العد التنازلي لإطلاق جديد



الأسمدة الحرة تهبط لأدنى مستوياتها في 2019 والطن يفقد 25% من سعره

الأسمدة الحرة تهبط لأدنى مستوياتها في 2019 والطن يفقد 25% من سعره

القاهرة: هبطت أسعار الأسمدة الحرة خلال الـ30 يومًا الماضية لأدني مستوياتها خلال العام الحالي، بعد انخفاضها بقيمة 1000 جنيه للطن، مدفوعة بتراجع الطلب وانخفاض الأسعار العالمية، بالتزامن مع ارتفاع المعروض.

قال تُجار لـ«البورصة»، إن أسعار الأسمدة في السوق الحُرة فقدت 25% من قيمتها خلال الـ30 يومًا الأخيرة، بدعم ارتفاع المعروض وانخفاض طلبات المُستهلكين مع توافر المُنتجات المُدعمة من قبل وزارة الزراعة.

أوضح أشرف محمد، تاجر أسمدة، إن أسعار الأسمدة الحرة من اليوريا والنترات حاليًا في تتراوح بين 195 و205 جنيهات للشكارة بواقع 4000 جنيه للطن في المتوسط مُقابل 5000 جنيه فبل 30 يوماً مضت.

أضاف، أن الأسعار تختلف من منطقة لأخرى، وأعلى سعر لأسمدة اليوريا يبلغ 4100 جنيه للطن، وأقل سعر لأسمدة النترات 3900 جنيه للطن، باعتبار أن اليوريا غالبًا ما ترتفع أسعارها عن النترات بنحو 100 و150 جنيهًا للطن.

وفًقًا لمؤشرات البورصة العالمية، واصلت الأسعار العالمية للأسمدة انخفاضاتها المتتالية منذ بلوغها أعلى سعر لها في عام مضى، نوفمبر 2018، إذ بلغت 305 دولارات للطن في المتوسط، وتراجعت تدريجيًا إلى 237.7 دولار للطن في نوفمبر الحالي، بهبوط 12%.

وصف علي عودة، رئيس جمعية الائتمان الزراعي، حجم المعروض في السوق من الأسمدة جيد إلى حد ما، ولا توجد اختناقات في محافظات الوجه البحري بصورة إجمالية، واعتبر أن ذلك كان سببًا في عدم زيادة الأسعار بعد تحريك أسعار المحروقات مطلع العام المالي الحالي.

أشار إلي أن توفير وزارة الزراعة ما يزيد على 60% من احتياجات الأسمدة للمحاصيل الشتوية، في مُقدمتها القمح والفول والقصب والبنجر، ساهم في الحد من ارتفاع الأسعار، حيث تم صرف الاحتياجات الأولية لجميع المحاصيل، عدا القمح الذي حصل الفلاحون على جميع مُخصصاته دفعة واحدة.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي