English

EGX 30 15,127.07 0.11%



بلومبرج: خروج مصر من قائمة مستوردى الغاز المسال يقلص من مكانة قطر

بلومبرج: خروج مصر من قائمة مستوردى الغاز المسال يقلص من مكانة قطر

القاهرة: قالت وكالة بلومبرج الأمريكية، إن خروج مصر من قائمة مستوردى الغاز المسال، سيقلص من مكانة قطر، والتى تعد من أكبر مصدريه، مشيرة إلى أن نصف واردات مصر من الغاز المسال كانت تأتى من قطر خلال العام الماضى.

وتشير الوكالة، إلى أن منطقة الشرق الأوسط لا تعد السوق الاهم لقطر، «لكن النمو فى السوق الآسيوية سيوازن تراجع استهلاك منطقة الشرق الأوسط من الغاز المسال»، على حد قول الوكالة.

«هناك 5 مستوردين فى منطقة الشرق الأوسط للغاز المسال»، بحسب الوكالة، هم «مصر والكويت والأردن والإمارات العربية المتحدة وإسرائيل»، حيث من المتوقع أن تنضم البحرين للمجموعة هذا العام.

وتابعت أن اكتشافات الغاز فى مصر، تقلل من الحاجة للوقود المسال، وتعمل على زيادة إمداداتها من الغاز إلى الأردن بسعر أقل.

وبحسب الوكالة، فإن مصر كانت من أكبر الدول المستوردة للغاز المسال خلال عامى 2016 و2017، لكن وزير البترول طارق الملا أعلن توقف البلاد عن شراء شحنات الغاز المسال، «ومن الممكن أن تعود للتصدير خلال العام القادم، بفضل زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعى من حقل ظهر التابع لشركة إينى الإيطالية»، على حد قول الوكالة، مشيرة إلى أن الأردن ستعتمد على استيراد الغاز عبر الخط الواصل بينها وبين مصر.

وتستهدف وزارة البترول والثروة المعدنية، زيادة إنتاج مصر من الغاز الطبيعى خلال العام المالى القادم، إلى 7.8 مليار قدم مكعب يوميا، مقارنة بنحو 6.6 مليار قدم يوميا فى الفترة الراهنة.

كان وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، قد أعلن أن مصر توقفت عن استيراد الغاز المسال من الخارج، بعدما تسلمت آخر شحنة مستوردة من الغاز خلال سبتمبر الماضى.

وقال إن مصر حققت الاكتفاء الذاتى من الغاز نتيجة زيادة إنتاج حقل ظهر باضطراد منذ يناير الماضى بنحو 6 أضعاف، حيث زاد من 350 مليون قدم مكعب غاز يوميا إلى 2 مليار يوميا، ودخول حقول أخرى إلى الإنتاج، ليصل إجمالى إنتاج مصر من الغاز إلى 6 مليارات قدم مكعب غاز يوميا.

المصدر: صحيفة الشروق

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي