English

EGX 30 0.00 0.00%



غرفة الأرز: استيراد أرز من الهند وتايلاند خلال شهر لحل أزمة عدم توافره

غرفة الأرز: استيراد أرز من الهند وتايلاند خلال شهر لحل أزمة عدم توافره

القاهرة: أكد رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات وعضو مجلس ادارة غرفة الحبوب بأن لحل أزمة عدم توافر الارز لدى هيئة السلع التموينية فانه تم توقيع تعاقدات مع عدد كبير من التجار لاستيراد الأرز بأسعار تتراوح بين 2500 و3000 جنيه للطن الواحد من الهند وتايلاند، مشيرا الى انه سيتوافر فى الأسواق خلال شهر.

وقال إن مشكلة عدم توافر الارز ترجع الى احجام الشركات الموردة عن توريده للوزارة بسبب امتناعها عن تسديد باقى مستحقات لهم ، منوها بان الارز متوافر بكميات كبيرة فى جميع منافذ البيع بأسعار مناسبة ،لافتا الى انه غير متواجد لدى أكبر مشترى الارز بالدولة وهى هيئة السلع التموينية فقط .

وأوضح أن هذا السبب دفع للاقتراح الغرفة استيراد ارز شبيه بالارز المصرى وبنفس الجودة وبسعر أقل من الارز المصرى ،لحل الازمة .

ومن ناحية اخرى نفى ان يكون قرار السماح بتصدير الارز ساهم فى زيادة االاسعار ، منوها بان تصدير الارز ضعيف جدا، حيث ما تم تصديره العام الماضى بلغ 36 الف طن بينما بلغ التصدير من اول العام حتى الان ال`32 الف طن ، متوقعا الا يزيد بنهاية العام عن 50 الف طن بسبب الركود العالمى الملحوظ بالسوق العالمى للحاصلات الزراعية بسبب زيادة المعروض وذلك بجانب أن أسعار الأرز فى انهيار ملحوظ، حيث تراجع سعر الأرز الإيطالى 575 دولار بعد أن كان يتراوح بين 600 و 650 دولار.

كما ساهم غياب الأرز المصرى عن المنافسة فى السوق العالمية لفترة طويلة مما جعل العديد من البلدان المنتجة للأرز الاستحواذ على السوق العالمية مثل تركيا وايطاليا وغيرها من البلدان. لافتا الى انه تم تهريب مليون طن العام الماضى من جميع المنافذ المصريه ومازال يتم تهريبه ووصل سعر الطن المهرب الف جنيه مطالبا الجهات الرقابية بضرورة محاسبة المهربين .

ومن جانبه قرر خالد حنفى، وزير التموين والتجارة الداخلية، صرف باقى مقررات شهر فبراير الحالى من السلع التموينية مع مقررات شهر مارس، لتعويض من لم يتمكن من صرف مقررات الشهر كاملة.

المصدر: أخبار مصر

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي