< اراب فاينانس - أخبار - الصناعات المغذية ترحب باعتماد القيمة المضافة لاحتساب المكونات المحلية للسيارات
العد التنازلي لإطلاق جديد



الصناعات المغذية ترحب باعتماد القيمة المضافة لاحتساب المكونات المحلية للسيارات

الصناعات المغذية ترحب باعتماد القيمة المضافة لاحتساب المكونات المحلية للسيارات

القاهرة: رحب عدد من المتخصصين فى قطاع الصناعات المغذية، بتصريحات عمرو نصار، وزير الصناعة والتجارة الخارجية بالاتجاه لتعديل طريقة احتساب المكونات المحلية لمختلف الصناعات، بينها قطاع السيارات لتعتمد على القيمة المضافة بدلًا من النسب المئوية للمكونات؛ على نحو يستهدف تعميق الصناعة المحلية وتعزيز تنافسية السيارات المجمعة فى مصر فى الأسواق المختلفة، من خلال التوافق مع المعايير العالمية.

قال حمدى عبد العزيز، رئيس شركة أكتور للصناعات المغذية والمتخصصة فى صناعة تكييف السيارات، إن اعتماد نظام القيمة المضافة يضع طريقة صحيحة للتأكد من وصول المصانع لنسبة المكون المحلى المنصوص عليها فى القانون؛ مشيرًا إلى أن هذه الخطوة تدعم تعميق الصناعات المغذية.

بالنسبة لتضرر بعض شركات الصناعات المغذية المنتجة لمكونات تحظى بنسب مئوية مرتفعة ضمن المنظومة القديمة لاحتساب المكونات المحلية، قال عبد العزيز إن النسب المعمول بها فى النظام القديم تعود إلى زمن شركة النصر لصناعة السيارات حين كانت تنتج سيارات بقيمة 7 آلاف جنيه ومن ثم كانت قيمة هذه المكونات تتوازى مع سعر السيارات المنتجة من خلال الشركة.

أضاف أن هذه النسب لم تتغير حتى الآن رغم دخول مستثمرين جدد لإنتاج سيارات ذات أسعار مرتفعة بشكل يجعل هناك فجوة كبيرة بين سعر المكون مقارنة بالسيارة ونسبته المئوية ضمن آلية احتساب المكونات المحلية بمصانع التجميع.

أكد عبد العزيز أن تأثير التعديلات التى تسعى وزارة الصناعة والتجارة الخارجية لاعتمادها تتعلق بمصانع السيارات بشكل رئيسى، ومن ثم قد لا تلقى قبولًا لديهم.

أوضح أنه حال قيام شركة الصناعات المغذية بإضافة قيمة محلية بواقع %25 إلى المكون فإنه يعتبر محليًا ومن ثم فإن مصنع السيارات يمكنه فى هذه الحالة إضافة النسبة المئوية الكاملة للمنتج ضمن المكونات المحلية عند تقديرها؛ الأمر الذى يختلف فى النظام الجديد فإذا أضاف شركة الصناعات المغذية %25 فقط قيمة محليا للمكون فإن هذه النسبة فقط هى التى يعتد بها وعلى هذا الأساس فإن مصنع السيارات الذى سيقوم بالاعتماد على هذا المكون سيكون من حقه إضافة نسبة مكون محلى بما يعادل ربع النسبة المئوية المخصصة للمكون ككل.

أوضح على توفيق، رئيس رابطة الصناعات المغذية، أن معيار القيمة المضافة يسهم فى تعميق الصناعة المحلية، من خلال التوافق مع القواعد العالمية المعمول بها فى مختلف الدول، التى ترتبط معها مصر باتفاقات تجارية فضلا عن أنه يسهم فى التغلب على سلبيات النظام القديم.

استطرد أن سلبيات النظام القديم اتضحت بشكل أكبر فى قرار وزير الصناعة السابق، طارق قابيل، حين رفع نسبة خط التجميع إلى %28؛ بغرض ضمان وصول المصانع المحلية إلى نسبة %45 للاستفادة من مزايا التجميع المحلي.

أردف أن نسبة خط التجميع كانت %10 مع بداية الصناعة فى مصر، ثم ارتفعت إلى %11 ثم إلى %17 من خلال الهيئة العامة للتنمية الصناعية ثم أصبحت %28 من خلال قرار قابيل؛ على أن تقل هذه النسبة سنويًا بواقع %1.

لفت إلى أن رفع نسبة خط التجميع ضمن المكونات المحلية تعتبر بمثابة اعترافا بتدنى مستوى الصناعة المحلية، وكشفت دراسات الوزارة عن استحالة وصول المصانع إلى نسبة %45 بغير هذه الخطوة، ولا تمثل المكونات الأخرى سوى %17 ومن ثم كان لا بد من رفع نسبة خط التجميع.

أضاف أنه حال تنفيذ قرار قابيل فإن المصانع لن تصل إلى نسبة مكون محلى حقيقى بواقع %35 بخلاف خط التجميع إلا بعد مرور 18 عامًا من الآن على نحو يكشف عدم دقة النسب المئوية لكل مكون رغم المطالبات المتكررة بتعديل هذه النسب، بما يتوازى مع معايير القيمة المضافة المعتمدة عالميًا.

لفت إلى أن الأهم فى هذه المرحلة هو التطبيق السليم للمنظومة، بحيث لا تحدث تجاوزت بدعوى عدم وجود صناعة محلية حقيقية، لأن هذه التجاوزت تجعل المنافسة مع المنتجات الأجنبية أمرًا بالغ الصعوبة، لا سيما مع دول الجوار التى تفوقت بشكل كبير مثل المغرب التى احتفلت مؤخرًا بتصنيع السيارة رقم 1000000 كما أنها بصدد رفع نسبة المكون المحلى لديها من خلال تصنيع المحركات بشكل يعزز تنافسية سياراتها من خلال أسعار منخفضة، مقارنة بالمنتجات المصرية.

أكد خالد خليل رئيس الشركة المتحدة للصناعات المغذية فيمكو؛ وعضو مجلس إدارة شعبة الصناعات المغذية والوسيطة على ضرورة وضع تصور كامل لتطبيق معيار القيمة المضافة عند احتساب نسبة المكون المحلى بحيث يتضمن آليات التطبيق مع شرح كيفية التنفيذ لمنع وجود أى تجاوزت والتغلب على سلبيات قرار وزير الصناعة السابق، الخاص بإعادة النظر فى نسب المكونات المحلية.

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

04 أكتوبر 2021
المتحدة للاسكان والتعمير UNIT
إغلاق
03.59
التغير
-08.42
شراء

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2020

الي الاعلي