية المخصومة لشركة العربية للأدوية والصناعات الكيماوية (ADCI) عند 40.0 جنيهًا، كما أبقت أيضًا على توصيتها بزيادة الوزن النسبي على السهم.

وأضافت فاروس في مذكرة بحثية حصلت أراب فاينانس على نسخة منها أن سهم الشركة يتداول عند 1.5 مرة كقيمة منشأة إلى الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك، فضلًا عن مضاعف ربحية مقداره 4.9 مرة، وذلك لعام 2019/2020.

وتقف هذه المعدلات أسفل متوسطات السوق البالغة 11.1 مرة لقيمة المنشأة إلى الأرباح، و13.7 مرة بالنسبة لمضاعف الربحية، تتداول أسهم شركات الأدوية الصغيرة مثل العربية للأدوية والصناعات الكيماوية عند مضاعفات منخفضة كنتيجة لانخفاض السيولة نسبيًا، وضعف إمكانية الوصول إلى إدارة وتخطيط استراتيجي، وضعف الأداء المستمر الناتج عن غياب خطط للتطوير، وعدم كفاءة العمال، وزيادة تكاليف الإنتاج علاوة على وحدات منخفضة السعر.

تابع أيضًا: العربية للأدوية تربح 43 مليون في ستة أشهر

أوضحت أن الشركة شهدت تحسن مجمل هامش الأرباح سنويًا (+5.5 نقطة مئوية سنويًا) نتيجة تحسن أداء إجمالي الإيرادات فضلًا عن نمو الإيرادات الذي تخطى نمو تكلفة البضاعة المباعة (+24% سنويًا مقابل +14% سنويًا).

يتداول عند مضاعفات منخفضة، في انتظار التحسن التشغيلي

على أساس سنوي، نما هامش مجمل الأرباح بمقدار 9 نقطة ربعيًا نتيجة انخفاض تكلفة البضاعة المباعة (-13% ربعيًا). نعتقد أن ذلك يرجع إلى ارتفاع قيمة العملة المحلية في الربع الماضي، وبالانتقال إلى جزء آخر في قائمة الدخل، ما يزال انخفاض دخل التكلفة يؤثر إيجابيًا على هامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك وهامش صافي الأرباح (+8.4 نقطة مئوية ربعيًا، و+1.7 نقطة مئوية ربعيًا).

على مستوى هامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك السنوي، جاء النمو (+1.5 نقطة مئوية سنويًا) مدعومًا بانخفاض المصروفات البيعية والعامة (-7% سنويًا)، مع ذلك، أوضح هامش صافي الأرباح السنوي انخفاضًا سنويًا بواقع 2.8 نقطة مئوية نتيجة ارتفاع "المصروفات الأخرى".

على أساس سنوي كامل، هبط هامش مجمل الأرباح بمقدار 1.7 نقطة مئوية سنويًا نتيجة زيادة ضغوط التكلفة (+17% سنويًا). انخفض هامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك بسبب ارتفاع المصروفات العامة والإدارية والبيعية بنسبة 11% سنويًا. على الرغم من انخفاض المخصصات بنسبة 44% سنويًا، انخفض هامش صافي الأرباح جزئيًا نتيجة زيادة المصروفات الأخرى بنسبة 67% سنويًا.

وأوضحت فاروس أن الشركة تشهد مجموعة من المحفزات والتي جاءت كالأتي :-

1. تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل، من المرتقب أن يحصل كافة المواطنين على تأمين صحي (سيمتد غطاءه إلى مزيد من العقاقير الطبية)، ولا شك أنه يوفر فرصة ذهبية لدفع مبيعات القطاع. قد أعُلن مؤخرًا أن وزارة الصحة أبرمت اتفاقات مع مستشفى كليوباترا، والسلام، ودار الفؤاد، والمغربي لتدريب فريق العمل الطبي والإداري، في ظل طرح نظام التأمين الصحي الشامل في يوليو 2019. وذُكر أيضًا إعلان الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وهي إحدى الجهات التي تشرف على تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل، عن متطلبات التسجيل ومعايير اعتماد الصيدليات في النظام الجديد. يُجري بيع 70% من منتجات الأدوية لمصر من خلال الصيدليات، التي قد تدعم تحسن إجمالي إيرادات مُصنعي الأدوية.

2. مع زيادة معدلات النمو السكاني وسكان الحضر، من المتوقع أن تزداد قاعدة العملاء، وبالتالي ارتفاع عنصر الطلب على العقاقير الطبية.

3. حيث يبلغ متوسط سعر الدواء في مصر 1.5 دولار، وهو منخفضًا انخفاضًا كبيرًا عند المقارنة مع متوسط الأسعار العالمية.

4. تشكل شركات الأدوية الحكومية 2.8% من إجمالي مبيعات الأدوية في مصر في النصف الأول 2019، توفر فرصة ذهبية لزيادة نسبة المساهمة في إجمالي مبيعات الأدوية من خلال طرح عقاقير جديدة منخفضة السعر. وأعلن من قبل أن الشركة احتلت المرتبة الخامسة فيما يتعلق بقيمة مبيعات الأدوية التي تمتلكها الحكومة، حيث بلغت الإيرادات 144 مليون جنيه في النصف الأول من 2019 ومعدل نمو نسبته 25% سنويًا.

5. طالبت شركة هولدي فارما شركات استشارية دولية، متخصصة في ضبط جودة الصناعات الدوائية، بإجراء مراجعات فنية بخطوط إنتاج شركاتها الفرعية، التي قد تشمل عمليات تجديد لزيادة الكفاءة أو تحسن المنتجات مع تحقيق مستهدف أرباح الحصة السوقية.

6. رفعت وزارة الصحة مؤخرًا أسعار دواء "التروكسين 50 ميلجرام" بنسبة 23% و"التروكسين 100 ميلجرام" بنسبة 67%. من الجدير بالذكر أن هذا العقار يخضع لنظام الحد الأقصى لزيادة الأسعار الذي وضعته وزارة الصحة، مما يشير إلى المرونة في زيادة أسعار الدواء في المستقبل فضلًا عن منح الأمل لمصنعي الأدوية مثل العربية للأدوية والصناعات الكيماوية. اتفقت وزارة قطاع الأعمال العام مع وزارة الصحة لدراسة إعادة تسعير 330 صنف دواء أنتجته الشركات العامة في المستقبل القريب.

7. زيادة الجهود الرامية إلى طرح أدوية جديدة (تحديد أسعار مرتفعة مقابل الأدوية القديمة).

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي