English

EGX 30 13,688.05 -0.24%



ميديترانيا تخطط لإطلاق صندوق رابع خلال عامين

ميديترانيا تخطط لإطلاق صندوق رابع خلال عامين

القاهرة: انتهت شركة ميديترانيا كابيتال بارتنرز مؤخرا من التخارج من بعض الشركات التى ضخت بها استثمارات من صندوقيها الأول والثانى MC1 – MC2، بالتزامن مع ضخ استثمارات من صندوقها الثالث MC3 فى بضع شركات بدول المغرب العربى.

جاء ذلك فى حوار مع خالد سبع، مستشار ميديترانيا بمصر، كشف خلاله عن دراسة إطلاق صندوق رابع، ومساهمى الصناديق الثلاثة، والخطط المستقبلية لميديترانيا، والاتجاه للاستثمار فى دول جديدة، ومعدلات نمو الربحية المستهدفة لمحفظة الشركة الاستثمارية، والقطاعات التى تستهدف الشركة الاستثمار بها، وتلك التى تستثنيها.

استهل سبع حديثه بالكشف عن خطة ميديترانيا لإطلاق صندوق استثمار رابع، خلال عامين، فيما تحفظ على الإفصاح عن التفاصيل، لافتا إلى أن الأمر مازال تحت الدراسة.

وكشف عن الدول التى تستهدفها “ميديترانيا” استثماريا، والتى كانت فى بداية عملها منذ نحو 10 سنوات، تقتصر على المغرب، والجزائر، وتونس، وأضيفت لها مع إطلاق الصندوق الأخير دول أخرى هى مصر، وكوت ديفوار، والسنغال، كاميرون.

وانتقل بالحديث إلى الشركات التى تم التخارج منها مؤخرا بشكل كلى، وبلغ عددها 3 من دول المغرب العربى، شملت Pio Pharmaللصناعات الدوائية، بالجزائر، والتى استحوذت ميديترانيا، مع تحالفات استثمارية أخرى على حصة تصل إلى %49 من أسهمها عام 2013.

وتابع: كذلك تخارجنا من Cach Plus للمدفوعات الإلكترونية بالمغرب، وأيضا سان جوزيه للوجيستيات بالمغرب، والتى استحوذت ميديترانيا على حصة أقلية منها فى 2013، وسيبرو العاملة فى مجال الرعاية الصحية بالجزائر.

وفى مقابل هذه التخارجات قال سبع إن صندوق MC3 الثالث والأخير لميديترانيا استثمر فى عدد من الشركات بدول المغرب العربى وأبرزها TGCC للمقاولات بالمغرب، والتى ضخ فيها 55 مليون يورو.

وكذلك كوفينا للحلول التمويلية بالتى تعمل فى عدد من الدول الإفريقية، ومجموعة أجديتال للمستشفيات بالمغرب، وسلسلة متاجر عزيزة فى تونس، وكايرو سكان فى مصر.

وأشار إلى أن الاستثمارات المرصودة لكل شركة تتراوح بين 10 إلى 30 مليون يورو، باستهداف حصص أقلية، فيما تتراوح الآجال الاستثمارية بين 3 و5 سنوات، مع استهداف نمو محفظة الشركة فى الاستثمارات التى تم ضخها بشركات الصندوقين الثانى والثالث بين 20 و%25 سنويا.

ولفت إلى أن ميديترانيا لا تمانع فى الوقت نفسه من الاستثمار بحصص أغلبية فى أى من الشركات المستهدفة فى حالة وجود فرصة استثمارية ملائمة ومُجدية، كاستثمارها بشركة TGCC فى المغرب.

وكشف سبع عن مساهمى صندوقى ميديترانيا الثانى والثالث MC2، وهم البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية EBRD، وبنك الاستثمار الأوروبى EIB، ومؤسسة DFI، وصناديق استثمار حكومية فى عدد من الدول الأوروبية.

وأكد أن ميديترانيا تستهدف الاستثمار فى قطاعات مختلفة بمصر عبر صندوقها الثالث، تشمل التعليم، والصحة، والصناعات التصديرية، والخدمات المرتبطة بالأفراد، وكالصناعات الغذائية، والتوزيع.

ولفت سبع إلى أن الدول الأخرى التى تمت إضافتها للصندوق الثالث، وهى: السنغال، وكوت ديفوار، والكاميرون تم ضمها لأنها صاحبة علاقات تجارية، واستثمارية مع دول المغرب العربى التى تستثمر بها ميديترانيا بالأساس.

وأرجع مستشار ميديترانيا فى مصر استهداف صناديق الشركة الثلاث للقارة الإفريقية إلى وجود فرص نمو ربحية قوية بها، خاصة السوق المصرية التى تتمتع بفرص استثمارية قوية حاليا مقارنة بالفترة من 2004 إلى 2010.

وأكد أن السوق المصرية تزخر بفرص قوية تتطلب دعم الحكومة والقطاع الخاص زيادتها من مستويات تتراوح بين 17 إلى %18 سنويا حاليا إلى نحو %25، وهى مستويات تماثل الأسواق صاحبة الأوضاع الشبيهة، وذلك لزيادة معدلات النمو الاقتصادى.

وكانت ميديترانيا قد استحوذت على حصة أغلبية بشركة كايرو سكان المتخصصة فى خدمات الأشعة والتشخيص الطبى، عبر ضخ استثمارات من صندوقها الثالث MC3 والذى تم إغلاقه الأول نهاية 2017 بقيمة 103 ملايين يورو.

ولفت سبع إلى وجود عدد من العوامل تستهدفها ميديترانيا عند ضخ استثمارات من صناديقها أبرزها أن يكون الشريك الاستثمارى للصندوق صاحب حصة فى الإدارة، وأن تكون الإدارة قوية ومُخضرمة.

وفى المقابل تستهدف ميديترانيا خلق قيمة مضافة للشركات التى تستثمر بها فى نواحى غير تلك الفنية، كالخطط الاستثمارية المستقبلية، وتعزيز العلاقات مع البنوك، وخلق حلول تمويلية مختلفة، مساندة الإدارة فى قراراتها المختلفة.

المصدر: صحيفة المال

 

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي