العد التنازلي لإطلاق جديد



تحالف المدار يحسم تجديد عرض شراء أميسال نهاية الأسبوع الحالى

تحالف المدار يحسم تجديد عرض شراء أميسال نهاية الأسبوع الحالى

القاهرة: يدرس التحالف الاستثمارى المكون من شركة المدار الكويتية للاستثمارات، والشركة السعودية المصرية للاستثمارات الصناعية إعادة التفاوض مع مساهمى الشركة المصرية للأملاح والمعادن «أميسال» للاستحواذ على حصة منها وذلك بعد التاكد من رغبة المدار الكويتية من تجديد العرض.

وأوضحت المصادر، أنه يجرى فى الوقت الراهن إقناع الشركة الكويتية للعودة للصفقة مرة أخرى، حيث تتولى شركة «برادايم للاستشارات» دور المستشار المالى لتحالف «المدار»، و«السعودية المصرية للاستثمارات الصناعية»، ومن المقرر البت فى تجديد العرض من عدمه نهاية الأسبوع الجارى، وفقا لـ البورصة.

وقالت مصادر، إن تحالف «المدار الكويتية- المصرية السعودية» يدرس إعادة التقدم للحصول على حصة من شركة أميسال بعد معرفة ما إذا كان المساهمون الرئيسيون فى أميسال لاتزال لديهم الرغبة فى التخارج.

وأشارت المصادر، إلى أن التحالف يعتزم إعادة تقديم عرض 700 مليون جنيه كحد أدنى قابل للزيادة، ومستعد للحصول على حصة أى من المساهمين، بمافيها حصة البنك الأهلى المصرى المساهم بـ 49.8% فى أميسال هو الوحيد الراغب فى البيع، فيما تراجع المساهمون الآخرون عن البيع بعد تزايد المنافسة على الشركة.

يأتى ذلك بعد إعلان الشركة القابضة المصرية الكويتية فى إفصاح للبورصة المصرية أمس الأول رفض شراء حصة الأقلية المعروضة للبيع من جانب مساهمى أميسال، إذ تستهدف الشركة شراء حصة حاكمة.

وكان تحالف «المدار الكويتية- المصرية السعودية» تقدم فى يونيو الماضى بعرض بقيمة 700 مليون جنيه قابلة للزيادة للاستحواذ على حصة الأغلبية ف أميسال، فى ضوء رغبة المساهمين فى التخارج من نحو 70% من الأسهم، إلا أن البنك الأهلى الذى كان يقود التفاوض نيابة عن بقية الراغبين فى التخارج أخطر التحالف لاحقاً برفض طلبه بعد تقدم المفاوضات مع القابضة المصرية الكويتية لأسباب إجرائية.

يشار إلى أن شركة بريمير للاستشارات المالية انتهت من تقييم الشركة المصرية للأملاح والمعادن «أميسال» مننذ شهر، محددة قيمتها عند مليار جنيه.

كانت الشركة القابضة المصرية الكويتية اقتربت من الاتفاق فى يوليو الماضى مع البنك الأهلى المصرى والشركة القابضة للصناعات الكيماوية لشراء حصة قدرها 52.8% من أسهم أميسال، قبل أن تكشف عن تعثر الصفقة. وإلى جانب البنك الأهلى المصرى، يملك بنك الاستثمار القومى 17% من أميسال، والقابضة للصناعات الكيماوية 13.3%، وشركة مصر لإعادة التأمين 8.2%، وبنك التنمية الصناعية 6.5%، وصندوق التنمية التابع لمحافظة الفيوم 5.2%، وتمتلك أميسال 5 مصانع لإنتاج الملح فى الفيوم إلى جانب شركة للتوزيع، وتملك حصة سوقية جيدة من سوق ملح الطعام فى مصر من خلال العلامة التجارية «بونو».

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي