English

EGX 30 13,776.85 0.82%



توقعات بخفض البنك المركزي الفائدة في الربع الأخير

توقعات بخفض البنك المركزي الفائدة في الربع الأخير

القاهرة: قالت ريهام الدسوقي، الخبيرة الاقتصادية، إنه من المتوقع أن يثبت البنك المركزي أسعار الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسات النقدية الخميس المقبل.

وأشارت في تصريحات لـ"المال" إلى أن قرار التثبيت يستند إلى عزم الحكومة رفع أسعار المواد البترولية خلال النصف الأول من العام الجاري وبالتالي احتمالية حدوث موجة تضخمية جديدة.

ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسات النقدية الخميس المقبل في أولى اجتماعاتها خلال 2019، برئاسة طارق عامر محافظ البنك المركزي، لبحث أسعار الفائدة المستقبلية التي تسجل حاليًا 16.75% للإيداع و17.75% للإقراض.

وكان المركزي قد خفض الفائدة في فبراير ومارس الماضيين بواقع 2% في المرتين قبل أن يتم تثبيتها بقية العام، بسبب أزمة الأسواق الناشئة وارتفاع معدلات التضخم.

وأكدت الدسوقي، أن البنك المركزي سيتأنى لما بعد احتواء الموجة التضخمية ليبدأ في خفض الفائدة خلال الربع الرابع من العام الجاري.

وقال ديفيد ليبتون، نائب مدير عام صندوق النقد الدولي، منذ أيام، أن الحكومة ملتزمة بتحرير أسعار الوقود منتصف العام الجاري، مضيفًا في بيان أن تطبيق آلية التسعير التلقائي للوقود واسترداد تكاليف المنتجات البترولية ضروريان لبرنامج الإصلاح.

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تسجيل المعدل الشهري للتضخم العام 3.4% بنهاية ديسمبر الماضي مقابل معدلا سلبيًا قدره 0.8% في نوفمبر، وسجل المعدل السنوي 12%؛ وقال البنك المركزي إن السياسة النقدية التي اتبعها نجحت في السيطرة على الضغوط التضخمية، وتحقيق الهدف المعلن في مايو 2017 والبالغ 13% بزيادة أو نقصان 3%، بعدما سجل متوسط معدل التضخم في الربع الأخير من العام الماضي نحو 15.1%.

وحدد البنك المركزي مستهدفًا جديدًا للتضخم بنهاية الربع الأخير من العام 2020 وهو 9% بزيادة أو نقصان 3% في المتوسط.

وكان المعدل السنوي للتضخم الأساسي سجل معدلا شهريًا صفر في ديسمبر الماضي، ليبلغ المعدل السنوي للتضخم الأساسي 8.3% بنهاية ديسمبر، ومن المقرر أن يعلن البنك المركزي الأسبوع الجاري عن معدلات التضخم بنهاية يناير الجاري.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي