العد التنازلي لإطلاق جديد



رئيس الهيئة: البريد تستثمر 57 مليار جنيه فى أذون الخزانة

رئيس الهيئة: البريد تستثمر 57 مليار جنيه فى أذون الخزانة

القاهرة: تستثمر الهيئة القومية للبريد نحو 57 مليار جنيه فى أذون الخزانة بما يعمل على تنويع محفظتها الاستثمارية فى ضوء وصول محفظة الإيداعات لنحو 218 مليار جنيه بنهاية يونيو الماضى مع تحقيق فائض مالى يبلغ 1.4 مليار جنيه العام المالى الماضى.

وتضع الهيئة «الهوية الرقمية» للعملاء و«الخدمات الإلكترونية» و«الذكية» ضمن أولوياتها التى ستركز عليها خلال المشاركة فى معرض «CAIRO ICT 2019».

قال المهندس عصام الصغير، رئيس الهيئة القومية للبريد إن الهيئة حققت نتائج جيدة على كافة المستويات سواء من حيث الخدمات أو الحلول التى أتاحتها للمواطن أو من خلال التواجد وتمثيل مصر فى المحافل الدولية وتوقيع اتفاقيات وبروتوكولات تعاون مع الدول الأخرى.

أضاف أن الهيئة وضعت ضمن رؤيتها أن تكون إيراداتها محققة من الخدمات التى تقدمها وعدم الإكتفاء بإيراداتها من الإستثمارات فقط.

تابع أن الهيئة نجحت فى ذلك، حيث بلغت إيرادات الخدمات التى تقدمها الهيئة بنهاية العام المالى الماضى والمنتهى فى 30 يونيه 2019 نحو 3 مليارات جنيه بزيادة 800 مليون جنيه عن نفس الفترة من العام السابق بنمو %25 عن نفس الفترة من العام الماضى.

أضاف الصغير : «أعلى الخدمات إيراداً كان «البريد السريع» و «الخدمات المالية» و «الخدمات الالكترونية» وهو الأمر الذى يؤكد تنوع مصادر الإيرادات».

فى سياق آخر أوضح رئيس الهيئة أن محفظة الإيداعات بلغت 218 مليار جنيه بنهاية 30 يونيه الماضى مقارنة بنحو 200 مليار جنيه فى العام المالى الذى يسبقه.

أضاف أن كافة الاستثمارات تم توجيهها للميكنة وتطوير المكاتب ومراكز الخدمات، وكل هذه الأمور ساهمت فى زيادة الإيرادات.

أشار الى أن الحوالات المالية داخل مصر من محافظة لأخرى وصلت الى 1.5 مليون حوالة فى الشهر، وبلغت قيمة المبالغ المحولة خلال العام المالى المنصرم بين 800 مليون و مليار جنيه.

تطرق رئيس الهيئة الى الأصول التى تمتلكها الهيئة مؤكداً أن قيمتها بلغت نحو 243 مليار جنيه بنهاية العام المالى الماضى بزيادة 18 مليار جنيه عن نفس الفترة من العام الذى يسبقه، موضحاً أن الهيئة انتهت مؤخراً من حصر %75 من هذه الأصول، وأنها ستستغلها الاستغلال الأمثل وبالصورة التى ترفع إيراداتها.

وقال الصغير إن الهيئة أصبح لديها أكبر قاعدة جغرافية فى مصر، مبيناً أن مشروع الرقم البريدى الجديد الموقع مع الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء تم الانتهاء منه مؤخراً، وبدأنا بشكل تجريبى فى تنفيذ المشروع بمنطقة التجمع.

وكانت الهيئة قد وقعت بروتوكولاً فى أغسطس من العام الماضى مع الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء بهدف إنشاء إطار تنظيمى للتعاون بين الجهتين فى مشروع «الرقم البريدى الجديد».

وتضمن البروتوكول استعانة البريد المصرى بخرائط الأساس الرقمية والبيانات السكانية والاقتصادية المنتجة حديثاً بواسطة جهاز التعبئة، لاستخدامها فى المشروع القومى «لمنظومة الرقم البريدى الجديد».

أضاف: «الرقم البريدى الجديد يهدف لتوصيف كل مجموعة من المبانى، وسيحدد بشكل متفرد كل مكان قابل للعنونة فى مصر، وذلك فى إطار منهجية تتوافق مع الحدود الإدارية للدولة، وتحقق الاستفادة من انتشار مكاتب البريد على مستوى الدولة».

وشدد على أن الهيئة كانت فى حاجة لتوجيه استثمارات لتطوير بنيتها التحتية التى لم يتم تحديثها منذ عام 2004لمواكبة الخدمات التى تتيحها للعملاء.

اشار إلى أن الهيئة أصبح لديها مقر رئيسى للمعلومات بالمنطقة التكنولوجية بالمعادى، مبيناً أن الهيئة أصبحت تتيح كافة الخدمات للعملاء، وأعتقد أنه لا توجد حالياً خدمات لا توفرها الهيئة.

فى سياق آخر تطرق الصغير لإجمالى الإيرادات التى حققتها الهيئة خلال العام المالى الماضى، مؤكداً أنها بلغت نحو 27 مليار جنيه بزيادة 1.8 مليار جنيه عن العام الذى يسبقه.

أما بالنسبة للفائض المالى المحقق خلال العام المالى المنتهى فى 30 يونيه الماضى بلغ 1.4 مليار جنيه.

فيما يتعلق بامكانية تعديل سعر الفائدة على ايداعات البريد قال الصغير إن أى قرارات فى ذلك الشأن تدرسها لجان متخصصة، مكتفياً بالتأكيد على أن فائدة ايداعات البريد البالغة %9.25 حالياً هى الأعلى مقارنة بالأوعية الادخارية الأخرى.

وكانت الهيئة قد قررت فى أغسطس الماضى خفض سعر الفائدة على حسابات التوفير التى تتيح للعميل السحب والإيداع بواقع %1.

وأوضح الصغير أن خفض تكاليف تمويل المشروعات بالإضافة إلى انخفاض معدلات التضخم وتحسن المؤشرات الاقتصادية التى تشهدها مصر حاليا وذلك بشهادة العديد من المنظمات العالمية سوف يساهم بشكل كبير فى زيادة الاستثمار ما يدفع عجله التنمية ويساعد على تعظيم المؤشرات الاقتصادية.

يبلغ عدد مكاتب البريد 4 آلاف فرع منتشرة على مستوى الجمهورية وربطها من خلال شبكة ربط موحدة وتزويدها بأحدث الأجهزة والأنظمة والحلول المتطورة التى تمكنها من تقديم تلك الخدمات بكل سهولة.

وفيما يخص كارت المدفوعات «إيزى باي» الذى أطلقته الهيئة العام الماضى أكد الصغير أن عدد مستخدمى الكارت بلغ 2.5 مليون مستخدم أغلبهم من الشباب.

أضاف أنه يمكن الدفع باستخدام الكارت الخاص بالبريد لعدد من الخدمات منها سداد مخالفات المرور واستخراج شهادات براءة الذمة بالتعاون مع النيابة العامة، وسداد المصروفات الدراسية، وخدمات التصديق القنصلي، وخدمات الأحوال المدنية، وتحديث بطاقات التموين، وحجز شقق ودفع أقساط الإسكان الاجتماعى بالإضافة إلى الدفع عند الشراء اونلاين.

وفيما يتعلق المطابع البريدية أكد الصغير أن الهيئة أصبح لديها مطابع متطورة تضم أحدث الأجهزة والماكينات وذلك بعد عمليات الإحلال والتجديد التى تمت مؤخراً، مبيناً أن الطوابع البريدية أصبح عليها علامات مائية حالياً.

وعلى الصعيد الدولى والأفريقى بين الصغير أن مصر أصبحت عضواً فى مجلس إدارة الاستثمار بالاتحاد العالمى للبريد ونائب للاتحاد البريدى الأفريقى.

ووقعت الهيئة مع 12 دولة لاستخدام مراكزها فى التجارة الإلكترونية، إذ أنشأ البريد أكبر مركز تجميع لوجيستى فى المنطقة «Consolidation Hub» لتقديم خدمات التجارة الالكترونية وتجميع وإعادة توجيه البعائث البريدية حيث تم خلال الفترة الماضية توقيع العديد من الاتفاقيات مع كل من نيجيريا وغينيا كوناكرى وغينيا الاستوائية وكوت ديفوار وليبيا والسودان والكاميرون الأمر الذى يعد تجسيداً واضحاً للدور الإقليمى والدولى الذى يقوم به البريد المصرى على حد وصف رئيس الهيئة.

وعلى مستوى الخدمات البريدية أكد الصغير أن الهيئة بدأت اتاحة 354 ماكينة صراف آلى ATM فى مكاتبها الرئيسية بالمحافظات فى اطار خطط النمذجة والتطوير التى تنتهجها.

وبحسب رئيس الهيئة القومية للبريد فإن الماكينات تم وضعها فى المكاتب الرئيسية بناء على حجم المعاملات المالية التى تتم خلالها.

أضاف أن الماكينات التى سيتم تركيبها فى المستقبل لن تكون فى المكاتب فقط ولكن سيتم توزيعها فى اماكن متفرقة بحسب احتياجات العملاء.

تابع : «تم إزالة الماكينات القديمة التى لم تعد تتوافق مع التكنولوجيات الحديثة وقررنا تركيب الجديدة سالفة الذكر وفقاً لخطط التوسع فى تقديم الخدمات المالية».

أشار إلى أنه سيتم تركيب 400 ماكينة أخرى خلال الفترة المقبلة ليصل الاجمالى إلى 754 ماكينة تلبى احتياجات عملاء الهيئة.

كما كشف الصغير عن استثمار الهيئة 57 مليار جنيه فى أذون الخزانة وهو استثمار آمن على حد وصفه.

عن استثمارات الهيئة فى شركة «اتصالات مصر « أكد أنها من الاستثمارات الناجحة التى لا نفكر فى التخارج منها نهائياً، وأنها حصلت أرباح من الشركة بقيمة 65 مليون جنيه خلال السنوات الماضية.

بين أن شركة المحمول ستوزع أرباحاً أخرى على المساهمين خلال الفترة المقبلة.

فى سياق متصل شدد الصغير على أن الهيئة لا تغفل تطوير العنصر البشرى وتأهيله وتحفيزه أيضاً لتقديم الخدمات المتعددة التى تتيحها عبر المنافذ بالصورة التى ترضى العملاء.

وفى نفس الإطار انتهت الهيئة من تركيب 6300 جهاز كمبيوتر فى المكاتب مزود بأحدث البرامج اللازمة فى مساعدة الموظف على تأدية عمله بالصورة المطلوبة.

واختتم حديثه بالتأكيد على أن الهيئة ستركز خلال مشاركتها فى معرض «CAIRO ICT 2019» على الهوية الرقمية لعملاء البريد وكذلك الخدمات الالكترونية والذكية.

المصدر: صحيفة البروصة

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2015

الي الاعلي