English

السوق مغلق

EGX 30 10,621.14 1.89%



بنك ناصر الاجتماعى يدعم مدينة زويل للعلوم بـ 3 ملايين جنيه

بنك ناصر الاجتماعى يدعم مدينة زويل للعلوم بـ 3 ملايين جنيه

آراب فاينانس: وقع الدكتور شريف فاروق نائب رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لبنك ناصر الاجتماعي بروتوكول تعاون مع الدكتور شريف صدقي الرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا والابتكار.

وبموجب هذا الاتفاق يساهم بنك ناصر فى تبنى الأفكار البحثية والعلمية ودعمها للخروج من الإطار البحثى إلى التنفيذ العملى، وفقا للبيان الصادر بتاريخ 11/05/2020.

ودعم الكيانات المتميزة علميا لخلق كوادر شبابية على مستوى علمي رفيع بقيمة 3 ملايين جنيه مصرى هذا بالإضافة الي تقديم منح وتمويلات لطلبة المدينة .

وقال فاروق إن قرار التعاون مع مدينة زويل يأتي في ضوء توجيهات الدكتورة نيفين القباج وزير التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة البنك بتقديم كل انواع الدعم للبحث العلمي بهدف مسانده خطط الدولة في مصر لمواجهه ازمة فيروس كورونا المستجد .

وأضاف فاروق أن البنك كان حريصا منذ بداية الازمة على القيام بمسئوليته الاجتماعية مؤمنا بأن المرحلة الحالية تحتاج إلى جهود كافة الباحثين والعلماء لأن العبور من الأزمة الحالية ومواجهة فيروس كورونا لن تأتي إلا من خلال البحث العلمي.

حيث باتت الحاجة ملحة الي تعزيز دوره في ايجاد حلول للمعضلات التي تواجه المجتمعات البشرية وضرورة دعمه في كافة المجالات بجانب تشجيع الابتكارات الوطنية التي تساعد على مكافحة الأزمة الحالية أو التخفيف من آثارها.

واشار فاروق إلى أن البنك يضع علي رأس اولوياته من خلال الدعم المادي تعزيز قدرات القطاعات العلمية والبحثية والكوادر الطبية الموجودة في مصر والتي تواجه تحديات لا يستهان بها من اجل مواجهة هذا الفيروس لذلك كان من اللازم تفعيل العمل الجماعي وتضافر الجهود المختلفة بهدف اجتياز هذه الازمة وهو واجب تمليه علينا مسئوليتنا المجتمعية فلابد من اشتراك جميع مؤسسات الدولة حتى تزول الازمة الراهنة .

وعلي الجانب الآخر أعرب الدكتور شريف صدقي الرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا والابتكار عن سعادته البالغة بالتعاون مع بنك ناصر الاجتماعي, وذلك في اطار دعم مدينة زويل وما تقوم به من مجهودات في اطار مواجهه جائحة فيروس كورونا من خلال دعم الباحثين الذين عكفوا علي ايجاد حلول وبدائل للتخفيف من الاثار الناجمة عن فيروس كورونا وتأثيرها علي المجتمع المصري .

وأضاف صدقى أنه تقدم مصر ووضعها علي خريطه الدول العالمية الكبري لا يأتي إلا بدعم العلم والبحث العلمي الذي اصبح لا مفر منه الآن ولابد من تكاتف كافة الجهود لدعم البحث العلمي و الباحثين المصريين وعلي رأسهم مدينة زويل.

حيث إن الهدف من انشاء مدينة زويل هو مواكبة كل ما هو جديد في مجال البحث العلمي والتكنولوجيا وتطويره من حيث ما انتهي الآخرون لوضع مصر في المكانة التي تستحقها بين مختلف دول العالم علميا وبحثيا كذلك الباحثين الخريجين الذين يلعبوا دورا كبير في التحديات الإستراتيجية التي تواجه المجتمع في مختلف المجالات الطاقة والبيئة والصحة وغيرها.

وقال صدقى إنه لا امل من نهوض أى مجتمع بدون البحث العلمي والعلم، حيث جاء دعم بنك ناصر الاجتماعي لمدينة زويل نظرا للمجهودات التي تقوم بها المدينة في مواجهه فيروس كورونا.

ولما تقدمه مدينة زويل لمصر والمجتمع المصري من افضل الطلاب النابغين الذين يمثلون مصر في كافة انحاء العالم والدور المهم الذى يقوم به اعضاء هيئه التدريس والباحثين من خلال التوصل لتصميم وتصنيع اجهزة للتنفس الصناعي وتطوير بعض من العقاقير الطبية وكذلك تطوير انظمة تعتمد علي الذكاء الاصطناعي.

واخيرًا اشار الدكتور شريف صدقي الي ضرورة تكاتف جميع الجهات و المؤسسات والهيئات لدعم العلم والباحثين المصريين حيث انه بدعم البحث العلمي تصبح مصر قادرة علي الخروج من ازمه فيروس كورونا واستكمال طريق النهضة والعلم الذي لا بديل عنه الآن.

قال طارق حافظ، مدير عام قطاع الاستثمار في بنك ناصر الاجتماعي، في تصريحات لـ مصراوي، إن البنك ضخ 10 ملايين جنيه استثمارات جديدة في البورصة خلال آخر جلستين، وذلك للمساهمة في تعافي البورصة وعودتها للتداول بقوة.

جدير بالذكر أن بنك ناصر الاجتماعى التابع لوزارة التضامن الاجتماعى،  قد قال أنه يستهدف خلال الفترة المقبلة، إقامة 12 فرعًا جديدًا بالمدن العمرانية الجديدة، وذلك بعد تخصيص أراضى الفروع من جانب هيئة المجتمعات العمرانية.

قال مصدر مطلع وفقا لـ المال بالبنك إن الفروع الجديدة ستقام بمدن: «بنى سويف، وسوهاج، والفيوم، والسادات، والعاشر من رمضان، بالإضافة إلى الشروق، والصالحية الجديدة، وأسوان، إلى جانب مدن أسيوط، وطيبة، وقنا، والمنيا».

وأنشئ بنك ناصر الاجتماعي كهيئة عامة بموجب القرار الجمهوري بالقانون رقم 66 لسنة 1971 برأسمال قدره 1.2مليون جنيه كأول كيان اقتصادى اجتماعى فى مصر والشرق الأوسط وبتطور لرأس المال حتى وصل إلي 2,5 مليار جنيه وقد بدأ نشاطه بافتتاح فرع واحد فقط هو فرع القاهرة فى 25 يوليو 1972 ثم واصل البنك إنتشاره حتى وصل عدد فروعه الى 94 فرع منتشرة فى جميع أنحاء الجمهورية.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي