العد التنازلي لإطلاق جديد



غادة والي تشهد إطلاق عايشين بخيرها بتكلفة 3.7 مليون دولار

غادة والي تشهد إطلاق عايشين بخيرها بتكلفة 3.7 مليون دولار

القاهرة: شهدت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، توقيع بروتوكول تعاون ثلاثى بين الوزارة وشركة بيبسيكو مصر وهيئة كير مصر، لإطلاق برنامج “عايشين بخيرها”.

ويهدف البرنامج إلى إلقاء الضوء على مشاكل التغذية والأمن الغذائي وتحقيق المساواة بين الجنسين في القطاع الزراعي، وذلك بتكلفة تبلغ 3.7 مليون دولار أمريكي لمدة 3 سنوات.

كما يعمل برنامج “عايشين بخيرها” على تحرير وتطوير قدرات المزارعات لتحسين التغذية والحد من الجوع من خلال تطبيق نهج متكامل لمعالجة التحديات التي تواجه المزارعات وعلى رأسها توفير الأدوات والإمدادات والتمويل والتدريب الزراعي والوصول إلى الأسواق لبيع منتجاتهن.

وتتعدد فوائد البرنامج لتمتد إلى تحسين الصحة الغذائية لعشرة آلاف سيدة فى سن الإنجاب وأسرهن الصغيرة المنتجة، إضافة إلى الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين وذلك فى محافظات الجيزة والمنيا وبني سويف والبحيرة من خلال تحسين أساليب التغذية، والوصول الى موارد مائية نظيفة، والموارد اللازمة للإنتاج. كما يركز البرنامج على الممارسات المستدامة المتعلقة باستخدام المياه في الزراعة.

وتهدف هيئة كير مصر إلى دمج أنشطة تمكين المرأة بإشراك كل من السيدات والرجال بفاعلية لمعالجة الحواجز الاجتماعية والثقافية التي تحول دون دمج السيدات في سلاسل الإمداد الزراعي.

وتقوم وزارة التضامن الاجتماعي وفقا للبروتوكول بتوفير بيانات الفئات المستهدفة واختيار المستفيدين وتوفير المتطوعين لتنظيم وحضور الندوات التي ستقام ضمن أنشطة المشروع فضلا عن تنفيذ أنشطة مشروع “2 كفاية” داخل المحافظات والقرى التي سيتم استهدافها في برنامج “عايشين من خيرها”.

من جانبها، وزيرة التضامن الاجتماعي: “إن هذا البروتوكول له عدة معاني، الأول في اسم البرنامج الذي نطلقه اليوم بالفعل جميعنا عايشين بخير بلادنا التي ندعوا الله أن يديم عليها الخير”.

وتابعت: المعنى الثاني أن البروتوكول يمثل أطراف أي عملية تنمية حقيقية، فوزارة التضامن ممثل الحكومة المصرية وهيئة كير مصر ممثل المجتمع المدني مع القطاع الخاص الممثل في شركة بيبسيكو مصر، وهذا التعاون والتكامل يعد سبيلا رئيسيا لتحقيق نجاح كبير فى هذا البرنامج.

وأضافت والي:” لدينا في وزارة التضامن الاجتماعي قواعد بيانات مفصلة لأكثر من 30 مليون مواطن مصري في كل محافظات الجمهورية تتضمن خصائصهم الاجتماعية والتعليمية والصحية والاقتصادية، وسنتيح هذه البيانات لاختيار المستفيدين من البرنامج”.

واستطردت: كما لدينا فى برنامج “2 كفاية” مواد تدريبية على التوعية بخطورة الزيادة السكانية وكيفية التعامل مع وسائل تنظيم الأسرة والمباعدة بين الولادات وهو ما يقوم به المشروع في 10 محافظات هى الأعلى من حيث معدلات الخصوبة وبالشراكة مع حوالى 100 جمعية وبتكلفه تتخطى 100 مليون جنيه ونجح حتى الآن فى إنشاء 47 عيادة تقدم خدمات تنظيم الأسرة مجانا.

وقال محمد شلباية، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة بيبسيكو مصر: “تفخر شركة بيبسيكو بالشراكة مع هيئة كير الدولية لإطلاق برنامج عايشين بخيرها في مصر. ويؤكد هذا البرنامج دعمنا لتحقيق رؤية مصر 2030 وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة لتحقيق المساواة بين الجنسين، في القطاع الزراعي الذي يعد من أهم القطاعات مساهمة في الناتج المحلي الإجمالي لمصر”.

وأضاف شلباية: “أن السيدات هم نصف المجتمع، ونؤمن بأهمية التعاون مع القطاع العام ومؤسسات المجتمع المدني لإحداث تأثير إيجابي على حياتهم وتحويل أكبر التحديات إلى فرص.

وأشار إلى أن برنامج “عايشين بخيرها” سيمكّن المزارعات من زيادة المحاصيل وبالتالي زيادة الدخل وتحسين التغذية لأسرهم الصغيرة والمجتمع ككل وتقليل الآثار البيئية السلبية وتحقيق المساواة بين الجنسين في أربع محافظات.

من جانبه، قال الدكتور حازم فهمي مدير هيئة كير الدولية بمصر والقائم بأعمال الرئيس التنفيذي لهيئة كير مصر: “عندما تقوم المزارعات بزيادة إنتاجهن ودخلهن، سيتمكنّ من إرسال أطفالهن إلى المدارس، وإطعام أسرهن وجبات ذات قيمة غذائية عالية، والمحافظة على صحة أطفالهن، إضافة إلى إثراء نطاق أعمالهن وتوفير فرص توظيف، والادخار لتحمل عبء الأوقات العصيبة”.

وأضاف فهمي: “لهذا السبب أطلقت هيئة كير الدولية برنامج عايشين بخيرها، وهو برنامج رائد لتمكين المزارعات في البلدان النامية لمساعدتهن على الاعتماد على النفس ومساعدة عائلاتهن ومجتمعاتهن بشكل أفضل”.

المصدر: صحيفة المال

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي