English

EGX 30 14,201.32 0.16%



مصر تخطط لإنشاء أكاديمية لزراعة قوقعة الأذن

مصر تخطط لإنشاء أكاديمية لزراعة قوقعة الأذن

القاهرة: تخطط مصر لإنشاء أكاديمية الاتحاد الإفريقى لزراعة القوقعة فى الدول النامية، ضمن دورها الريادى فى إفريقيا بعد توليها رئاسة الاتحاد الإفريقى.

وقال الدكتور فتحى عبدالباقى، رئيس الجمعية المصرية لزراعة القوقعة، خلال مؤتمر صحفي للإعلان عن انطلاق المؤتمر الدولى الخامس لجراحات زراعات القوقعة فى الدول النامية الذى تستضيفه مصر هذا العام، إن إنشاء الأكاديمية الإفريقية لزراعة القوقعة فى الدول النامية يأتى لتعميم التجربة المصرية الناجحة فى مجال زراعة القوقعة تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، بعد إطلاق المبادرة الرئاسية للكشف عن ضعف وفقدان السمع للمواليد الجدد، والتى تشمل المسح السمعى الإجبارى لكل المواليد والعلاج وزراعة القوقعة مجانًا للأطفال حال احتياجهم لها.

وينطلق المؤتمر الدولى الخامس لجراحات زراعات القوقعة غدا الأربعاء بحضور 65 خبيراً ومتحدث من 30 دولة بخلاف الخبراء المصريين، ومن المقرر عرض التجربة المصرية الرائدة فى مجال زراعة القوقعة.

وذكر عبدالباقى، أن من ضمن التوصيات التى من المقرر أن ينتهى إليها المؤتمر البدء فى اتخاذ الإجراءات القانونية للدخول ضمن المجموعة 77 الخاصة بالدول الناشئة للعمل تحت مظلة الأمم المتحدة.

وقال عادل خليفة أستاذ جراحة الأذن والأنف والحنجرة بكلية الطب بجامعة طنطا، وسكرتير الجمعية المصرية لزراعة القوقعة، إن حوالى 466 مليون شخص على مستوى العالم يعانون من فقد السمع المُسبب للعجز، منهم 34 مليون طفل، وثلث المصابين بضعف السمع من سكان الدول النامية، حيث أن نسبة الإعاقة السمعية 3 حالات لكل ألف من حديثى الولادة فى العالم، وتزيد فى مصر.

وأوضح أن 4 آلاف مصرى يحتاجون لزراعة قوقعة سنوياً، مشيراً إلى أن تكلفة جهاز القوقعة مرتفع إذ يصل إلى حوالى 200 ألف جنيه، ولكن الدولة استطاعت توفيره بمبلغ 130 ألف جنيه تتحملها كاملة، كما أن عقود الصيانة الجديدة تلزم الشركات بالصيانة لمدة 5 أعوام.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي