English

EGX 30 14,556.32 0.07%



شكوى بالرقابة المالية لإيقاف بيع مستشفى الكاتب لكليوباترا

شكوى بالرقابة المالية لإيقاف بيع مستشفى الكاتب لكليوباترا

القاهرة: تقدم الدكتور ياسر الغرابلى –المساهم بنحو 1.7% بشركة المصرية للمستشفيات– بشكوى رسمية بإدارة الحوكمة بالهيئة العامة للرقابة المالية، لإيقاف إجراءات بيع مستشفى الكاتب لـ مجموعة مستشفي كليوباترا (CLHO).

جدير بالذكر، أن شركة المصرية للمستشفيات تملك الحق الأساسى فى إدارة مستشفى الكاتب، بموجب عقد بين الشركة والمال الرئيسى لأصول المستشفى د. سيف الكاتب.

وحصلت المال على نسخة من الشكوى المقدمة من الغرابلى، والتى استندت إلى تضرره من توجهات إدارة المصرية للمستشفيات، بشأن عدم حصوله على القوائم المالية للشركة، وعدم توزيع أرباح عن آخر 6 سنوات، بخلاف عدم اعلامه بتوقيتات الجمعية العمومية.

ويطالب الغرابلى بالتحقيق فى الشكوى من جانب الرقابة المالية، وإيقاف إجراءات بيع حق إدارة مستشفى الكاتب، لمجموعة مستشفيات كليوباترا.

وقالت مصادر مقربة من الملف أن كليوباترا أتمت الاستحواذ على مستشفى الكاتب، بشكل نهائى فى شهر أغسطس الماضى، بعدما تم الاتفاق مع مختلف أطراف الصفقة، ومنهم شركة المصرية للمستشفيات، والتى كانت تتولى حق الإدارة الحصرية للمستشفى.

وتعتبر “الكاتب” من أقدم المستشفيات العاملة بالسوق المصرية، وتأسس عام 1946 كمستشفى متخصص فى علاج المسالك، وتم إضافة جميع التخصصات لاحقًا.

وتابعت المصادر : كليوباترا سددت 105 ملايين جنيه لصالح شركة المصرية للمستشفيات مقابل إنهاء عقد الإيجار السنوى، والذى كان من المفترض انتهاؤه فى عام 2021، كما تم تنازل المستشفى عن قيمة 4.6 مليون جنيه، تمثل متأخرات عامين عن سداد الإيجار.

وأوضحت المصادر أن الكاتب تضم نحو 110 سراير ما بين غرف علاجية ورعاية مركزة، وهو ما يمثل إضافة قوية للطاقة الاستيعابية الإجمالية لمستشفيات كليوباترا، وتعزيز قدرتها على اختراق المجال الصحى فى منطقة غرب القاهرة الكبرى.

وأعلنت كليوباترا منذ أسبوعين موافقة مجلس الإدارة على المساهمة بنسبة 99% في تأسيس شركة مساهمة مصرية لممارسة نشاط إدارة وتشغيل المستشفيات بغرض إدارة مستشفى الكاتب برأسمال مصدر قدره 30 مليون جنيه.

وشهد ملف الاستحواذ على مستشفى الكاتب، إثارة كبيرة، بعدما وافقت الجمعية العمومية لمجموعة مستشفيات كليوباترا مطلع العام الجارى، على شراء الكاتب، بعد الحصول على موافقة وزارة الصحة؛ للاستحواذ عليها.

تلا ذلك إعلان المصرية للمستشفيات أن المفاوضات مع كليوباترا متوقفة منذ أبريل الماضى، وتلقيها عروض أخرى، وهو ما لم يتم، لتستحوذ كليوباترا فى النهاية على المستشفى.

وتملك كليوباترات العديد من المستشفيات بالسوق المحلية، منها مستشفى الشروق، والقاهرة التخصصى، والنيل بدراوى، كما وقت اتفاقية لتأجير مستشفى كوينز للنساء والولادة، بجانب تملك مركز علاجى فى التجمع الخامس، والحصول على حق ادارة مستشفى جامعة النهضة بالصعيد.

جدير بالذكر أن شركة فاروس المالية، أصدرت تقريراً بحثياً يوضح أن أن توسعات كليوباترا في مستشفى النيل البدراوي والشروق والاستحواذ على مستشفى الكاتب ومشروع النهضة المشترك ستضيف 3.20 جنيه إلى القيمة العادلة لسهم الشركة.

واوضحت فاروس أن القيمة العادلة الحالية للشركة تبلغ 6.6 جنيه، وبعد إضافة التوسعات من المقرر وصولها إلى 9.8 جنيه، علمًا بأن السهم يتداول على شاشات البورصة عند 6.22 جنيهات تقريبًا.

ورأت تقارير بحثية أن كليوباترا تنوى استمرار الإنفاق الاستثمارى، ليصل إلى 360 مليون جنيه خلال الفترة من 2019 إلى 2021، فى ظل الحفاظ على زيادة أسعار الخدمات بما يتراوح بين 11 و14% سنويًا.

وبنهاية النصف الأول من العام الحالى، سجلت إيرادات كليوباترا 825 مليون جنيه، مقارنة بـ 673.7 مليون الفترة المناظرة من 2018، فيما حققت صافى أرباح بلغت 97.7 مليون جنيه مقابل 133 مليون، متأثرة بارتفاع المصروفات الإدارية والعمومية إلى 190 مليون جنيه، مقابل 88.9 مليون.

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي