< اراب فاينانس - أخبار - شركات صينية تطلب استيراد كمامات من مصر للتصدى لـ كورونا
العد التنازلي لإطلاق جديد



شركات صينية تطلب استيراد كمامات من مصر للتصدى لـ كورونا

شركات صينية تطلب استيراد كمامات من مصر للتصدى لـ كورونا

القاهرة: بدأت المصانع الصينية والشركات المستوردة، تطلب كميات كبيرة من “الكمامات الطبية” من المصانع المصرية؛ في ظل تزايد الطلب عليها لمواجهة فيروس “كورونا “، بعد أن كانت مصر تستورد منها هذه الأنواع من هذه “الكمامات”، يأتي ذلك تزامنا مع إلزام السلطات الصينية جميع المواطنين بارتدائها في مقاطعة “قوانجدونج”.

قال أمين الليثي، مدير عام شركة رأس الخيمة للأدوية، إن شركته وردتها طلبات من إحدى مصانع الصين بإمداده بكميات ضخمة من الكمامات من أنواع “N95”؛ للوفاء بالطلب المتزايد على هذا النوع في السوق الصيني حاليا؛ لمواجهة فيروس كورونا.

وأضاف، “الليثي” أن المصنع الصيني يريد أي كمية متاحة، لأن طلب المتزايد على المنتج تخطى الطاقة الإنتاجية لديه؛ إلا أن هذه النوعيات من “الكمامات” المطلوبة تنتج بكميات محدودة في المصانع المصرية.

ووفقا للصحف والتقارير العالمية، أوضحت أن الشركات الصينية تعمل ساعات من العمل الإضافى لإنتاج أقنعة وكمامات وسط ارتفاع الطلب بسبب تفشى فيروس كورونا فى البلاد.

واستأنفت 5 شركات من أصل 12 شركة منتجة للكمامات ومقرها فى مقاطعة قوانجدونج الإنتاج بعد توقفها فى عطلة العام القمرى الجديد.

وتابع، يوجد مصانع عالمية للكمامات المطلوبة في دولتي باكستان والهند، بإنتاج كبير، ويوجد وكيل في الإمارات لتسويقها مع المنتج الأمريكي، موضحًا أنه يتم استيراد كميات كبيرة منه إلى مصر، ويقوم الوكلاء والموزعون بتسويقه.

وأوضح أن الأنواع المطلوبة من قبل الصين، تمنع انتقال العدوى من شخص لآخر؛ لوجود فلتر بها قادر على منع انتشار أي فيروس حال استخدامه.

ونوه إلى أن أسعار هذه النوعية من “الكمامات” تتباين أسعارها من شركة لأخرى، حيث تتراوح بين 42 و65 جنيهاً للعبوة التي تحتوي على 8 وحدات، ويرتفع السعر إلى 95 جنيها للعبوة التي تحتوي على 20 وحدة.

تجدر الإشارة إلى أن فيروس كورونا الفتاك بدأ الانتشار في بداية ديسمبر الماضي في مدينة ووهان، وسط الصين، ومنذ ذلك الحين انتشر داخل وخارج البلاد، متسببا في وفاة ما لا يقل عن 106 وإصابة الآلاف.

وقال شادي العجار، عضو المجلس التصديري للأدوية والمستلزمات الطبية، إن مصانع المستلزمات الطبية في مصر قادرة على الوفاء بأي كميات يطلبها الجانب الصيني من “الكمامات” القادرة على منع انتقال العدوي بين الأفراد.

أوضح أن سعر المنتج المصرى من هذه السلع قادر على المنافسة لدخوله للسوق الصيني خلال الفترة الحالية، ويتميز بسعره التنافسى وجودته المرتفعة.

واتفق معه مدحت رزيق، سكرتير شعبة المستلزمات الطبية بغرفة القاهرة التجارية فى أن المنتج المصري قادر على زيادة صادراته من هذه النوعيات للسوق الصينى خلال الفترة الحالية بسعر تنافسى وسرعة فى الوفاء بالطلبات.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

13 يونيو 2022
الدلتا للسكر SUGR
إغلاق
25.1
التغير
-00.32
إحتفاظ

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2020

الي الاعلي