English

EGX 30 14,239.05 -0.52%



بعد حظرها.. هل السجائر الإلكترونية ضارة

بعد حظرها.. هل السجائر الإلكترونية ضارة

آراب فاينانس: تساءل كثيرون عن ضرر السجائر الإلكترونية التي يقبل عليها كثير من الشباب في مصر نظرا لاعتقادهم أنها غير ضارة ولكنهم صدموا بعد أن قررت دولة الهند، أمس الأربعاء، حظر إنتاج واستيراد وبيع السجائر الإلكترونية في لطمة لشركات هندية كبيرة كانت تعتزم التوسع في البلاد مثل جول لابس وفيليب موريس انترناشونال.

وسيتم فرض الحظر عن طريق أمر تنفيذي وسيشمل عقوبة السجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات للمخالفين. ولم يتضح ما إذا كان الحظر سيسري أيضا على استخدام هذه المنتجات.

وكانت وزارة الصحة الهندية التي اقترحت الحظر، قد قالت إنه ضروري لضمان عدم تفشي استخدام السجائر الإلكترونية "كالوباء" بين الأطفال والشباب.

وأشارت وزيرة المالية نيرمالا سيتارامان في مؤتمر صحفي: "نظرا لخطورة تأثير السجائر الإلكترونية على الشباب، وافق مجلس الوزراء على قرار بحظر السجائر الإلكترونية".

وهناك 106 ملايين بالغ يدخنون في الهند لتحتل البلاد بذلك المرتبة الثانية في العالم بعد الصين من حيث عدد المدخنين ما يجعلها سوقا مربحة للشركات المنتجة للسجائر الإلكترونية مثل جول ومقرها الولايات المتحدة وكذلك فيليب موريس.

وكانت جول تعتزم إطلاق سجائرها الإلكترونية في الهند وعينت عدة مديرين تنفيذيين في الشهور القليلة الماضية. وذكرت رويترز في تقرير لها أن فيليب موريس تخطط أيضا للتوسع في السوق الهندية.

كانت صحف عالمية عديدة قد ربطت وفيات نتيجة تدخين السجائر الالكترونية، بسبب أمراض الرئة الحاد حيث تم تحميل هذه السجائر مسؤولية مرضهم ووفاتهم.

كما كشف تقرير آخر أنها تضر بخصوبة النساء، وسط تضارب الأنباء طبيا حول ضررها من عدمه.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي