English

EGX 30 15,023.23 -0.58%



مدبولي: استثمارات العاشر من رمضان وصلت لـ4 مليار جنيه

مدبولي: استثمارات العاشر من رمضان وصلت لـ4 مليار جنيه

القاهرة: قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية، إن الاستثمارات بمدينة العاشر من رمضان شهدت طفرة كبيرة خلال السنوات الأربعة الأخيرة، قفد بلغت هذا العام 4.7 مليار جنيه، ما يعادل 4 أضعاف ما يُنفق في محافظة القاهرة.

جاء ذلك خلال زيارة رئيس الوزراء، أمس الثلاثاء، لمدينة العاشر من رمضان، والتي شهدت لقاءه بمستثمري المدينة وأعضاء جمعية "المستثمرين"؛ للاستماع لمطالبهم المختلفة.

وطالب المستثمرون، رئيس الوزراء، بعدة مطالب، منها: "وقف أبواب التهريب" الذي يضرب الصناعة الوطنية في مقتل، والاهتمام بالبنية التحتية بالمناطق الصناعية، وزيادة سيارات الحماية المدنية بالمدينة، وسرعة صرف الدعم للمُصدرين الصناعيين، فضلًا عن سرعة إصدار اللائحة التنفيذية لهيئة سلامة الغذاء، وسرعة البدء في تنفيذ فرع جامعة الزقازيق بالعاشر من رمضان.

وحصلت جامعة الزقازيق بالعاشر من رمضان على 256 فدانًا، لم يتم البدء في تنفيذ الإنشاءات بها حتى الآن نظرًا لعدم توافر الموارد المالية لديها، فيما طالب المستثمرون بإنشاء جامعة تكنولوجية، وإنشاء منطقة حرة عامة بالمدينة، بالإضافة إلى تخصيص منطقة صناعية للصناعات الصغيرة، والحد من الانتشار العشوائي للورش داخل المجمعات السكنية، بجانب بتشكيل لجنة ممثل فيها جمعيات المستثمرين واتحاد الصناعات لوضع خطة لكيفية مشاركة الصناعة المصرية في كل المشروعات القومية.

وطمأن رئيس الوزراء المستثمرين، قائلًا: "مستعدون لتوفير الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروعات الخدمية والترفيهية والسكنية، وحتى هذه اللحظة من يريد فأنا مستعد لتوفير الأرض اللازمة فورًا"، موضحا أن المستشفى الجديد الذي سيُنفذ سيتم إدارته بنظام جديد، حتى لا يكون مصيره مثل مستشفى التأمين الصحي المتوقف بالمدينة.

وعن مشكلات البنية التحتية للمصانع، وجه "مدبولي" حديثه للمستثمرين وأصحاب المصانع، قائلًا: "من أهلك مرافق المدن الجديدة هو مصانعكم، فمعظم المصانع لم توفق أوضاعها البيئية حتى الآن رغم كثرة الإنذارات"، مؤكدا أن الحل الوحيد هو التعامل مع المصانع المخالفة وإغلاقها، فقد نُفذت محطة للصرف الصناعي بالمدينة خلال شهر أبريل الماضي، بتكلفة 1.2 مليار جنيه، إلا أن المحطة تعمل بـ20% فقط من طاقتها لأن الصرف الصناعي الذي يدخل لها غير متوافق بيئيًا، ومن شأنه تدمير المحطة.

وشدد رئيس الوزراء، على أن كل سيارات النقل بها حمولة زائدة، مكلفا رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان بإعداد تصور عام لتطوير ورفع كفاءة المنطقة الصناعية بالكامل، حيث ستشارك الحكومة في تحمل التكلفة.

وعن ملف التعليم الفني وإقامة الجامعة التكنولوجية، أكد الدكتور مصطفى مدبولي، على الاستعداد التام لتوفير الأراضي اللازمة لإنشاء الجامعة وتقديم التيسيرات فيما يتعلق بسداد ثمن تلك الأراضي، على أن يتم الالتزام بالانتهاء من إنشاء الجامعة خلال 3 سنوات.

وفي ختام الزيارة، كلّف "مدبولي"، رئيس جهاز المدينة بالبدء فورًا في تطوير حديقة "الكفراوي" لتكون متنزها عاما لسكان المدينة.

المصدر: صحيفة الشروق

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي