English

EGX 30 9,455.38 0.32%



نقص معروض الأرز يدفع أسعار المحلى والمستورد للارتفاع

نقص معروض الأرز يدفع أسعار المحلى والمستورد للارتفاع

القاهرة: ارتفعت أسعار الأرز في السوق المحلي خلال الأيام القليلة الماضية، بدافع من نقص المعروض وزيادة معدلات التخزين انتظارًا لإعلان نتيجة المناقصة التي أعلنتها الهيئة العامة للسلع التموينية لتوريد 60 ألف طن شهريا لمدة 6 أشهر اعتبارا من مطلع يناير المقبل.

وسجلت الزيادة في أسعار الأرز الأبيض المحلي نحو 500 جنيه في الطن، كما ارتفع أسعار الأرز المستورد “الهندي” أيضا زيادة تصل إلي 1000 جنيه في الطن، بعد ارتفاع معدل الطلب عليه في أقل من أسبوع من إعلان مناقصة التموين.

وقال عضو في شعبة الحبوب بغرفة القاهرة التجارية طلب عدم ذكر اسمه، إن أسعار الأرز الهندي سجلت ارتفاعا بنحو 1000 جنيه في الطن ليصل إلي 5700 جنيه للطن، مقابل 4700 جنيه قبل أسبوع، بعد ارتفاع معدلات الطلب عليه لانخفاض أسعاره، مقارنة بالأرز المحلي.

وأشار إلي وجود تخوف من إقبال بعض الشركات المشاركة في مناقصة الأرز علي المنتج الهندي لخلطة من الأرز المحلي للاستفادة من فارق الأسعار بين المنتجين.

قال مططفي النجاري رئيس لجنة الأرز بالمجلس التصديري للحاصلات الزراعية، أن أسعار الأرز الشعير ارتفعت من 4200 جنيه للطن عريض الحبة إلي 4600 جنيه بينما ارتفع سعر الطن رفيع الحبة من 3600 جنيه إلي 4000 جنيه.

وأرجع النجاري ارتفاع الأسعار إلي عدة أسباب في مقدمتها نقص المعروض، وارتفاع معدل الطلب في ظل استعداد الشركات للتوريد لهيئة السلع التموينية، فضلا عن تمسك التجار والمزارعين بالكميات الموجودة لديهم ترقبا لمزيد من الارتفاع خلال الفترة المقبلة.

وقال عزت عزيز، عضو شعبة الحاصلات الرزاعية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار الأرز الأبيض ارتفعت تدريجيا بنحو 500 جنيه على مدار الأسبوع الأخير، لترفع سعر طن الأرز في الجملة رفيع الحبة إلى 6500 جنيه مقابل 6000 جنيه للطن، و7000 جنيه للطن عريض الحبة مقابل 6500 جنيه.

وحمل عزيز المناقصة التي أعلنت عنها وزارة التموين المسئولية في ارتفاع أسعار الأرز الابيض ونقص المعروض منه، في ظل ارتفاع الكميات المطلوبة شهريا والمقدرة بنحو 60 ألف طن.

المصدر: صحيفة البورصة

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي