English

السوق مغلق

EGX 30 13,358.47 -0.51%



10 ملايين دولار صادرات دومتى خلال الـ 8 أشهر الأولى من العام الجارى

10 ملايين دولار صادرات دومتى خلال الـ 8 أشهر الأولى من العام الجارى

القاهرة: بلغ حجم صادرات شركة الصناعات الغذائية العربية دومتي (DOMT) خلال الشهور الـ 8 الأولى من العام الجارى نحو 10 ملايين دولار، وتتوقع الشركة ارتفاعها إلى 14 مليون دولار بنهاية العام الجارى.

وقال أحمد سالمان مدير المبيعات الدولية بشركة دومتى للصناعات الغذائية، إن الشركة حققت صادرات بقيمة 10 ملايين دولار خلال الفترة من يناير إلى أغسطس العام الحالى، وتستهدف تحقيق 14 مليوناً بنهاية العام.

تابع أنه بالرغم من المعوقات التى شهدها القطاع خلال العام الحالى من تراجع سعر الدولار وزيادة التكاليف بسبب زيادة أسعار الطاقة والمحروقات، فإن الشركة نجحت فى الحفاظ على معدلات التصدير المستهدفة.

أشار إلى أن تكلفة النقل الداخلى بعد زيادة أسعار المحروقات أصبحت تمثل عبئاً على الشركات وتحملها تكلفة تفوق تكلفة الشحن البحرى للكثير من الدول مثل أيطاليا وبلجيكا وهولندا وبعض الدول الآسيوية مثل سنغافورة.

أضاف سالمان، أن أبرز المعوقات التى واجهت دومتى بداية العام الحالى تعطل الصادرات إلى السعودية، لتطبيق ما هو مستجد من قرارات، خاصة بتسجيل المنشأة لدى هيئة سلامة الغذاء، خاصة أن السعودية تستحوذ على نسبة كبيرة من صادرات الشركة، وفقا لـ البورصة.

أوضح سالمان أن البرنامج الجديد لرد الأعباء برنامج جيد جداً، وأن بعض الشركات بدأت بالفعل فى استرداد مستحقاتها خلال الفترة الماضية، مقدراً مستحقات الشركة لدى صندوق دعم الصادرات بنحو 23 مليون جنيه حتى ديسمبر 2018.

لفت إلى أن دومتى استثمرت خلال العام الحالى فى طرح العديد من المنتجات الجديدة لتعزيز تواجدانا من بينها ساندوتش دومتى و3 أنواع جديدة من الجبن و4 منتجات من العصائر التى تلاقى طلباً من الأسواق الخارجية.

تابع سالمان، أن دومتى توجه نحو 10% من إنتاجها للتصدير، إلأ أنها تسعى لتغيير سياستها البيعية التى كانت ترتكز على السوق المحلى والاتجاه إلى زيادة الصادرات، حيث تنتج الشركة نحو 200 ألف طن سنوياً من الأجبان والعصائر، وأكد سالمان على حرص دومتى المشاركة في المعارض الخارجية سواء لدخول أسواق جديدة أو لتعزيز تواجدها بالأسواق الحالية والتوسع فيها، ومن أبرز المعارض التى تشارك بها “سيال وورلد فود وانوجا وجلف فود”.

أضاف أن الشركة تشارك فى زيارات بصورة مستمرة للأسواق الخارجية لوضع خطط تسوقيه تساهم فى زيادة الصادرات، مشيراً إلى أن حجم التعاقدات التى تمت خلال المعرض السابق لأنوجا تقدر بنحو مليون يورو.

لفت مدير المبيعات الدولية بشركة دومتى إلى أنه على الرغم من صعوبة التصدير للسوق الروسى بسبب الاشتراطات والمواصفات القياسية وصعوبة الأجراءات أيضا فإنه يعد سوق جيد حيث يتم تصدير كميات تتراوح بين 1500 و2000 طن جبن سنوياً، بينما تسعى الشركة لتصدير العصائر خلال الفترة المقبلة.

وتأسست شركة دومتى فى عام 1990 شركة الصناعات الغذائية العربية وعلامتها التجارية الرائدة “دومتى”، حيث تقوم الشركة حالياً بإنتاج باقة متنوعة من منتجات الأجبان والعصائر المتوفرة فى قرابة 200 صنف.

أوضح سالمان، أن تذبذب سعر الدولار حالياً يؤثر سلباً على حساب التكاليف بالنسبة للمصدرين مشيراً إلى أن عدم وجود رؤية واضحة تدعم الخطط المستقبلية للنمو المستهدف وطالب الحكومة المصرية بالتركيز على الاتفاقيات التجارية الدولية التى تدعم زيادة الصادرات المصرية الاستفادة من الدول المصدرة لممصر وتحويل الميزان التجارى لصالحنا.

وطالب بتفعيل دور مكاتب التمثيل التجارى بالخارجى والترويج للمنتج المصرى، موضحاً أنها من الممكن أيضاً أن تروج للاستثمار بالسوق المصرى كوجهة استثمارية مهمة بمنطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا.

اشار إلى أن جهاز التمثيل التجارى يعد الشق الاقتصادى للدبلوماسية المصرية فى الخارج، والذراع الرئيسية لوزارة الصناعة والتجارة للنفاذ للأسواق الخارجية وفتح آفاق جديدة للمنتجات الزراعية والصناعية والخدمية بالأسواق العالمية.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي