العد التنازلي لإطلاق جديد



راميدا توضح أسباب انحرافات دراسة القيمة العادلة عن الأرقام المحققة فعليًا

راميدا توضح أسباب انحرافات دراسة القيمة العادلة عن الأرقام المحققة فعليًا

آراب فاينانس: أعلنت شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية «راميدا»(RMDA)، عن أسباب انحرافات الأرقام الواردة في دراسة القيمة العادلة عن الأرقام المحققة فعليًا.

وأضافت في بيان للبورصة المصرية، أن ذلك نتيجة حالة التباطؤ التي شهدها السوق بوجه عام على خلفية تداعيات انتشار فيروس كورونا والذي كان له تأثير على سوق الدواء؛ حيث نما بمعدل 4% خلال 2020 مقارنة بمتوسط معدل نمو سنوي 23% في السنوات 2016-2019 وذلك بسبب تقييد حركة المرضي وانخفاض مبيعات الصيدليات فضلًا عن عدم قدرة فريق المبيعات على تسويق المنتجات بصورة فعال بسبب إجراءات التباعد والإغلاق الكلي والجزئي، التي تم تطبيقها خلال النصف الأول 2020 متضمنة إغلاق تام للعيادات الخاصة والخارجية بالمستشفيات.

ونوهت الشركة إلى أن المصروفات التمويلية هبطت 37% نتيجة تداعيات كورونا؛ حيث قامت باتخاذ جميع الإجراءات لتأمين المخزون من المواد الفعالة مما أدي المصروفات التمويلية بالإضافة إلى الاستحواذ على أدوية بمبلغ أكثر من 100 مليون تم تمويل قصير الأجل.

انخفضت الإيرادات قطاع التصدير بمعدل سنوي 23% خلال 2020 وهو أقل من القيمة المبدئية التي رصدتها الإدارة بموازنة العام؛ حيث يأتي خلفية تداعيات كورونا، ولاسيما الإغلاق الاحترازي التي شهدها السوق العراقي خلال الفترة من مارس إلى يوليو 2020.

علمًا بأن العراق تمثل أكبر أسواق أنشطة التصدير بالشركة، انخفض أيضًا صافي الربح الشركة، بسبب تقييد حركة المرضى وانخفاض مبيعات الصيدليات، فضلًا عن عدم قدرة فريق المبيعات على تسويق منتجات الشركة بصورة فعالة بسبب إجراءات التباعد الاجتماعي الاحترازية لاحتواء انتشار الفيروس، تضمنت خطة الشركة المعلنة سابقًا تطلعها خلال 2020 مع توقع الإدارة بمساهمتها بنسبة 20% من إجمالي إيرادات الشركة خلال العام.

كما تمكنت الشركة من إطلاق 9 منتجات جديدة بدلًا من 12 نظرًا لعدم قدرة الإدارة على توسيق مستحضرات جديدة بسبب غلق العيادات، كما أن زيادة المصروفات التمويلية الناتج عن زيادة الدين لتمويل الزيادة في قيمة لمخزون لتأمين احتياجات الشركة كان له بالغ الأثر في زيادة المصروفات التمويلية، والتي أدت إلى انخفاض صافي الربح.

كما ان زيادة المصروفات التمويلية الناتج عن زيادة الدين لتمويل الزيادة في قيمة لمخزون لتأمين احتياجات الشركة ان له بالغ الأثر في زيادة المصروفات التمويلية والتي أدت إلى انخفاض صافي الربح.

وكانت  الشركة قد افصحت في بيان سابق لها عن نجاحها في تنمية الإيرادات بمعدل سنوي 16.5% لتبلغ 270.8 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2021، نتيجة ارتفاع حجم مبيعات منتجاتها الدوائية الجديدة المضادة للفيروسات على مستوى السوق المحلي والأسواق الخارجية خلال نفس الفترة.

كما أن هذا النمو بالإيرادات حدت على الرغم من انخفاض حجم المبيعات بنسبة سنوية 10.6% إلى 14.9 مليون وحدة خلال الربع الأول من 2021 على خلفية انخفاض حجم مبيعات قطاع المناقصات بمعدل سنوي 27.9% خلال نفس الفترة.

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

04 أكتوبر 2021
المتحدة للاسكان والتعمير UNIT
إغلاق
04.26
التغير
01.19
شراء

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2020

الي الاعلي