العد التنازلي لإطلاق جديد



هيرميس: اعتماد البورصة على السيولة المحلية السبب وراء التراجع خلال 2019

هيرميس: اعتماد البورصة على السيولة المحلية السبب وراء التراجع خلال 2019

القاهرة: عزت المجموعة المالية “هيرميس” فى تقريرها السنوى عن المؤشرات الاقتصادية فى مصر، تراجع السوق المصرى إلى اعتماده بشكل كبير على السيولة المحلية، على الرغم من أن سهم البنك التجاري الدولي- مصر (COMI) مدفوع بالكامل من السيولة الأجنبية، لافتة إلى أن مؤشر السوق المصرى يعتمد بدرجة كبيرة على زخم السيولة.

وأشارت إلى أنه بالنظر إلى السيولة بالجنيه المصري على أساس متوسط التداول لمدة 12 شهرًا، نجد أن سيولة “التجارى الدولى” بالجنيه المصري صمدت بشكل أفضل بكثير من بقية السوق، مما يفسر الأداء المتفوق والنسبي للسهم في عام 2019.

وشددت على ضرورة عودة السيولة للسوق المصرى مرة أخرى، لافتة إلى أن خفض معدلات الفائدة قلص عوائد أذون الخزانة، لكن من الواضح أن تكلفة الديون السيادية لمصر لها رأى أخر، لافتة إلى أن مصر تحقق معدل أعلى فى تكلفة التأمين على الديون مقارنة بمنطقة الشرق الأوسط والاسواق الناشئة؛ على الرغم من اختلاف نظرة مشتريين أسهم البنك التجارى الدولى وما يوازيه فى الأسهم المعروفة مثل فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الالكترونية (FWRY) ومجموعة مستشفي كليوباترا (CLHO) وايديتا للصناعات الغذائية (EFID) وابن سينا فارما (ISPH)، مقارنة بمشتريى أسهم أخرى فى السوق المصرى خلال عام 2019.

مضيفة أن سهم البنك التجارى الدولى يتمتع باستقرار خاصة بإنضمامه لمؤشر مورجان استانلى للشركات المتوسطة والصغيرة، مع تثبيت نفس النمو المستهدف للسهم المحدد من قبل “بحوث هيرميس” منذ بداية العام الجارى.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي