English

EGX 30 13,670.27 0.21%



مصر تعتمد مركز واحد لإصدار شهادة اللحوم الحلال في أمريكا

مصر تعتمد مركز واحد لإصدار شهادة اللحوم الحلال في أمريكا

القاهرة: أصدر وزير الزراعة واستصلاح الاراضي قرارا باعتماد مركز إسلامي واحد لإصدار شهادة “حلال” في أمريكا بدلا من 8 مراكز معتمدة لدي الوزارة كان يتعامل معها مستوردو الكبدة المجمدة.

وقال مستوردون إن المركز قرر رفع الرسوم لتصل إلي 5 آلاف دولار علي الحاوية زنة 27 طنا , مقابل أقل من 1000 دولار كان يتم تحصيلها في السابق , الأمر الذي أدى إلي ارتفاع أسعار الكبدة المجمدة في السوق المحلي بنحو 15 جنيها للكيلو.

وفقًا لخطاب رسمي من الهيئة العامة للخدمات البيطرية إلى رابطة مستوردي ومصنعي المواد الغذائية المجمدة، اعتمدت الهيئة المركز الإسلامي (ISEG) فقط لقبول شهادات الحلال فيما يخص استيراد اللحوم والكبد والقلوب من الولايات المتحدة الأمريكية.

قال أحمد عبدالكريم، رئيس الإدارة المركزية للطب البيطري، إن الوزارة اعتمدت هذا المركز فقط من 8 مراكز اعتادت إصدار شهادات الحلال للحوم الأمريكية، وذلك بناءً على بعض الفنيات الخاصة بالاستيراد.

أضافت مصادر في شركات استيراد اللحوم الأمريكية، أن القرار صدر في الأسبوع الأول من مايو الحالي، ومن ثم رفع المركز رسوم الحاوية الواحدة _27 طنا في المتوسط_ إلى 5000 دولار.

أوضحت المصادر، أن 8 مراكز إسلامية كانت تستخرج رسوم الحلال إلى جميع الدول الإسلامية، قصرتها مصر على مركز واحد فقط، وسمح ذلك بمضاعفة الرسوم أكثر من 4 مرات تقريبًا، إذ لم تكن تتخطى 1000 دولار على الحاوية قبل ذلك.

قالت المصادر، إن سعر (الكبدة) محليًا ارتفعت بقيمة تتراوح بين 13 و17 جنيهًا في الكيلو بحسب النوع، وبلغ في المتوسط نحو 45 جنيهًا مقابل 30 جنيهًا قبل ذلك، ما يُهدد بتراجع الاستهلاك في الفترة المقبلة، حيث يمثل ضغطًا على المستهلكين.

في السياق ذاته، تراجعت واردات الكبد والقلوب والكلاوي في أول 4 شهور من العام الحالي بنسبة 7.8%، لتُسجل 40 ألف طن مُقابل 43.4 ألف في أول 4 شهور من 2018.

اعتبر المستوردون، أن التراجع طفيف، ويأتي بحسب طلبات المستهلكين محليًا، وقالوا إن الفترة المقبلة ستتراجع الواردات حال تراجع طلبات المستهلكين بسبب طفرات الأسعار بموجب القرارات الأخيرة.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي