English

EGX 30 0.00 0.00%



خبير يوضح سر اختلاف طرق الاستثمار في الذهب محليا وعالميا

خبير يوضح سر اختلاف طرق الاستثمار في الذهب محليا وعالميا

خاص – آراب فاينانس: أوضح الدكتور وصفي أمين واصف، رئيس شعبة المصوغات والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، إن هناك فرقا بين طرق الاستثمار في الذهب داخل مصر وخارجها.

وقال إن هناك طريقتين للاستثمار في الذهب على مستوى معظم دول العالم، عدا مصر، الطريقة الأولى، هي الاستثمار عن طريق شراء الجنيهات أو المصوغات الذهبية، وهي الطريقة الوحيدة الموجودة في مصر حاليا، وهناك طريقة أخرى وهي شراء سندات يتم حفظها في البنك، دون الاضطرار لشراء الذهب نفسه، وهي طريقة غير متبعة في مصر".

وبرر رئيس شعبة المصوغات والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية المصرية عدم اتباع الطريقة البنكية في مصر قائلا "ما حدث أنه منذ 20 عاما قام بنك مصر- إيران، وهو بنك مشترك كان يملك فيه بنك مصر حصة كبيرة من الأسهم، بالمضاربة في الذهب، فخسر خسارة كبيرة جدا، استدعت بيع بعض فروعه لتغطية رصيده، فقرر البنك المركزي من يومها منع كل البنوك من التعامل في المعادن النفيسة، بيعا أو شراء أو مضاربات، وهذا القرار ساري حتى اليوم في مصر، ولهذا فإن بنوك معظم دول العالم تتعامل مع المعادن النفيسة بيعا وشراء باستثناء مصر".

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي