English

EGX 30 13,636.93 -1.18%



المركزى يوقع عقود الارتباط مع المستشار المالى لصفقة بيع المصرف المتحد في أسبوعين

المركزى يوقع عقود الارتباط مع المستشار المالى لصفقة بيع المصرف المتحد في أسبوعين

القاهرة: يعتزم البنك المركزى المصرى توقيع عقود الارتباط مع تحالف شركتى هيرميس وإيفركور للقيام بدور المستشار المالى لصفقة بيع حصة من المصرف المتحد خلال الأسبوعين المقبلين، وذلك عقب مراجعاتها من المستشارين القانونيين.

وأعلن «المركزى» بنهاية نوفمبر الماضى عن اختيار التحالف بعد مفاضلة بين 5 عروض لمجموعة من أكبر الشركات العاملة فى مجال الاستشارات المالية والترويج.

وقالت مصادر على صلة بإجراءات صفقة البيع المحتملة إن التحالف الفائز فى انتظار اجتماع مرتقب مع «المركزى» خلال الأسبوع الجارى أو المقبل على أقصى تقدير، بغرض توقيع عقود الارتباط لبدء مهامه، ومنها الترويج للصفقة أمام مجموعة مختارة من المؤسسات المالية، وإعداد دراسة قيمة عادلة مبدئية، وتمثيل البنك المركزى المصرى والمصرف المتحد أمام المستحوذين المحتملين.

وأضافت أن التوقيع سيشمل مذكرة سرية المعلومات، ما يتيح للتحالف طلب جميع التفاصيل والبيانات المتعلقة بأداء المصرف المتحد، بغرض إعداد دراسة القيمة العادلة، ووضع التوصيات بشأن خطة الترويج والمؤسسات المستهدفة، فى ضوء أهداف البيع التى يتصدرها تحويله إلى بنك متخصص فى تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ورجحت المصادر أن تتركز خطة الترويج على المؤسسات والصناديق العاملة فى دول شرق آسيا خاصة الهند، نظرا لامتلاكها تجارب رائدة فى مجال تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وعن احتمالية أن تشمل عملية البيع طرح حصة فى البورصة المصرية، أكدت المصادر عدم البت فى اتخاذ تلك الخطوة حتى الآن، موضحة أن اللجوء إليها سيتم فى ضوء التطورات والتوصيات التى سيقدمها المستشار المالى.

ويخضع المصرف المتحد لملكية البنك المركزى المصرى بنسبة %99.9 منذ عام 2006.

وقالت المصادر إن المصرف سيستمر فى تمويل المشروعات الكبرى والخطط القومية للدولة إلى جانب التحول للتركيز على تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والتى سيكون لها الأولوية عند منح القروض.

ورجح محافظ البنك المركزى المصرى، طارق عامر، الانتهاء من الصفقة خلال النصف الأول من العام المقبل 2020، وذلك وفقاً لتصريحاته فى منتدى الأعمال المصرى الإماراتى الأربعاء الماضى.

وأشارت المصادر إلى أن قوة أداء البنك خلال الفترة الماضية، بالإضافة إلى الإصلاحات الاقتصادية التى شهدتها السوق المحلية، يعززان جذب عدد واسع من المؤسسات الدولية للمنافسة على صفقة البيع المحتملة.

وحقق المصرف المتحد صافى أرباح بلغت 1.4 مليار جنيه العام الماضى 2018، وبلغ عائد حقوق الملكية %33، والعائد على الأصول %3.3، وسجل معيار كفاية رأس المال %21.

 

المصدر: صحيفة المال

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي