السوق مغلق

EGX 30 11,051.30 0.56%

العد التنازلي لإطلاق جديد



الكازار الإماراتية تتنافس على إنشاء محطتى طاقة متجددة بقدرة 450 ميجاوات

الكازار الإماراتية تتنافس على إنشاء محطتى طاقة متجددة بقدرة 450 ميجاوات

القاهرة: تتنافس شركة الكازار الإماراتية على مناقصتين لتدشين محطات طاقة متجددة “شمس ورياح” فى منطقة غرب النيل بقدرة 450 ميجاوات، وتشارك فى سداد قيمة الدراسات المحددة لتنفيذ دراسات وقياسات المشروعين.

وذكرت مصادر لـ “البورصة”، أن شركة “الكازار” الإماراتية مستمرة فى تشغيل محطات الطاقة الشمسية التى تمتلكها فى بنبان بأسوان وتبيع قدرات بنحو 200 ميجاوات إلى الشركة المصرية لنقل الكهرباء.

وأضافت المصادر، أن الشركة الإماراتية طلبت من وزارة الكهرباء تنفيذ محطات رياح بقدرة 500 ميجاوات ومازال الأمر فى المناقشات والمفاوضات بين الجانبين، وتصل استثمارات المشروع 500 مليون يورو.

ونفذت شركة “الكازار” الإماراتية فى مصر 4 محطات طاقة شمسية فى بنبان بأسوان ضمن برنامج تعريفة التغذية، وأبرمت اتفاقيات مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء لبيع القدرات المنتجة من المشروعات لمدة 25 عاماً.

وذكرت تقارير إخبارية قبل يومين، أن شركة “الكازار” الإماراتية المدعومة من قبل صندوق “مبادلة” للاستثمار التابع لإمارة أبوظبى، تبحث بيع أصول للطاقة الشمسية وطاقة الرياح فى مصر والأردن، بنحو 500 مليون دولار على الأقل.

وأضافت أن الشركة دخلت فى محادثات مع بنوك لبيع أصول قد توفر لها نحو 500 مليون دولار على الأقل، وأن العرض قد يجذب اهتمام شركات الأسهم الخاصة التى تركز على المنطقة.

وذكرت المصادر، أن الشركة الإماراتية تسعى لتحديث استراتيجيتها للعمل وتطوير وهيكلة مشروعات الطاقة المتجددة ومن الوارد أن تبيع جزء من مشروعاتها، أو تستمر فى إدارة وتشغيل المشروعات التى تتمكلها وتحسن كفاءتها، ولكن هذه الخطوات قد تكون استباقية ويحتاج الأمر إلى دراسة من قبل الشركة واستشاريين.

وتشكلت الكازار للطاقة فى أوائل عام 2014، وتعد شركة مطورة مستقلة ومنتجة للطاقة تركز على توليد الطاقة المتجددة فى الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، ويتمثل دور الكازار للطاقة فى إنشاء وتطوير وهيكلة وتملك وتشغيل مشروعات الطاقة المتجددة.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي