العد التنازلي لإطلاق جديد



شعاع تتوقع مرور مراجعة MSCI بدون تغيير على مؤشر مصر

شعاع تتوقع مرور مراجعة MSCI بدون تغيير على مؤشر مصر

آراب فاينانس: توقعت شركة شعاع لتداول الأوراق المالية، أن نتائج مراجعة مؤسسة مورجان ستانلي MSCI الربع سنوية لمؤشر الأسواق الناشئة المقرر إعلان نتائجها اليوم وتطبيقها بالفعل في 2 مارس القادم لن تشهد أي تغييرات بالنسبة للشركات المصرية المدرجة على المؤشر الرئيسي لمصر.

وأوضح أحمد عبد النبي نائب مدير إدارة الأبحاث بشركة شعاع في مذكرة بحثية حصلت آراب فاينانس، أن MSCI عادة ماتقوم في مراجعاتها ربع السنوية بإضافة أو استبعاد الأسهم بسبب زيادة أو نقصان الوزن النسبي لها، وإضافة الأسهم القابلة للاستثمار – مثل الاكتتابات الجديدة التي تتوافق مع المعايير واستبعاد أسهم بسبب انخفاض حجم السيولة عليها والتغيرات في الأسهم حرة التداول أو عدد أسهم الشركة.

قال عبد النبي إن مؤشر مصر الرئيسي يتضمن في الوقت الحالي كل من البنك التجاري الدولي – مصر والشرقية إيسترن كومباني، والسويدي إليكتريك، لافتًا إلى أن MSCI تشترط لكي تحافظ أي دولة على تصنيف سوقها كسوق ناشئة أن يتضمن مؤشر السوق الرئيسي 3 أسهم على الأقل.

ووجد نائب مدير إدارة الأبحاث بشركة شعاع لتداول الأوراق المالية، أنه وفقًا لحسابات شعاع فشركة السويدي إليكتريك غير متوافقة مع شرط الحد الأدني لإجمالي القيمة السوقية والقيمة السوقية للأسهم حرة التداول عند 1.53 مليار جنيه و765 مليون جنيه على التوالي.

ووفقًا للقواعد المتبعة في منهجية MSCI كما في التحديث المعلن في يناير 2020، ووفقًا لقواعد الاستمرارية الخاصة وحتى إذا لم يتمكن سهم معين من تلبية شرط القيمة السوقية المطلوبة قبل المراجعة، فإن القيمة السوقية للأسهم حرة التداول يتم مضاعفتها بما يعادل مرة ونصف وفقًا لقواعد الاستمرارية والتي تم وضعها لضمان استقرار المؤشرات.

ونوه عبد النبي أن السويدي لم تنجح في تلبية هذه القاعدة أيضًا في ضوء نتائج الاختبار الذي قامت به شعاع، حيث بلغت القيمة السوقية للأسهم حرة التداول بعد ضربها في 1.5 ما يعادل 754 مليون دولار أمريكي.

ووجد أن هذا قد يشكل خطرًا في إمكانية تخفيض التصنيف في المراجعة نصف السنوية للمؤشرات إذا ظلت القيمة السوقية للسويدي والأسهم الأصغر منها عند نفس مستوياتها السعرية المنخفضة مقارنة بنفس متطلبات الحد الأدني لحجم القيمة السوقية.

ولفت إلى أنه عادة نلاحظ أن MSCI عادة ماتقوم بتطبيق قاعدة الحد الأدني لمتطلبات الحجم في المراجعة نصف السنوية فقط.

أشار أحمد عبد النبي نائب مدير إدارة الأبحاث بشركة شعاع لتداول الأوراق المالية، إلى أن مؤشر السوق المصرية للأسهم الصغيرة يضم بالوقت الحالي 12 سهماً.

ورأي أن هناك احتمالية لعدم تلبية كل من بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية وحديد عز لمتطلبات الحد الادني من القيمة السوقية للأسهم حرة التداول.

ولفت إلى أن حالة مؤشر الأسهم الصغيرة لا يتم تطبيق قواعد الاستمرارية الخاصة MSCI، حيث يتم تطبيقها على المؤشر الرئيسي فقط.

وفي الوقت نفسة رأي أن هناك احتمالية أن تلبي كل من القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية وأوراسكوم كونستراكشون متطلبات المراجعة ربع السنوية لـ MSCI.

ولكن MSCI لا تطبق شرط الحد الأدني للقيمة السوقية في المراجعة ربع السنوية وعليه، رأي عبد النبي أن مكونات مؤشر البورصة المصرية للأسهم الصغيرة ستبقي كما هي.

ونوهت شعاع بختام تقريرها كإخلاء للمسئولية، أن كل ماسبق مبني على معلومات متاحة للجميع، حيث أنها ليس لديها اشتراك يتيح لها الحصول على البيانات الكاملة المحدثة الخاصة بمؤشر MSCI وعليه من الممكن أن يكون هناك بعض الاختلاف بين توقعاتها والنتائج الفعلية التي سيتم الإعلان عنها.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي