English

EGX 30 10,220.14 1.09%



تحالف الأهلى وCIB يقترب من حسم سندات المصرية لإعادة التمويل العقارى

تحالف الأهلى وCIB يقترب من حسم سندات المصرية لإعادة التمويل العقارى

آراب فاينانس: تتجه المصرية لإعادة التمويل العقارى لإسناد صفقة إدارة وضمان تغطية سندات توريق بقيمة 500 مليون جنيه إلى تحالف يضم بنكى «الأهلى» و«البنك التجاري الدولي- مصر (COMI)»، وذلك بعد إجازة عيد الفطر المبارك.

وقالت مصادر إن الشركة أصدرت خطاب تعيين للبنكين بالفعل، فيما تجرى حاليا تعديلات على بعض بنوده، متوقعة البدء فى طرح الإصدار عقب موافقة الجهات المختصة خلال شهر يونيو المقبل.

وتنافس على الصفقة تحالفان، الأول يضم «الأهلى» و«CIB»، والثانى يتكون من بنكى «مصر» و«العربى الأفريقى الدولى»، ويأتى الإصدار فى إطار إجراءات توفير السيولة اللازمة لمقابلة استراتيجية الشركة التوسعية.

وأضافت المصادر أن الطرح يتضمن أكثر من شريحة بآجال زمنية مختلفة، تصل فى حدها الأقصى إلى 3 سنوات.

وتأسست المصرية لإعادة التمويل العقارى فى يونيو 2006، كأول شركة مصرية تتيح الموارد المالية لجهات الإقراض المختلفة، ويختص مجال عملها بإعادة تمويل أو شراء قروض للسكن طويلة الأجل، مقدمة من جهات إقراض رئيسية، مثل شركات التمويل العقارى.

وتقوم الشركة بإطالة أجل التمويل من خلال إصدار سندات فى سوق رأس المال، ويساهم بها البنك المركزى وعدد كبير من البنوك وشركات التمويل العقارى، ويترأس مجلس إدارتها لبنى هلال، نائب محافظ المركزى.

وضخت الشركات التى تعمل فى التمويل العقارى أكثر من 2.6 مليار جنيه خلال 2019، مقابل 2.2 مليار فى 2018 بمعدل ارتفاع بلغ %20.

وحقق نشاط التمويل العقارى بالسوق المحلية نمواً نسبته %20 خلال العام الماضى، وبلغ حجم التمويل الممنوح من الشركات فى الفترة من يناير وحتى نهاية ديسمبر الماضى 2.6 مليار جنيه، مقارنة مع 1.2 مليار فى الفترة ذاتها من العام قبل الماضى، تبعا لبيانات النشرة الإحصائية الصادرة عن الهيئة العامة للرقابة المالية.

وحقق نشاط إعادة التمويل نمواً بنحو %10 لترتفع قيمته إلى 1.1 مليار جنيه مقابل 994 مليوناً، فيما تراجعت العقود بنسبة %9.3 إلى 8.9 ألف عقد بنهاية العام الماضى، مقابل 9.8 ألف عقد خلال العام السابق عليه.

وتشهد السوق المحلية إقبالاً كبيراً من جانب الشركات على سندات التوريق كأداة مالية مهمة تساعد فى توفير السيولة اللازمة لمقابلة خطط التوسع وتحسين دورة التدفقات المالية.

وكان هشام عز العرب، رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولي- مصر (COMI) قد كشف مؤخرا عن إرجاء دمج العمليات مع بنك مايفير الكيني الذي استحوذ CIB على 51% بقيمة 35 مليون دولار، بسبب فيروس كورونا.

وأكد عز العرب، في مقابلة مع وكالة بلومبرج، أن البنك لديه خطط لمزيد من الاستحواذات إلا أنها مؤجلة لحين انتهاء جائحة كورونا.

ووفقًا للوكالة أوضح رئيس البنك التجاري الدولي، أنه يعمل حاليًا على تحديد الوظائف التي يمكن أن يستمرأداؤها عن بعد بعد أزمة كورونا، بحيث يمكن إعادة توزيع الموظفين وتحسين الإنتاجية.

واستبعد أن ينفذ البنك أي خطط لخفض الوظائف بل ربما تزيد خلال الخمس سنوات المقبلة كجزء من إستراتيجية التوسع في عمق قارة أفريقيا.

يعد التجاري الدولي من أكبر بنوك القطاع الخاص المصري، يعمل على تقديم مجموعة واسعة ومتميزة من المنتجات والخدمات البنكية لعملائه من الأفراد وأصحاب الثروات والمؤسسات والشركات بمختلف أنواعها، يدبر البنك التجارى الدولى حلول مناسبة ونزيهة لكافة الاحتياجات المالية لعملائه وبرؤية خبيرة في سوق المال والاستثمار.

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي