< اراب فاينانس - أخبار - %2.3 خسائر فائدة أذون الخزانة منذ استئناف التيسير النقدى

السوق مغلق

EGX 30 10,980.96 -0.79%

العد التنازلي لإطلاق جديد



%2.3 خسائر فائدة أذون الخزانة منذ استئناف التيسير النقدى

%2.3 خسائر فائدة أذون الخزانة منذ استئناف التيسير النقدى

القاهرة: بلغت خسائر متوسط الفائدة على أذون الخزانة المحلية نحو %2.3 منذ استئناف البنك المركزى المصرى سياسة التيسير النقدى نهاية الشهر الماضى، فيما حققت الفائدة صعودا طفيفا أمس بنحو 0.21 نقطة مئوية على العطاءات لأجل 6 أشهر، ما جاء معاكسا لقرار لجنة السياسة النقدية بخفض الفائدة الأساسية على الجنيه %1 يوم الخميس الماضى.

قال محمد أبو باشا، محلل الاقتصاد الكلى بشركة هيرميس، إن ارتفاع الفائدة على أذون 6 أشهر جاء عكس التوقعات، ويمكن أن يكون بسبب صعود العائد على أدوات الدين فى السوق الثانوية بين 20 و40 نقطة أساس الأسبوع الماضى (كل 100 نقطة تعادل %1) بالإضافة إلى انخفاض تسعير العروض فى السوق الأولية بناء على تقديرات خفض الفائدة بما يتراوح بين 150 و200 نقطة خلال الاجتماع الأخير للسياسة النقدية.

وتوقع «أبو باشا» انخفاضا طفيفا للفائدة على العطاءات المقبلة بما يعكس قرار السياسة النقدية الأخير.

وطرح «المركزى»، نيابة عن وزارة المالية، عطاءى أذون خزانة، أمس، بقيمة 18.75 مليار جنيه.

بلغت قيمة عطاء أذون 91 يوما 9.25 مليار جنيه، وأعلن المركزى عن تلقى 175 عرضا للاكتتاب بقيمة 8.606 مليار جنيه، قبل منها 143 عرضا بقيمة 6.046 مليار.

وتراوح سعر الفائدة المقبول فى هذا العطاء بين %15 كأقل سعر، و %15.8 كأعلى سعر، و %15.605 كمتوسط.

فيما طلبت وزارة المالية فى العطاء الثانى الحصول على 9.5 مليار لأجل 273 يوما، لتتلقى 226 عرضا بقيمة 11.6 مليار جنيه، وافقت على 172 منها بقيمة 9.5 مليار.

وتراوح سعر الفائدة المقبول من جانب وزارة المالية فى هذا العطاء بين %14.6 كأقل سعر، و %15.401 كأعلى سعر، و%15.261 كمتوسط.

وقال مسئول أدوات الدخل الثابت لدى إحدى الشركات المالية، إن المتعاملين فى سوق أدوات الدين قاموا بتسعير عروضهم على أساس خفض متوقع بنحو %2 فى اجتماع السياسة النقدية يوم الخميس الماضى، وكان ذلك سببا فى وصول خسائر الأذون لنحو %2.3 منذ استئناف التيسير النقدى من جانب المركزى نهاية الشهر الماضى.

وأضاف أن توقعات السوق بدأت تتغير مع بداية الأسبوع الماضى إلى استقرار العائد أو خفض فى حدود 100 نقطة ما أدى إلى ارتفاع الفائدة على أذون 6 و12 شهرا بنحو 19 و45 نقطة على التوالى فى عطاءات الخميس.

وأشار إلى أنه مع صدور قرار المركزى بخفض الفائدة 100 نقطة وقيام البنوك العامة بالإبقاء على الشهادات ثابتة العائد دون تغيير كان طبيعيا أن ترتفع الفائدة فى الأجل القصير ممثلا فى أذون 91 يوما، لكنها تراجعت وكان ذلك سببا فى عدم تغطية الطرح، حيث قدم المتعاملون 175 عرضا قيمتها 8.6 مليار بينما بلغت قيمة العطاء 9.25 مليار.

? توقعات بتقلب العائد بين 15.5 و %16.5 حتى الاجتماع المقبل لـ«المركزى»

ورجح مسئول أدوات الدخل الثابت تقلب معدلات العائد بين %15.5 و %16.5 حتى الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية منتصف نوفمبر.

يذكر أن بنك الاستثمار بلتون توقع فى مذكرة بحثية له، أمس، أن تظل عائدات أذون الخزانة جاذبة حتى بعد خفض أسعار الفائدة، بدعم من قوة الجنيه وارتفاع أسعار الفائدة الحقيقية نظراً لتباطؤ التضخم، مشيرا إلى أنه من بين الأسواق الناشئة ذات العائدات المماثلة، لا تزال مصر تتميز بتحسن مؤشرات اقتصادها الكلي ونمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة تتجاوز %5.

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

11 أكتوبر 2020
العاشر من رمضان للصناعات الدوا... RMDA
إغلاق
04.03
التغير
-00.25
شراء

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2020

الي الاعلي