English

EGX 30 14,378.59 -1.22%



انفراجة فى أزمة تكدس الشاحنات بميناء الإسكندرية

انفراجة فى أزمة تكدس الشاحنات بميناء الإسكندرية

القاهرة: عقدت هيئة ميناء الإسكندرية اجتماعا مع أصحاب مكاتب وسائقى النقل الثقيل، لحل المشكلات التى نجمت مؤخرا بعد اتباع هيئة الميناء لنظام جديد لدخول الشاحنات للميناء والتوجه للموازين، واجهت الميناء منذ أيام تكدس غير مسبوق أمام أبواب الدخول والخروج والموازين، بعد تطبيق نظام جديد طبقته هيئة الميناء يهدف إلى عدم وجود أى شاحنة داخل الميناء بدون عمل.

قال مسئولو هيئة الميناء إن النظام الذى طبقته الهيئة مع تولى طارق شاهين، رئيسا لهيئة الميناء منذ قرابة شهر فقط، كان مطبقا بالهيئة منذ 2007، حتى 2011، وهو ليس بجديد، والسبب فى وقف العمل به ثورة يناير 2011، وأصبح دخول الميناء بالنسبة للشاحنات شفوى، دون إثبات للشاحنة وأمر تشغيل من الشركة التى تعمل لصالحها الشاحنة.

أوضح مسئولو الهيئة أن فئة من السائقين تدخل الميناء دون عمل، بل قد تقوم بترك الشاحنة داخل الميناء، ما أدى إلى وصول الهيئة إلى جراج ضخم للشاحنات، وأنه من حق هيئة الميناء من منطلق قرار رئيس الوزراء 110، الذى ينص على أن هيئة الميناء هى السلطة الرئيسية على الأجهزة التى تعمل بداخلها، ومن باب أولى الشاحنات التى تدخل يوميا.

قامت هيئة الميناء خلال الاجتماعات المختلفة بتوجيه خطاب لمصلحة الجمارك والشرطة تطالبهم فيها بفتح 4 حارات بكل من بوابة 54 وبوابة 27 ، ويشترط وجود موظف من إدارة الجمرك بكل حارة، وتنخفض الحارات المخصصة لدخول الشاحنات مع انخفاض أفراد الأمن “الشرطة” والجمارك.

قامت هيئة الميناء بالاتفاق مع مصلحة الجمارك والشرطة بتخصيص حارة دخول بكل بوابة للشاحنات التى تقوم بنقل الأخشاب، التى تعد أكثر الشاحنات كثافة، وتقوم بالدخول للتحميل وتفريغ شحنتها فى منطقة مرغم غرب الإسكندرية، والعودة مرة أخرى للميناء، الأمر الذى يصعب فيه الوقوف فى طابور شاحنات نقل الحاويات.

كما تم الاتفاق على وضع لجنة جمركية مخصصة لمتابعة شاحنات الأخشاب، على بوابة 27 لتسهيل خروج تلك الشاحنات من تلك البوابة.

أوضح مسئولو هيئة ميناء الإسكندرية، أنه قام طاقم الدعم الفنى بالإدارة الإلكترونية بتجهيز آليه إلكترونية جديدة، بهدف تسهيل عملية الحجز على أصحاب مكاتب النقل والسائقين، بهدف تخفيف الطوابير على مكتب الحجز.

تتركز تلك الآلية فى قيام كل شركة نقل بإرسال مفوض عنها بتفويض كتابى مرفق به السجل التجارى والبطاقة الضريبية، بمقر الإدارة الإلكترونية بباب 14 بهيئة الميناء.

كما سيتم تسليم كل شركة (اسم مستخدم) بعد تدريبه على استخدام تلك الآلية، التى تتيح للشركات رفع الشكاوى والتى ستصل مباشرة لمدير الإدارة ورئيس قسم التطبيقات بالإدارة الإلكترونية، كما تتيح الآلية رفع آوامر الشغل والمستندات اللازمة للحجز بفترة كافية قبل وصول الشاحنات للميناء دون الحاجة للتوجه لمكتب الحجز والذى كان السبب الرئيسى فى التكدس.

ومن المقرر أن يتم تنفيذ تلك الآلية خلال النصف الثانى من الشهر الجارى سبتمبر، كما تعهدت شركات النقل الثقيل بالالتزام بالآلية الجديدة حتى يتم تخفيف التكدس الذى واجهته الهيئة خلال الفترة الآخيرة.

قررت هيئة الميناء تطبيق منظومة جديدة لدخول الشاحنات، تتركز فى عدم وجود أى سيارات داخل الميناء دون عمل، وهى نفس المنظومة التى يتم تطبيقها بميناء دمياط، لضمان عدم وجود أى شاحنة تنتظر داخل الميناء.

أكد مسئولو هيئة الميناء أنه لا يوجد أى موازين معطلة بهيئة الميناء، إلا أن وقف تلك الموازين يرجع إلى عدم وجود موظفين بالجهات الأخرى المعاونة بالميناء والجهات الأخرى، لا سيما مصلحة الجمارك التى تعانى من نقص فى عدد موظفيهم بالميناء، وبدأت فى حملة تعيينات خلال الأيام الأخيرة لسد هذا العجز.

كانت قد طالبت شعبة القل البرى بغرفة تجارة الإسكندرية بضرورة التنسيق بين هيئة الميناء ومصلحة الجمارك لفتح أبواب أخرى بالميناء للدخول والخروج وبالتالى زيادة عدد الموازين وتجهيز الموازين المعطلة، التى تم صرف ملايين عليها دون عمل، ولا يوجد سوى باب واحد للدخول وآخر للخروج بميناء بحجم ميناء الإسكندرية يمر منه %65 من تجارة مصر الخارجية.

تضمنت التعليمات التى بدأ تطبيقها منذ بداية الشهر، بعدم السماح بدخول الشاحنات للميناء إلا من خلال المستندات التى يتم تقديمها لإدارة الإلكترونية، التى تعد مسئولة عن تنظيم حركة الشاحنات بالميناء.

نصت التعليمات الجديدة، أنه بالنسبة للبضائع سواء كان بضاعة عامة أو حاويات فيتقدم السائق أو مكتب النقل المالك للسيارة بأمر تشغيل من الشركة الناقلة للبضاعة / حاويات، ومرفق طيه صورة من نموذج أمر التشغيل، وصورة من رخصة الشاحنة، وصورة من رخصة المقطورة، وصورة من الإفرج الجمركى “ وارد “ مختوم بختم شركة النقل أو إدارة صادر حال كانت البضائع صادرات، وصورة من إذن الصرف “ حاويات “.

يدخل ميناء الإسكندرية يوميا ما يزيد عن 3500 شاحنة، وتتحكم فى قرابة %65 من تجارة مصر الخارجية “ صادرات وواردات “.

اتفق محمد مصيلحى، رئيس غرفة ملاحة الإسكندرية، مع الربان طارق شاهين، رئيس هيئة ميناء الإسكندرية، على عقد لقاء موسع مع السوق الملاحية بالثغر لمناقشة الملفات والمعوقات والمشكلات التى تواجه السوق مع هيئة الميناء.

جاء ذلك على هامش زيارة وفد من غرفة الملاحة ضم مصيلحى، ومروان السماك ومحمد العنتبلى عضو مجلس إدارة الغرفة.

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي