العد التنازلي لإطلاق جديد



اتفاقية لفض التشابكات المالية بين المصرية للاتصالات والعامة للطرق والكبارى

اتفاقية لفض التشابكات المالية بين المصرية للاتصالات والعامة للطرق والكبارى

آراب فاينانس: شهد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء مراسم توقيع اتفاقية بين الهيئة العامة للطرق والكباري، شركة المصرية للاتصالات (ETEL) ، لتسوية المبالغ المستحقه بينهما، بحضور الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والفريق كامل الوزير، وزير النقل.

وقام بالتوقيع على الاتفاقية كل من اللواء حسام الدين مصطفي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطرق و الكباري، والمهندس عادل حامد إبراهيم، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات.

يأتي ذلك في إطار المبادرة التي أطلقها وزيرا الاتصالات والنقل، في نوفمبر الماضي من أجل تسوية المبالغ المستحقة على الشركة المصرية للاتصالات، لصالح الهيئة العامة للطرق و الكباري، نظير الجُعل السنوي لإمرار كابلات الاتصالات الخاصة بالشركة على جانبي الطرق التابعة للهيئة، حيث تم تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين لتسوية هذه المبالغ.

عن نتائج أعمالها عن الفترة من 01/01/2019 إلى 31/12/2019، والتي أظهرت تحقيق صافي ربح مجمع بلغ 4.405 مليار جنيه مقابل صافي ربح بلغ 3.303 مليار جنيه عن نفس الفترة من العام السابق.

وفي هذا السياق، حققت الشركة صافي ربح مستقل بلغ 5.436 مليار جنيه مقابل صافي ربح بلغ 1.250 عن نفس الفترة من العام السابق.

الشركة المصرية للاتصالات هي شركة عامة مدرجة في البورصة المصرية منذ ديسمبر 1999، تعمل في قطاع خدمات الاتصالات مع التركيز على خدمات الاتصالات المتكاملة. لديها شركأت تعمل عبر الجزر البريطانية وأوروبا الغربية وشمال أفريقيا والشرق الأوسط.

يقع مقر شركة المصرية للاتصالات في 6 أكتوبر، وقد تم تأسيسها في يناير 1998.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي