< اراب فاينانس - أخبار - بنوك استثمار: 3 عوامل وراء تألق موبكو بالنصف الأول 2021

السوق مغلق

EGX 30 10,996.76 -1.37%

العد التنازلي لإطلاق جديد



بنوك استثمار: 3 عوامل وراء تألق موبكو بالنصف الأول 2021

بنوك استثمار: 3 عوامل وراء تألق موبكو بالنصف الأول 2021

آراب فاينانس: أرجعت بنوك استثمار الطفرة القوية التى حققتها شركة مصر لإنتاج الأسمدة – موبكو (MFPC)، فى نتائجها المالية خلال النصف الأول من العام الحالي، إلى عدة عوامل أساسية أهمها الارتفاعات الكبيرة التى سجلتها أسعار اليوريا خلال هذه الفترة بنحو %68 فضلًا عن وفر ضريبى قيمته 172 مليون جنيه، وإيرادات تمويلية بواقع 104 ملايين.

وأظهرت النتائج المالية المُجمعة لشركة «موبكو» خلال النصف الأول من العام الحالى ارتفع صافى مبيعاتها بنسبة %10.8 على أساس سنوي، لتسجل 4.1 مليار جنيه، مقارنة مع 3.7 مليار للفترة المناظرة، كما سجل صافى أرباحها قفزة بنحو %84 لتبلغ 2.176 مليار جنيه، مقارنة مع 1.184 مليار جنيه للفترة المماثلة من العام الماضي.

وساهمت تراجعات أسعار الفائدة فى تقليص صافى التكاليف التمويلية للشركة إلى مستويات 74.8 مليون جنيه، مقارنة مع 234.3 مليون جنيه الفترة المماثلة، كما ارتفعت الإيرادات التمويلية إلى مستويات 104 ملايين، مقارنة 91 مليونا، مما ساهم فى تراجع صافى التكاليف التمويلية.

وقال محللو بنوك استثمار لـ المال إن ارتفاعات أسعار اليوريا، كان الداعم الأول لنمو النتائج المالية للشركة، إضافة إلى ارتفاع معدلات التصدير لمستويات تتراو ح بين 70 و %80 من الإنتاج فى ظل ارتفاع الطلب موسميا فى الأسواق التصديرية للشركة خلال فترة الربع الثانى من العام.

وأكد محللو بنوك الاستثمار أن الشركة ستواصل أدائها الإيجابى فى النصف الثانى من العام، مدعومة باستمرار زيادة أسعار اليوريا، وإنه رغم تراجع جزئيا متوقع للأسعار بالربع الرابع إلا أن ذلك لن يؤثر على هذه التوقعات.

وقال على عفيفي، محلل قطاع البتروكيماويات فى بنك استثمار بلتون إن القفزة التى حققتها «موبكو» فى نتائجها المالية خلال النصف الأول من العام الحالى دعمها بشكل أساسى ثلاثة عوامل، هى القفزة القوية فى متوسط أسعار اليوريا عالميا، مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، وإيرادات الفوائد، وتأثير إيجابى للضرائب.

وأظهرت النتائج المالية المجمعة لـ»موبكو» إيرادات تمويلية قيمتها 104 ملايين جنيه خلال فترة النصف الأول من العام 2021 مقارنة مع 91 مليونا للفترة المناظرة من 2020 ووفر ضريبى 171 مليون جنيه.

وأشار عفيفى لـ»المال» إلى أن أسعار اليوريا ارتفعت بواقع %68 خلال النصف الأول من العام، مما انعكس بشكل واضح على هامش مجمل الربح ليرتفع إلى %54 مقارنة مع %41 للفترة المماثلة.

وأوضح أنه يتوقع تسجيل أسعار اليوريا مستويات 450 دولارا للطن بالربع الثالث من العام الحالي، ثم تتراجع إلى 420 دولارا بالربع الرابع، مؤكدا فى الوقت نفسه أن ذلك لن يؤثر سلبا على نتائج الشركة، حيث من المرجح أن يصل صافى أرباحها لمستويات تتجاوز 3 مليارات جنيه بنهاية 2021.

وقال إن متوسط أسعار اليوريا العام الحالى يتراوح بين 400 إلى 420 دولارا للطن، مقارنة مع 270 دولارا للعام الماضي.

وأوضح عفيفى أن صافى أرباح الشركة عن الربع الثانى والتى سجلت 1.4 مليار جنيه، تجاوز تقديراته، مشيرا إلى توافق إيرادات الشركة التى سجلت خلال هذه الفترة 2.2 مليار جنيه، مع توقعاتهم.

وقدر القيمة العادلة للسهم بقيمة 106 جنيهات، مع توصية بالشراء.

وقال بنك استثمار فاروس فى تقرير تلقت «المال» نسخة منه إن «موبكو» حققت طفرة فى المبيعات والهوامش والأرباح بالنصف الأول من العام الحالى كنتيجة مباشرة لارتفاع أسعار اليوريا، إضافة إلى التكاليف المنخفضة للمواد الأولية، وارتفاع معدلات التصدير.

وأشار بنك الاستثمار إلى أن النتائج الإيجابية للشركة فى النصف الأول، هى نتيجة مباشرة لارتفاع أسعار اليوريا التى أفادت الشركة بشكل كبير، حيث تمكنت «موبكو» من الاستفادة من هيكل التكلفة ومزيج المبيعات لاستخراج أعلى هوامش ممكنة نظرًا لأنها تصدر %80 من إنتاجها من اليوريا، وتحصل على احتياجاتها من المواد الأولية بسعر مخفض يبلغ 2.8 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية، مقابل متوسط الصناعة البالغ 4.5 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية.

ولفت بنك الاستثمار إلى أن تراجع صافى تكاليف الفوائد لمستويات 74.8 مليون جنيه، بالنصف الأول من 2021، مقارنة مع 234.3 مليون جنيه، وتحقيق وفر ضريبى قيمته 172 مليون جنيه، عوامل دعمت ربحية الشركة أيضا، ورجح بنك الاستثمار استمرار النتائج القوية للشركة على المدى المتوسط، فيما احتفظ بتوصية بزيادة الوزن النسبي.

ويرى «فاروس» أن النتائج القوية لشركة «موبكو» يجب أن تستمر فى النصف الثانى من العام الحالي، نظرًا لأن أسعار اليوريا واصلت ارتفاعها إلى متوسط 447 دولارًا طن فى الربع الثالث من الحالي، وهو ما يفوق متوسط الربع الثانى من العام بقيمة 349 دولارًا أمريكيًا للطن.

وقالت مارينا مكين، محلل قطاع البتروكيماويات فى بنك استثمار النعيم إن أرباح «موبكو» خلال الربع الثانى تجاوزت توقعاتهم، وذلك نتيجة القفزة القوية التى سجلتها أسعار اليوريا خلال هذه الفترة بواقع %68 مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي.

ولفتت إلى أن هناك عوامل أخرى دعمت ربحية موبكو خلال هذه الفترة، وهى ارتفاع الطلب عادة على اليوريا فى الأسواق التصديرية التى تصدر إليها «موبكو» خلال فترة الربع الثاني، مما نتج عنه ارتفاع مُرجح لصادرات الشركة لمستويات تتراوح بين %50 إلى %60 من الإنتاج، إضافة إلى انخفاض التكاليف التمويلية.

وأكدت أن نتائج الشركة بفترة النصف الثانى ستكون إيجابية بدعم ارتفاعات أسعار اليوريا إلى نحو 476 دولارا للطن فى الربع الثالث.

وقالت بحوث بنك استثمار مباشر فى تقرير حديث إن ارتفاع الأرباح بالنصف الأول جاء انعكاسا مباشرا لنمو المبيعات بنسبة %11.2 وانخفاض نسبته %6 فى تكاليف المبيعات، والتى سجلت 1.9 مليار جنيه، مقارنة مع 2.0 مليار جنيه مقارنة مع الفترة المماثلة، وانخفاض صافى مصروفات الفوائد.

وأشارت بحوث مباشر إلى أن سهم «موبكو» يُتداول حاليا عند مضاعفات ربحية 4.4 مرة، وفقا للأرباح المتوقعة للعام الحالي، وفقا لسعر السوق البالغ حاليا 83.35 جنيه.

أعلنت الشركة عن نتائج أعمال الشركة غير المدققة عن القوائم المالية المستقلة عن الفترة المالية المنتهية فى 30/06/2021، تحقيق صافي ربح بلغ 655,494,306 جنيه، مقابل صافي ربح بلغ 565,380,934 جنيه خلال الفترة المقارنة من العام المال السابق للفترة المذكورة، بنسبة تغير بلغت 16%.

موبكو هي احدى شركات قطاع البترول المصري، والتي تأسست عام 1998 وفقًا لأحكام قانون ضمانات وحوافز الإستثمار رقم 8 لسنة 1997 بنظام المناطق الحرة بدمياط وعلي مساحة 400 ألف متر مربع مخصص لمشروع موبكو للأسمدة.

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

11 أكتوبر 2020
العاشر من رمضان للصناعات الدوا... RMDA
إغلاق
02.91
التغير
-01.02
شراء

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2020

الي الاعلي