English

السوق مغلق

EGX 30 10,621.14 1.89%



ماونتن فيو تُسند عقود مقاولات بـ2.5 مليار جنيه فى مشروعاتها 2019

ماونتن فيو تُسند عقود مقاولات بـ2.5 مليار جنيه فى مشروعاتها 2019

القاهرة: تعتزم شركة «ماونتن فيو» للتنمية العقارية إسناد عقود مقاولات بقيمة 2.5 مليار جنيه لتنفيذ أعمال فى مشروعاتها بالقاهرة الجديدة و6 أكتوبر والساحل الشمالى خلال 2019.

قال المهندس عمرو سليمان رئيس مجلس إدارة شركة «ماونتن فيو» للاستثمار العقارى، إن الشركة وقعت عقود مقاولات منذ بداية العام بقيمة 1.7 مليار جنيه بمشروع «أى سيتى» التجمع الخامس بمدينة القاهرة الجديدة وتستهدف إتمام عقود المقاولات مع الشركات بقيمة 2.5 مليار جنيه بنهاية العام الجارى.

وأضاف سليمان لـ«البورصة»، أن «ماونتن فيو» تعاقدت مع 4 شركات مقاولات تتولى تنفيذ إنشاءات وبنية تحتية فى مشروعاتها فى القاهرة الجديدة ومدينة 6 أكتوبر والساحل الشمالى.

وتجاوزت معدلات التنفيذ فى «أى سيتى» التجمع الخامس البرنامج التنفيذى، ويقع المشروع على مساحة 500 فدان وتطوره «ماونتن فيو» بالشراكة مع هيئة المجتمعات العمرانية التى تبلغ حصة الأخيرة %40 من إيرادات المشروعة موزعة على حصة مالية بجانب وحدات مبنية تحصل عليها الهيئة وفقاً لمراحل التسليم.

تابع سليمان، أن الشركة بدأت من 4 سنوات التجهيز لطرح حصة تتراوح بين 20 و%25 من أسهمها فى البورصة المصرية واختارت مستشارا ماليا لها وتعتزم حسم الطرح فى 2022.

وقال سليمان: «نعمل مع شركتى إرنست أند يونج و برايس ووتر هاوس كوبر على عملية حوكمة الشركة وتجهيزها للطرح فى البورصة”.

أشار إلى أن تخطط لتوريق محفظة مديونيات عملاء بمشروعاتها بقيمة مبدئية 150 مليون جنيه على أن ترفع المحفظة تدريجياً وفقاً لاحتياجاتها التمويلية بمشروعاتها.

لفت إلى أن الشركة تستهدف تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 5 مليارات جنيه بمشروعاتها خلال العام الجارى وتجهز الشركة لطرح مشروع «أوفيس بارك» ا?دارى بالقاهرة الجديدة خلال الشهر الجارى.

أوضح سليمان، أن المشروع يقام على مساحة 100 فدان وخصصت الشركة 30 فداناً للمرحلة ا?ولى بالمشروع ويطور المشروع بالشراكة مع هيئة المجتمعات العمرانية داخل مشروع أى سيتى التجمع.

لفت سليمان إلى أن المرحلة ا?ولى بالمشروع تنفذ على 4 سنوات وتبلغ قيمة إنشاءات المشروع بالكامل 5 مليارات جنيه بخلاف سعر ا?رض ومبيعات تعاقدية متوقعة ?جمالى المشروع 8 مليارات جنيه.

قال إن التمويل كله ذاتى والتعامل مع البنوك من خلال آليتين الأولى توفير تمويلات للعملاء الراغبين فى الشراء عن طريق التمويلات العقارية والشق الثانى من خلال التوريق.

أشار سليمان إلى أن الطبيعى ظهور شركات جديدة فى السوق العقارية باستمرار وهو أحد علامات قوة السوق ووجود فرص استثمارية بها فهذه الشركات تكمل ما بدأه المطورين منذ سنوات سابقة، ولكن حجم التنمية العمرانية الكبير الذى يتم حالياً هو ما جعل عدد كبير من الشركات ظهرت فى وقت واحد كما أن اتحاد المطورين سيقوم بدور مهم لتنظيم تواجد جميع الشركات بالسوق عبر تصنيفهم بحسب قدراتهم الفنية والمالية وبالتالى منحهم أراضى تتناسب مع تلك القدرات وهو ما يضمن الحفاظ على طريقة عمل السوق ويمنع أى مخاطر من وجود شركات غير جادة وتفتقر للخبرة.

لفت إلى أنه مع زيادة حجم المنافسة بالسوق أصبح لزاما على جميع الشركات العقارية أن البحث عن كل ما هو جديد ليس فقط فى عملية التسويق وتقديم عروض تنافسية لجذب العملاء، ولكن المنافسة يجب أن ترتكز على الابتكار والتعاون مع شركات عالمية تضيف للشركات المحلية، والاطلاع على تطورات السوق العالمية والشركة بدأت بهذا عبر التعاون مع شركة DH العالمية وتدشين DH EGYPT والتى تهدف إلى إنشاء المبانى غير النمطية لأماكن العمل وتطبيق مفهوم السعادة فى بيئة العمل ومع العملاء وهو ما يؤثر على زيادة الإنتاجية والرضا من الموظفين والعملاء.

توقع سليمان سيطرة استقرار الأسعار مع زيادات بنسبة تتراوح بين 15 و%20 وهى الزيادات الطبيعية بالسوق والتى لا تمثل أى طفرة سعرية تؤثر على حركة المبيعات فالمطور العقارى يحاول باستمرار الموازنة بين هامش الربح وحجم المبيعات المتحققة بالمشروع.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي